إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

الأسئلة التي أجاب عليها الشيخ الفاضل محمد بن بازمول في لقائه المفتوح مع طلبته عبر الفيس بوك يومي 14و

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • [سؤال] الأسئلة التي أجاب عليها الشيخ الفاضل محمد بن بازمول في لقائه المفتوح مع طلبته عبر الفيس بوك يومي 14و


    نتشرف بوضع الأسئلة التي قام بالإجابة عليها أستاذنا ومعلمنا شيخنا محمد بن عمر بن بازمول وذلك من خلال

    لقائهِ بطلبته عبر صفحتهِ الشخصية بالفيس بوك يومي 14 و 15 من ذي القعدة لسنة 1437

    سؤال :

    ماحكم اخذ مال من شركة تأمين بعد تعرض الشخص لحادث؟


    جواب :

    إذا تعرض الشخص لحادث سير ، وكان الخطأ من السائق الآخر، فإن لك أن تأخذ العوض ، و لا يضر أن تدفعه لك شركة التأمين التي يؤمن عندها

    السائق الآخر، لأن هذا من باب الحمالة، والله اعلم .


    ****************

    سؤال :

    بعض النساء يسألن عن حكم المستردة (الخردل) التي توضع في الطعام ومع اللحم؟


    الجواب
    :

    الأصل في الأعيان الحل والطهارة، والخردل نبات، له بذور، والظاهر أن المستردة هذه، أو عجينة الخردل تصنع منها. وقرأت مرة أنه يضاف إليها

    عصير العنب، ويقصدون كما قيل: الخمر، ومعلوم أن الخمر محرم، فإذا أضيف إلى الطعام ولم تستحيل أو تستهلك حرم تناول الطعام الذي أضيفت

    إليه، لأن عين المحرم لا زالت ظاهرة، أما إذا استهلكت وتحولت ولم يبق منها شيء ظاهر، و لا أثر لها في إذهاب العقل، في كثيرها، فقليلها حلال،

    لأنه لا عين للمحرم و لا أثر، والله اعلم.

    **************


    سؤال :

    رجل قتل آخر بالدراجة النارية خطأ .. في البداية سمحوا له .. و بعدها طلبوا مبلغا .. فماذا يعمل شيخنا؟


    الجواب
    :

    هذا من باب قتل الخطأ، ففيه الدية والكفارة، قال تعالى: "
    وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَنْ يَقْتُلَ مُؤْمِنًا إِلَّا خَطَأً وَمَنْ قَتَلَ مُؤْمِنًا خَطَأً فَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مُؤْمِنَةٍ وَدِيَةٌ

    مُسَلَّمَةٌ إِلَى أَهْلِهِ إِلَّا أَنْ يَصَّدَّقُوا فَإِنْ كَانَ مِنْ قَوْمٍ عَدُوٍّ لَكُمْ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مُؤْمِنَةٍ وَإِنْ كَانَ مِنْ قَوْمٍ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ مِيثَاقٌ فَدِيَةٌ مُسَلَّمَةٌ إِلَى

    أَهْلِهِ وَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مُؤْمِنَةٍ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ تَوْبَةً مِنَ اللَّهِ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا"
    (النساء: 92)، فالواجب في قتل الخطأ، الدية

    مع الكفارة ، وهي تحرير رقبة مؤمنة، فمن لم يجد فصيام شهرين متتابعين.

    فإن تنازل أهل الميت عن الدية تبقى عليك الكفارة.

    فإن تنازلوا ثم رجعوا فليس أمامك إلا الصلح معهم. أعانك الله ويسر أمرك.


    **************


    سؤال :

    ما حكم شراء الدولار بالسعر الرسمي للدولة من البنوك ثم بيعه في السوق السوداء؟ حيث إن بلادنا تعاني من أزمة غلاء سعر الدولار في السوق

    السوداء والفارق بين السعر في البنك والسوق السوداء يصل إلى ثلاثة دنانير .

    الجواب
    :

    بيع العملة بعملة أخرى مختلفة عنها في الجهة المصدرة متفاضلا، جائز، بشرط التقابض في الحال.

    لكن إذا منع ولي الأمر من أن يتم ذلك إلا عبر الجهات المخصصة بالسعر الرسمي، فالواجب السمع والطاعة له. والله الموفق.


    *************

    سؤال :

    ماحكم لبس المرأة عباءة واسعة وعليها خمار طويل.

    وحكم لبس المرأة عباءة واسعة فيها بعض التطريز ولكن لون التطريز اسود من نفس لون العباءة؟

    الجواب :

    إذا تحقق في ما تلبسه المرأة أمام الأجانب سترها بحيث لا يرونها، بالشروط المعروفة في الجلباب وهي التالية:

    أن يكون واسعاً.

    أن لا يكون شفافاً.

    أن لا يكون لباس شهرة.

    أن لا يكون فيه تشبهاً بلباس الرجال.

    أن لا يكون فيه تشبهاً بلباس الكفار.

    أن لا يكون مطيباً بريح ظاهر.

    أن لا يكون لباس زينة بنفسه.

    أن يكون ساتراً لجميع البدن، واختلف في الوجه والكفين، الجمهور على أن لا يشترط سترهما، إذا لم يكون عليهما زينة، أو لم يكونا فتنة، وذهب

    الحنابلة إلى وجوب سترهما مطلقاً.

    فإذا تحققت هذه الشروط كان للمرأة أن تخرج به أمام الأجانب.

    أما قضية وجود الزخرفات، فإذا لم تصل إلى حد الشهرة، ولم تكن زينة ملفتة للنظر، فالظاهر جوازه، والأفضل التعفف عنه، والله اعلم.


    ***************

    سؤال:

    أطلب نصيحة فقط لصغار طلاب العلم المنسوبين للسلفية، وما يحدث بينهم من ردود و تهاوشات على الفيس والتويتر وفي المنتديات ماهي

    نصيحتكم لهم وتوجيهاتكم؟
    الجواب :

    نصيحتي هي أن نبتعد جميعاً عن أسباب الخلاف ، فإن الخلاف شر، وأن نبتعد عن أسباب الفرقة فإنها من الشيطان، وعلى المسلم أن يكون واسع

    الصدر لتحمل إخوانه ، والترفق بهم، فإن النصيحة تكون فضيحة بإعلانها على الملأ، والنصيحة لا تكون بالشتم والسب والاستهزاء، فإن رسول

    الله صلى الله عليه وسلم هو أسوتنا ما كان سبابا ولا لعانا و لا فاحشا و لا متفحشاً.

    والأصل أن أهل الإيمان والإسلام أهل ود وتراحم فيما بينهم.

    والخطأ لا يسلم منه أحد إلا من عصمه الله.

    وكل ابن آدم خطاء ، وخير الخطائين التوابون.

    فحنانيكم بعض الشر أهون من بعض.

    فبالحكمة والرفق والتشاور والظن الحسن، تحل جميع المشاكل بإذن الله.

    واعلم يا مسلم أن من غاية الشيطان وأهدافه إيقاع الشحناء والخصام والبغضاء بين المسلمين فلا تكن أداة في يده يحقق بها ما يريد.

    قال تعالى: "
    إنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُوقِعَ بَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ فِي الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ وَيَصُدَّكُمْ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنِ الصَّلَاةِ فَهَلْ أَنْتُمْ مُنْتَهُونَ }

    [المائدة: 91]

    وفي صحيح مسلم تحت رقم (2812)
    عَنْ جَابِرٍ، قَالَ: سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يَقُولُ: "إِنَّ الشَّيْطَانَ قَدْ أَيِسَ أَنْ يَعْبُدَهُ الْمُصَلُّونَ فِي

    جَزِيرَةِ الْعَرَبِ، وَلَكِنْ فِي التَّحْرِيشِ بَيْنَهُمْ".


    قوله: (ولكن في التحريش بينهم) أي ولكنه يوقع بينهم ما يسبب الخصومات، و يحصل به التناحر والتباغض والشحناء، فتحصل الحروب والفتن.

    فإذا كان هذا مع أهل جزيرة العرب، فما بالك مع غيرهم.

