ابحث في شبكة الإمام الآجري ابحث في المواقع السلفية
جاري التحميل...
جاري التحميل...

النتائج 1 إلى 1 من 1
  1. #1

    افتراضي من جوانب التربية عند العلامة مبارك الميلي ـ رحمه الله .



    من جوانب التربية عند العلامة مبارك الميلي ـ صاحب كتاب الشرك ومظاهره :



    قال محمّد الميلي (ابن الشّيخ ـ رحمه الله ) في كتابه : "الشّيخ مبارك الميليّ حياته العلميّة ونضاله الوطنيّ" :
    (( ... وعلى ذكر جانب المربّي لدى الشّيخ مبارك ، أذكر أنّي قرأت في جملة ما قرأت من رسائله التي يحرص على أن يحتفظ بنسخة منها لديه ، رسالة وجّهها إلى الشّيخ العربي تبسّي الذي كان قد طلب منه أن يطلعه على الأسلوب الذي كان يعامل به التّلاميذ في الأغواط . (فقد كان أبي قد شرع في التّدريس بالمدرسة التي أسّسها في "الأغواط" ، قبل أن يلتحق الشّيخ العربي ببلدة "سيق" التي كانت أوّل بلدة تولّى التّدريس فيها خارج مدينة تبسّة ) . فكتب له والدي رسالة حفظت منها هذا المقطع :
    [ إذا وعدت فأنجز ؛ وإذا أوعدت فتغافل ؛ وإن ذكرك أحد التّلاميذ بالوعيد فنفذّه مع إظهار كراهيتك لمنكر ] .
    أمّا تربيّته لنا فكانت تعتمد غلبا على الموعظة وشرح مضارّ المنهي عنه ومنافع المأمور به ، لم يكن يستعمل معي الضرب إلاّ في حالة واحدة وهي ترك الصّلاة .
    كان الضّرب الذي يبدو لي آنذاك مبرّحا ، عبارة عن خمس جلدات بالعصا على باطن قدمي ، لكنّها ضربات خمس موجعة .
    وكان يحرص إثر كلّ عقاب على أن يطلب منّي إحضار كرّاسة صغيرة اشتراها خصّيصا لأسجل فيها أصناف العقوبات التي يوقعها بي ، بداية أكتب اليوم ، والتاريخ ، ثمّ أكتب تحت إملائه سبب العقاب ، ونوع العقاب ، إلّا أنّ العقوبة لم تكن تتمثّل دوما في الضرب على باطن القدمين ...)) ا.هـ



    Share

    التعديل الأخير 08-Jan-2013 الساعة 10:08 PM



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •