إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

احذر أن يكون جُحَا خصمك يوم القيامة...فجُحَا من التابعين. للشيخ محمد الوصابي

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • [نصيحة] احذر أن يكون جُحَا خصمك يوم القيامة...فجُحَا من التابعين. للشيخ محمد الوصابي


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته






    احذر أن يكون جحا خصمك يوم القيامة...فجحا من التابعين

    الشيخ محمد الوصابى عن مقال نشر في سحاب
    حملها من هنا mp3 صوتي

    احذر أن يكون جحا خصمك يوم القيامة...فجحا من التابعين.mp3 3.3ميجا بايت
    وهنا مقال
    احذر أن يكون جحا خصمك يوم القيامة...فجحا من التابعين.docx 13.07كيلو



    منقول من شبكة سحاب
    الملفات المرفقة

  • #2
    رد: احذر أن يكون جُحَا خصمك يوم القيامة...فجُحَا من التابعين. للشيخ محمد الوصابي

    رابط الموضوع لمن أراد المزيد من هنا

    هذا اقتباس من أحد الردود في الموضوع:

    لَا يَعْرِفُ الْفَضْلَ لِذَوِي الْفَضْلِ إِلَّا ذَوُو الْفَضْلِ
    لم يتوقّف الأمر عند جُحا رحمه الله تعالى وأسكنه جنّته. بل استمرّت هذه العادة القبيحة على كثيرٍ من النّاس. إلى أن أصبحت هذه

    النكت الرّكيكة السخيفة اليوم، التي هي في الحقيقة كذبٌ محضٌ، تصيب الصالحين في كل مكان، وبالجملة!!! تصيب أهل القرية أو

    المدينة بأكملهم!! تارةً يكذب هؤلاء السفهاء على أهل الصّعيد في مصر، وتارةً على أهل حمص في سوريا، وتارةً على
    أهل الخليل في فلسطين، وتارة على أهل الطفيلة في الأردن، وتارةً على أهل ليبيا بأكملها!! وهكذا....!! ولو نظرت في أهل هذه المناطق حتماً لوجدت فيهم الصّالح والعابد والمؤمن التقي والزاهد والموحّد السنّيّ وربّما العالم وطالب العلم المصلح!! ولا يعجب الإنسان فإن هذه النكت عندما اشتهرت حقّاً تركت عند سامعيها ومستأنسيها أثراً سيّئاً وفكرةً سلبيةً حول أهل هذه المناطق فأصبح يؤمن أنّهم حقّاً أغبياء وسفهاء وأصحاب عقولٍ خفيفة!!! وليس أصحاب العقول الخفيفة حقيقةً إلا هؤلاء مستأنسي هذه النّكت السخيفة، هداهم الله وأصلحهم.

    ألم يسمع هؤلاء قولَ النّبي صلى الله عليه وسلّم:
    (( ويلٌ لِلّذِي يُحَدِّثُ فَيَكْذِبُ لِيُضْحِكَ بِهِ القَوْمَ! وَيلٌ لَهُ ثُمَّ وَيْلٌ لَهُ ))
    ولم يبالوا بالوعد الذي وعده رسول الله صلّى الله عليه وسلّم في قوله:
    أنا زعيمٌ ببيتِ في رَبَضِ الجنةِ لمَن تَرَكَ المِراءَ وإن كان مُحِقًّا ، وببيتِ في وسطِ الجنةِ لمَن تركَ الكذبَ وإن كان مازحًا ، وببيتٍ في أعلى الجنةِ لمَن حُسُنَ خلقُه
    همّهم الضحك واللعب وإضحاك النّاس.ولجحا رحمه الله ورضي عنه الحظّ الأكبر من هذا الإستهزاء والسخرية والكذب والإفتراء، فهنيئاً له رحمه الله على كم الحسنات التي سيأخذها من هؤلاء الجهال هداهم الله.
    نسأل الله العافية.

    تعليق

    يعمل...
    X