فقرة العين من بردها ( بكسر الميم) لأن عين المسرور باردة،ودمع البكاء من السرور بارد جدا، بخلاف عين المحزون فإنها حارة ودمع البكاء من الحزن حار جدا. ومن أمثال العرب: أحر من دمع المقلات؛ وهي التي لا يعيش لها ولد فيشتد حزنها لموت أولادها فتشتد حرارة دمعها لذلك. الإمام الشنقيطي رحمه الله. تفسير سورة طه.