    أسأل الله أن يجعلنا وإياكم هداة مهتدين لا ضالين ولا مضلين. والله الموفق.


    ***************

    سؤال :

    ما حكم التعامل مع شركة بيع بالتقسيط التي تتبع الخطوات التالية في البيع:

    1 – شراء السلع من الوكلاء بعد دفع ثمنها كاملاً , وإدخالها في مخازن الشركة.

    2 – عرض السلع في صالة العرض موضحّا عليها (سعر البيع – قيمة القسط – عدد الأقساط – موصفات السلع)

    3 – بيع السلعة للزبون بعد معاينتها من قبله, وذلك بإبرام عقد بين الزبون و الشركة.

    4 – يخول الزبون المصرف التابع له بخصم الأقساط.

    5 – يتم خصم قيمة عمولة خدمة الخصم لصالح المصارف التجارية , من قيمة القسط الذي يتم تحصيله لصالح الشركة , بواقع دينارين عن كل
    قسط.

    الجواب :

    إذا تم العقد بتعيين الشراء بالتقسيط، بالمبلغ المحدد، والأقساط المحددة، ويستلم المشتري العين على أنها ملكه، ويسدد الأقساط على أنها من قيمة

    العين، فهذا بيع أجل، وهو حلال على الصحيح من أقوال أهل العلم. والله اعلم.


    *************


    السؤال:

    تعلمون ما في الساحة العراقية من احداث حدثت من قبل الدكتور... .. فما الموقف مما يحدث من قبل الدكتور ومن قبل اتباعه علما انهم يبدعون

    ويرمون كل سلفي بانه حدادي اذا بين خطا شيخهم مثلا : في قوله بجواز دفع الزكاة الى قناته ( النصيحة ) ؟

    الجواب:

    لا علم عندي بواقع الحال، وأحيلكم على أهل العلم بذلك ، ولعلكم لو ترجعون إلى الشيخ ربيع تجدون عنده الجواب عن هذا، ومن أحيل على مليء

    فليتبع. والله الموفق.


    ************


    سؤال :

    أسأل عن حكم العمل في الجمارك الجزائرية وحكم راتبها مع العلم انهم يفرضون الضرائب عن السلع الداخلة والخارجة من البلاد مع مهام الرقابة؟

    الجواب
    :

    يجوز فرض الضريبة على المسلمين إذا قررها ولي الأمر لحاجة البلد إلى ذلك، وإشارة أهل الخبرة والاختصاص بها، لمواجهة حاجة بيت مال

    المسلمين في البلد (عجز الميزانية)، بشرط أن يرفع عنهم أول ما يستغنى عنها.

    والعمل مع الدولة في ذلك في هذه الحال لا حرج فيه إن شاء الله . والله اعلم.


    *************


    سؤال :

    نحن أربع بنات لوالد كبير في السن، و لا إخوة ذكور لنا، و أبي أراد أن نتعلم القيادة، لمساعدته في شؤون البيت، مع العلم نحن الآن نقيم في بلد

    مسلم يسمح للمرأة بقيادة السيارة، فهل يجوز لنا القيادة في هذا الظرف.

    الجواب :

    قيادة المرأة للسيارة لا مانع منها، بشرط أن تأمن المرأة على نفسها وعرضها ودينها.

    فإن كنتن تأمن على أنفسكن ذلك، فلا حرج عليكن في تعلم القيادة وممارستها، والله اعلم.


    يتبع إن شاء الله

  • #2
    رد: الأسئلة التي أجاب عليها الشيخ الفاضل محمد بن بازمول في لقائه المفتوح مع طلبته عبر الفيس بوك يومي

    سؤال:

    نحن مجموعة من الشباب تحصلنا على وظيفة في الدولة ولكن جهة العمل حسبت لنا عاماً كاملاً قبل التحصل على الوظيفة ويريدون أن يعطوننا أجرة العام الذي لم نعمل فيه فما الحكم ؟

    الجواب
    :

    إذا كان هذا من جهة ولاة الأمر، وهو نظام الدولة، فلا حرج عليكم في أخذه، وبعض الدول تعطي الموظف الجديد، راتب شهرين مساعدة له في أول التوظف. فلا حرج في ذلك.

    أخرج البخاري تحت رقم (1473)، ومسلم تحت رقم (1045) عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ سَالِمٍ:
    أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا، قَالَ: سَمِعْتُ عُمَرَ، يَقُولُ: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ

    صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُعْطِينِي العَطَاءَ، فَأَقُولُ: أَعْطِهِ مَنْ هُوَ أَفْقَرُ إِلَيْهِ مِنِّي، فَقَالَ: "خُذْهُ إِذَا جَاءَكَ مِنْ هَذَا المَالِ شَيْءٌ وَأَنْتَ غَيْرُ مُشْرِفٍ وَلاَ سَائِلٍ، فَخُذْهُ وَمَا لاَ فَلاَ تُتْبِعْهُ نَفْسَكَ
    ". والله الموفق.


    ************

    السؤال :

    هل يجوز العمل في مؤسسة تربوية مختلطة كبواب للمدرسة علما أن الطلبة قد بلغوا مرحلة البلوغ والبنات المدرسات في الغالب متبرجات غير متسترات.

    الجواب
    :

    العمل الذي يقوم به البواب ويأخذ عليه أجره ، عمل مباح شرعاً، و لا محظور عليه في تصرفات الآخرين، فالمتبرجة عليها اثم فعلها، وكذا الأمور الأخرى، هو يأخذ أجره

    مقابل عمل مباح، والله اعلم.

    *************

    السؤال :

    ماهي المتون المعتمدة في الفقه المالكي وماهي افضل الشروح عليها.

    الجواب
    :

    أفضل المتون في الفقه المالكي هو موطأ مالك إمام المذهب وإمام السنة والحديث، وأفضل شروحه التمهيد والاستذكار لابن عبدالبر النمري رحمه الله. وله الكافي في الفقه.

    وكتب القاضي عبدالوهاب رحمه الله: التلقين والمعونة ، والإشراف على نكت مسائل الخلاف.

    والمدونة لسحنون.

    وهذه الكتب ميزتها سهولة لفظها، وحسن عرضها.

    وفي جمع المسائل وكثرة الشروح عليه مختصر خليل رحمه الله.

    وأسهل منه متن الرسالة لابن أبي زيد القيرواني، وشروحها كثيرة.

    ووجهة نظري أن الطالب ينظر في الكتب المعتمدة في المذهب وما يراه سهلاً عليه يسيراً في فهمه، درسه. فإن رسول الله ما خير بين أمرين إلا اختار أسهلهما ما لم يكن

    إثماً. إلا إذا كان مع الطالب شيخ يشرح له ويبين له. والله الموفق.


    **************

    سؤال :

    انا طالب ادرس في كليه الطب والجامعة مختلطه وكم من مره احاول ان ابتعد عنها واوقف دراستي فيها الا ان والداي حفظهما الله ينزعجان وربما لا يحدثاني اياما بسبب اني

    ساترك واخواتي كلهم ضدي في هذا الامر...انا والحمد لله متفوق في هذا المجال لكن مايقلقني هو ديني اخاف انجر وراء الفتن.

    الجواب
    :

    أسأل الله لك التوفيق. تخصصك في الدراسة يحتاج إليه المجتمع، خاصة من طبيب مسلم يكون بإذن الله محل ثقة. فإذا استطعت أن تواصل دراستك وتحفظ نفسك من

    الفتن، وعدم الوقوع في الحرام، فواصل والله يعينك ويوفقك.

    والرضا بأهون الضررين إذا تعين الوقوع في أحدهما جائز شرعا.

    وتحقيق أعلى المصلحتين إذا لم يمكن إلا إحداهما هو المطلوب.
    وفقك الله وبارك فيك.


    **************

    سؤال :

    ما حكم شراء سنوات الخدمة؟ يدفع الشخص مبلغا من المال كقيمة للسنوات، فيحسب له عمل سنتين أو خمس أو أكثر بحسب المبلغ المدفوع، وذلك لتقريب سن التقاعد؟
    الجواب :

    إذا كان النظام يجيز ذلك، و لا يترتب على ذلك خداع ولا غش، فإن الظاهر أنه يجوز لأن هذه السنوات لها قيمة، في مقدار الراتب التقاعدي، والله اعلم.


