ابحث في شبكة الإمام الآجري ابحث في المواقع السلفية
جاري التحميل...
جاري التحميل...

النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1

    افتراضي هل صح هذا الدعاء عن النبي صلى الله عليه وسلم؟

    أحسن الله إليكم هل ورد هذا دعاء عن النبيّ صلى الله عليه وسلم :"اللهم ارزقني ولداً واجعله تقياً ذكياً ليس في خلقه زيادة ولا نقصان , واجعل عاقبته الى خير" ؟


    Share


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    الدولة
    ليب بلاد التوحيد ــــيا
    المشاركات
    1,207

    افتراضي رد: هل صح هذا الدعاء عن النبي صلى الله عليه وسلم؟

    سئل أيضا الشيخ ابن عثيمين رحمة الله عليه هل هناك آيات يستعان بها بعد الله تعالى لتسهيل الولادة من فتاوى نور على الدرب:

    السؤال: فضيلة الشيخ هل هناك آيات واردة تقرأ بغرض تسهيل الولادة بالنسبة للمرأة؟.



    الجواب : لا أعلم في ذلك شيء عن السنة لكن إذا قرأ الإنسان على الحامل التي أخذها الطلق ما يدل على التيسير مثل (يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر) ويتحدث عن الحمل والوضع كقوله تعالى وَمَا تَحْمِلُ مِنْ أُنْثَى وَلا تَضَعُ إِلَّا بِعِلْمِه) ومثل قوله تعالى: (إذا زلزلت الأرض زلزالها وأخرجت الأرض أثقالها) فإن هذا نافع ومجرب بإذن الله والقرءان كله شفاء إذا كان القارئ والمقروء عليه مؤمنا بأثره وتأثيره فإنه لابد أن يكون له أثر فإن الله سبحانه وتعالى يقول (وننزل من القرءان ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين ولا يزيد الظالمين إلا خسارا) وهذه الآية عامة شفاء ورحمة يشمل شفاء القلوب من أمراض الشبهات وأمراض الشهوات وشفاء الأجسام من الأمراض المستصعبات.


    وذكر ابن القيم في "الزاد": فقال"كتاب لعسر الولادة: قال

    الخلال : حدثني عبد الله بن أحمد : قال رأيت أبي يكتب للمرأة إذا عسر عليها ولادتها في جام أبيض أو شئ نظيف يكتب حديث ابن عباس رضي الله عنه : لا إله إلا الله الحليم الكريم سبحان الله رب العرش العظيم الحمد لله رب العالمين : { كأنهم يوم يرون ما يوعدون لم يلبثوا إلا ساعة من نهار بلاغ } [ الأحقاف : 35 ].

    { كأنهم يوم يرونها لم يلبثوا إلا عشية أو ضحاها } [ النازعات : 46 ] .
    قال الخلال : أنبانا أبو بكر المروزي أن أبا عبد الله جاءه رجل فقال :
    يا أبا عبد الله ! تكتب لامرأة قد عسر عليها ولدها منذ يومين ؟
    فقال : قل له : يجيء بجام واسع وزعفران ورأيته يكتب لغير واحد
    ويذكر عن عكرمة عن ابن عباس قال : مر عيسى صلى الله على نبينا وعليه وسلم على بقرة قد اعترض ولدها في بطنها فقالت : يا كلمة الله ! ادع الله لي أن يخلصني مما أنا فيه فقال : يا خالق النفس من
    النفس ويا مخلص النفس من النفس ويا مخرج النفس من النفس خلصها .
    قال : فرمت بولدها فإذا هي قائمة تشمه قال : فإذا عسر على المرأة ولدها فاكتبه لها وكل ما تقدم من الرقي فإن كتابته نافعة ورخص جماعة من السلف في كتابة بعض القرآن وشربه وجعل ذلك الشفاء الذي جعل الله فيه.
    كتاب آخر لذلك : يكتب في إناء نظيف : { إذا السماء انشقت * وأذنت لربها وحقت * وإذا الأرض مدت * وألقت ما فيها وتخلت }[ الإنشقاق : 1 ، 4 ].
    وتشرب منه الحامل ويرش على بطنها.

    أخبرني أحد الأخوة في شبكة سحاب ان هذا الحديث موجود في كتب الشيعة


    Share


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    الدولة
    ليب بلاد التوحيد ــــيا
    المشاركات
    1,207



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •