إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

وسط زحام الأفكار

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • وسط زحام الأفكار

    السلام عليكم ورحمة الله


    كنت قبل دخولي إلى عالم الإنترنت أعيش في سلام ووفاق مع النفس بشكل كبير ، ولكنني ما إن دخلت إلى هذه الشبكة العنكبوتية حتى وجدت نفسي أعيش في عالم يعج بالأفكار المختلفة ، كثير منها يحوي تناقضات عجيبة وصراعات فكرية شائكة ، فلم أعد أعرف ما العمل ؟؟؟ فأجد أفكارا عديدة مدعمة بأدلة منطقية ، ثم أجد نقيضتها مدعمة بأدلة منطقية أيضا !!!

    صارت الحيرة رفقيا لي عند التصفح ، الحيرة فعلا هنا هي الرفيق الوحيد في عالم الإنترنت ، فحتى بين المواقع التي تتشابه في أفكارها نجد أن هناك تناقضات في محتوياتها الداخلية ......وهذا الحال أشد وطأة بين المواقع غير المتشابهة .

    بقيت محتارة هل أندم على اقتحامي لهذه الشبكة وتجولي في معالمها المختلفة التي جعلت أفكاري تبدو في فوضى عارمة ، أم أسعد لأنني اخترت القرار الصائب بدخولها وتجاوز بيئتي محدودة المدى التي كنت فيها ؟؟؟هذا السؤال يؤرقني كثيرا فهل من مجيب؟؟؟؟؟

    أتمنى أن تجيبوا على سؤالي وهو :هل تعانون من ويلات الصراعات الفكرية في عالم الإنترنت مثلما أعاني أم أن حالتي شاذة !!!!!!!!!...


    لا إله إلا انت سبحانك إني كنت من الظالمين .

  • #2
    أبشري أختى الكريمة فقد نزلت سهلا و حللت بموقع من مواقع الخير و لن تري إلا ما يسرك فاحمد الله على تو فيقه و اعلمي أن الخير كله في الدعاء و إن كان مصابك أنك و جدت نفسك في متاهة لا مخرج لها في هده الشبكة العنكبوتية المتداخلة لما احتو ته من الغث و السمين فأنا مثلك مند زمن ليس بالبعيد حوالي 18 سنة من قبل وجدت نفسي تائها بين الحركات و المداهب المختلفة و بين التيارات المتناحرة فأخدتني الحيرة فدعوت ربي أن يريني الحق حقا و يرزقني اتباعه و اتباع أهله و يريني الباطل باطلا ويرزقني اجتنابه و اجتناب أهله، فكان أول بوادر الخير تظهر نسائمه بأن ساق الله بمنه و كرمه إلي كتاب شيخ الإسلام ابن تيمية "العقيدة الواسطية" قرأتها و كأنما لأول مرة أقرأفيها كتابا من كتب العقيدة فوعاها قلبي و تعلق بها و بها عرفت ربي حق المعرفة بعد أن كنت أشعريا ميالا للتصوف و مدهبيا. تلك كانت نقطة البداية و انطلاقة طعمها احلى من العسل و لونها أصفى من اللبن ليس بها غبش و لا دخن.

    أنصحك أختي بالدعاء و تحري أوقات الإستجابة فمن يتحرى الخير يؤته و من يتوقى الشر يوقه كما قال صلى الله عليه و سلم، ثم عليك بمعرفة علمائك الربانيين الدين هم على نهج السلف الصالح فإن مشكلتك هنا تكمن في عدم تعرفك على أهل العلم مصابيح الدجى، فإدا عرفتهم دلوك على المواقع التي كلها خير و حدروك من المواقع التي أكثرها شر، و قد فعلوا والله و ما قصروا و أنا على دلك من الشاهدين. أمر آخر، عليك بالمنابر و المواقع التى لا تهتم إلا بتقديم العلم الصحيح المصفى إلى الناس و لا تتبع عورات العلماء و تبتعد عن الطعن فيهم و التقليل من شأنهم و الوقيعة بهم و تلقف عثراتهم و إداعتها على الناس، و قد حللت بهدا المنتدى الطيب فستجدين إن شاء الله ما تقر به عينك و ستتعرفين على غيره من المنتديات و المواقع التى ستطرين بها فرحا و ستحبينها فإدا عرفتي فالزمي رحمك الله، و لتكن من هنا انطلاقتك إلى بر الأمان و الله المستعان و عليه التكلان.

    و فقك الله لكل خير و سدد خطاك

    تعليق


    • #3
      جزاكم الله خيراً أخانا الفاضل فريد وبارك فيكم

      تعليق


      • #4
        و إياكم

        تعليق


        • #5
          السلام عليكم ورحمة الله

          بارك الله فيك على هذا الرد أخي فريد ، والحمد لله الذي هداك إلى طريق الحق .

          انا أيضا الحمد لله قد اخترت لنفسي الطريق الصحيح والمنهج السوي ، ولكن تبقى مشكلتي هي ضعف علمي ، وفي موضوعي هذا يا أخي لا أعني بتصارع الأفكاروتناقض الكثير منها الناحية الدينية فقط ، وإنما مشكلة الشبكة العنكبوتية أن تناقض الأفكار فيها قد بلغ اشده على جميع المستويات ، سواء من الناحية الدينية أو الإجتماعية أوالفكرية أو السياسية ، فلم يعد الإنسان يستطيع أن يميز بسهولة بين الآراء الصائبة والخاطئة وبين الموثوق وغير الموثوق ،وخصوصا ضعاف العلم أمثالي .

          رزقني الله وإياكم علما نافعا وقلبا خاشعا ويقينا دائما .

          لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.

          تعليق


          • #6
            و فيك بارك الله و الل الدي أنصح به نفسي و إياك هو ملازمة أهل العلم و الرجوع إليهم في كل شيء لأنهم أرحم الناس بعباد الله و أدراهم و أعلمهم بما يصلح لهم، وكدا لا يجب أن نغفل عن توجيهاتهم ففيها النفع الكبير و الخير الكثير، فأنت إدا جعلت هدا نصب عينيك لا يضرك اختلاف الآراء و تنوعها و لا تستوحشي لقة السالكين ممن هم على الحق و لا تغتر بكثرة الهالكين المتساقطين الدين هم في كل واد يهيمون و لا هم على رأي يقفون، بل هم غثاء كغثاء السيل.... الحمد لله الدي هدانل لهدا فله الحمد في الأولى و في الآخرة ... وفقني الله و إياك لمرضاته و الإعتصام بحبله ... و السلام

            تعليق


            • #7
              و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

              الحمد لله الذي هداك إلى الصراط المستقيم و زين في قلبك السير على نهج الرسول الكريم محمد صلى الله عليه و على آله وصحابته و التابعين و من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

              أما بعد،
              فأنصحك أختي و إياي بصدق الالتجاء إلى الله و الدعاء كما قال أخونا في الله فريد.
              و خصوصا هذا الدعاء: ( اللهم رب جبرائيل، و ميكائيل، و إسرافيل فاطر السموات و الأرض، عالم الغيب و الشهادة أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون. اهدني لما اختلف فيه من الحق بإذنك إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم) [ أخرجه مسلم ]، كان الرسول صلى الله عليه وسلم يفتتح به صلاة الليل.

              ثم عليك بالأشياء التالية:

              1- اهتمي بتصحيح عقيدتك على فهم السلف الصالح، أعني اقرئي الكتب التي تعنى بالتوحيد يمكنك تحميلها من المواقع السلفية أو شرائها. فبدون التوحيد لا يمكنك أن تميزي بين الطيب و الخبيث، ومع التوحيد لن يضرك شيئ إن شاء الله.

              2- اهتمي بتزكية نفسك، اقرئي الكتب الخاصة في هذا المجال، قال تعالى :{ و نفس و ما سواها (7) فألهمها فجورها و تقواها ( قد أفلح من زكها (9 ) و قد خاب من دسها(10 )} [ سورةالشمس]

              3- حددي مجالات اهتماماتك فلا تقرئي لمجرد القراءة أو بدعوى التثقيف فلا يمكن للإنسان أن يكون مثقفا في كل المجالات لأن العمر محدود و العلوم لا حد لها، و الإنسان مسؤول عن عمره فيما أفناه، ( أنا مثلا لا تهمني الأمور السياسية- و هذا لا يعني أنني لا أهتم بأمور المسلمين- و لا تهمني الأمور الرياضية، و ما يتعلق بالجرح و التعديل أو الطوائف الضالة لأنه ليس لدي من العلم الشيء الكافي الذي يعصمني من الزلل فهذه الأمور ليست من أولوياتي في الوقت الراهن).