    ************

    سؤال :

    ما حكم قراءة كتب التاريخ ل.... المعروف برده على الروافض.

    فإنّي لمّا نصحت أخا لي بقراءته. قال لي: أنّه تكلم فيه العلماء فقلت له: إنّ تخصصه تاريخ كما قال الشيخ ... . فرفض ذلك وقال: ربما يدس بدعه في كتبه.

    فأريد منك نصيحة عامّة في هذا الباب خاصة في تخصصات غير الدين كالتاريخ والنّحو وأصول الفقه. هل يلزم أن تقرأ لسلفي في هذا وإن لم يوجد لا تقرأ. أم ما الضابط ؟

    الجواب
    :

    من اشتهر ببدعته والدعوة إليها، فهذا يهجر وتهجر كتبه ويحذر منه ومنها كالزمخشري صاحب الكشاف.

    أمّا من عرف ببدعة ولم يعرف بالدعوة إليها، ولم يذكر أحد من أهل العلم أنه يدس بدعته في كتبه، بل ويوصف بالعلم، و بدعته خطأ علمي وقع فيه، فهذا يستفاد من كتبه،

    ويرد ما أخطأ فيه ويحذر من الخطأ.

    أما من عرف ببدعته، ولم يعرف بالدعوة إليها، واحتيج إلى علمه الذي هو له ضابط، فهذا يؤخذ عنه، إلا إذا ترتب على ذلك تغرير الناس ببدعته وتهوينها.

    والحال كما في الرواة الموصوفين ببدعة، فإن الدعاة منهم لا يؤخذ عنهم وغير الدعاة يؤخذ عنهم إذا عرف أنهم ضبطوه.

    والمشكلة في هذا الباب تأتي من جهات عديدة؛

    منها الخوف على العامة بأن يتقبلوا الشخص ببدعته.

    ومنها أن يغتر صاحب البدعة بالناس حوله ويظن نفسه على حق.

    ومنها أن يتأثر القارئ لكتابه فيقبل بدعته.

    وقد تقع مشكلة من جهات أخرى؛

    منها أن لا يميز بين البدعة والخطأ.

    ومنها أن لا يمايز بين البدعة الكبرى والبدعة الصغرى.

    ومنها أن يعامل جميع أصحاب البدع معاملة واحدة، بدون تمييز أهل الأهواء من غيرهم.

    وهذه كلها قضايا خطيرة؛ والسلامة في البعد عن كل من تكلم فيه، مع حفظ اللسان عن الكلام بغير علم، والله المستعان.


    **************

    سؤال :

    في ألمانيا يوجد شخص يتهرب ضريبياً في تحويل النقود من بلد الى آخر لقاء أجر معلوم ومن المعلوم شرعا أن المسلمين على شروطهم كما أمرنا نبينا صلى الله عليه وسلم .

    وشرط الدولة الألمانية عدم التهرب من الضرائب.

    بناء على ما سبق هل يجوز للمضطر ممن له عيال داخل سوريا التعامل مع هذا الشخص لتحويل النقود الى عياله؟

    علماً أن التحويل الى المناطق المختلفة في سوريا أمر لا يمكن إلا عن طريق مثل هذه الأشخاص لأنه في كثير من المناطق لا يوجد مكاتب رسمية للصرافة؟

    وهل يجوز التحويل عن طريق هذا الشخص سواء كان زكاة فطر أو أي نوع من الصدقات الى سوريا ؟

    وهل يجوز لغير المضطر إرسال المال عن طريق هذا الشخص ؟

    وسمعت ان طريقة التحويل هي ان يعطى شخص مال وهذا الشخص يكلف شخص اخر في سوريا من معارفه ليسلم المال لأهل الذي اراد ان يرسل بالليرة السورية وفي المانيا

    يتعاملون باليورو

    الجواب
    :

    إذا كنت أنت المقيم داخل المانيا ملتزم بشرط الإقامة هذا، وأعطيت مبلغا ليتحول داخل سوريا، وهو يتصرف بالصورة التي ذكرت، فلا شيء عليك، والإثم عليه هو في

    تصرفه، فأنت توصل المال لأهلك عن طريقه، وهو الذي يتحمل مسؤولية ما ارتكبه، وأنت لا شيء عليك ما دمت تلتزم بشرط الإقامة المذكور، والله اعلم.


