ولي أصدقاء كثيرو السلام عليّ وما فيهم نافع
لابن الرومي

توفي سنة 283 هـ
ولي أصدقاء كثيرو السلا .. م عليَّ وما فيهمُ نافعُ
إذا أنا أدلجت في حاجة .. لها مطلب نازحٌ شاسعُ
فلي أبدًا معهم وقفة .. وتسليمة وقتها ضائعُ
وفي موقف المرء عن حاجة .. تيممها شاغل قاطعُ
ترى كل غث كثير الفضو .. ل مصحفُهُ مصحفٌ جامعُ
يقول الضمير له طالعا .. ألا قُبِّح الرجل الطالعُ
يحدثني من أحاديثه .. بما لا يلذ به السامعُ
أحاديثُ هن كمثل الضريـ .. ـع آكله أبدًا جائعُ
غدوت وفي الوقت لي فسحة .. فضاق بيَ المَهَلُ الواسعُ
تقدمت فاعتاقني أسرُهُ .. إلى أن تقدَّمني التابعُ
وفاتت بلقيانه حاجتي .. ألا هكذا النكد البارعُ
أولئك لا حيُّهم مؤنسٌ .. صديقًا ولا مَيتُهم فاجعُ


مدة التسجيل الصوتي: دقيقة ونصف.
مشاهدة :
https://youtu.be/Ws9g-NquxAo
استماع :

تحميل :
MP3 (الحجم 1.5 مب)
رابط القصيدة في مدونة الشيظمي:
https://shaydzmi.wordpress.com/2017/09/12/li-asdiqa/