              كما يجب أن تكون مجالات اهتماماتك تقربك من الله، و إلا فكل وقت ضاع بدون إفادة خير في الأخرة أو خير في الدنيا فهو حسرة و ندامة يوم القيامة،( مثلا اجعلي من أولوياتك كل ما يتعلق بالمرأة: كمسلمة و كإبنة و كأخت و كزوجة و كأم و كداعية مالها و ما عليها ).

              4- حددي وقتا محدودا للبحث في الأنترنيت حسب وقت فراغك و التزمي به و لا يلهيك الشيطان، و ليكن البحث محددا و مركزا، مثلا اليوم سأبحث في الأشياء التي تخص العقيدة و على فهم السلف الصالح و هكذا.

              5- حافظي على صلواتك، إن الصلاة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا.

              6- حافظي على السنن الراتبة.

              7- حافظي على أذكار الصباح و المساء.

              8- ليكن لك ورد من القرآن يوميا.


              أصلحك الله و أصلح بك و أعانك وبدد حيرتك و بارك في وقتك إنه على كل شيء قدير.


              .........................


              أختك في الله أم حمزة
              التعديل الأخير تم بواسطة أم حمزة; الساعة 14-Nov-2007, 02:25 AM.

              تعليق


              • #8
                اختي اعذريني لقد كتبت لك الرد أعلاه قبل أن أقرأ ما كتبته في المقالة: ( أرادوا إخراجي من الدين فقررت أن أصبح سلفية بإذن الله) حتى افهم سبب حيرتك، فعلى كل حال الحمد لله على نعمة العافية التي من الله عليك بها فاحمديه و اشكريه ليل نهار، فالله عز وجل أراد بك خيرا و لم يتركك للشيطان و قد اتبعت خطواته، قال تعالى:{ يا أيها الذين آمنوا ادخلوا في السلم كافة و لاتتبعو خطوات الشيطان إنه لكم عدو مبين} [البقرة:208 ].

                و عليك بالنصائح أعلاه لعلك تجدين فيها ضالتك. كما أتمنى أن تقللي من الانخراط في المنتديات و القيل و القال و أن تتفرغي للتفقه في دينك على منهج سلفك الصالح.

                ............
                أم حمزة

                تعليق


                • #9
                  لا يزال الاختلاف قائمًا بين الناس، وهذا من سننه سبحانه .
                  وهناك كتاب اسمه على ما أذكر: "على مفترق الطرق" للشيخ محمد بازمول، أرجو وضعه في منبر تحميل الكتب ووضع رابط له هنا والله الموفق .
                  وهذا رابط مفيد: http://www.ajurry.com/vb/showthread.php?p=9045#post9045
                  التعديل الأخير تم بواسطة أبو عبد الله الآجري; الساعة 18-Nov-2007, 10:18 PM.
                  قال يحيى بن معاذ الرازي: " اختلاف الناس كلهم يرجع الى ثلاثة أصول، لكل واحد منها ضد، فمن سقط عنه وقع في ضده: التوحيد ضده الشرك، والسنة ضدها البدعة، والطاعة ضدها المعصية" (الاعتصام للشاطبي 1/91)

                  تعليق


                  • #10
                    لقد عرض على الشيخ الفوزان قريب من هذه المشكلة فأرشد السائل بالإشتغال بطلب العلم .

                    تعليق


                    • #11
                      جزاكم الله خيراً جميعاً ..
                      وهذا رابط كتاب ( الإسلام على مفترق طرق ) للشيخ محمد بازمول وهو عبارة عن أربع مقالات طيبة أسأل الله أن ينفعكِ بها

                      تعليق


                      • #12
                        الخلاف بين العلماء أسبابه وموقفنا منه / ابن عثيمين
                        http://www.ajurry.com/vb/showthread.php?p=9072&posted=1#post9072

                        تعليق


                        • #13
                          السلام عليكم ورحمة الله

                          بارك الله فيكم وفتح لكم أبواب رحمته وجزاكم عني كل خير .



                          لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.

                          تعليق

                          يعمل...
                          X