    ************

    سؤال:

    هل من السلف من قال أن تارك العمل بالكلية أو ما يسمونه بجنس العمل هو مؤمن ؟

    الجواب
    :

    اجمعت كلمة السلف على أن الإيمان قول وعمل واعتقاد، و لا إيمان إلا بعمل، وأن من آمن بقلبه ولسانه لابد أن يظهر ذلك على جوارحه، مصداقا لقوله صلى الله عليه

    وسلم: "
    قل آمنت بالله فاستقم"، ولقوله: "ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب". والله الموفق.


    *************



    سؤال :

    ما حكم المرأة التي ظنت أن عدتها قد انقضت فتزوجت ثم تبين لها أنها تزوجت قبل انقضاء العدة.
    الجواب :

    يفرق بينهما، وتكمل عدتها من الأول، ثم إن شاء تقدم لخطبتها والزواج منها، هذا عند جمهور العلماء من الحنفية والشافعية والحنابلة، واشترط الحنابلة انقضاء العدتين، تمام

    عدة الأول، وعدة الثاني.

    وجاء عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنها تعتد من الثاني و لا ترجع إليه أبداً إذا كان قد دخل بها، وأما إذا عقد ولم يدخل، فإنها تكمل عدة الأول ثم إذا جاء كان

    خاطبا من الخطاب. والله اعلم.

    ومذهب الحنابلة هو الظاهر عندي إذا كان الثاني قد دخل بها، لأن عدة الثاني تكون من أجل سلامة الرحم من الولد. والله اعلم.

    *************

    سؤال :

    ما المراحل التي ترونها ضرورية في دراسة الاختيار الفقهي او الراي الاصولي في البحوث الاكاديمية؟

    الجواب
    :

    دراسة أي مسألة شرعية تمر بالمراحل التالية:

    المرحلة الأولى
    : النظر في تحقق ثبوت الدليل .

    المرحلة الثانية
    : النظر في سلامة دلالة الدليل.

    المرحلة الثالثة
    : النظر في إحكام الدليل من النسخ.

    المرحلة الرابعة : النظر في سلامة الدليل من المعارض.

    والاختيار الفقهي يتم عبر هذه المراحل الأربع، ويدخل الخلل في الاختيار الفقهي عبر هذه المراحل أيضاً.

    ويقع الخلاف بين العلماء بحسب تحقق هذه المراحل الأربع للدراسة.

    وتتلخص في قولهم: إذا كنت ناقلاً فاصدق. وان كنت ناظراً فحقق. فالعلم إما نقل مصدق أو نظر محقق.
    والله الموفق.


    ************


    سؤال:

    تغيير للفتوى .. كقولهم: أفتى الشافعي بكذا، ثمّ أفتى بكذا في القول الجديد وكذلك أحمد رحمهم الله

    بحثت عن علمهم لكنني لم اجده ...

    الجواب
    :

    بالنسبة لكلام أئمة الفقه، فالمرجع في ذلك لعلماء المذهب الذين يميزون فتاوى إمامهم، ويضبطون الآخر فالأخر منها، ولهم في ذلك قاعدة يمشون عليها. وعلى أساس

    ذلك عرف المذهب المعتمد لكل إمام من الأئمة الأربعة.

    وهذا موجود في كل المذاهب تقريباً.

    ويمكنك الوقوف على ذلك بالرجوع إلى الكتب المصنفة في المذهب.

    وبالنسبة للمعاصرين يمكنك تحرير ذلك بالرجوع إليهم مباشرة.

    وللباحثين طرقهم في معرفة الآخر فالآخر من قول العالم، والله الموفق.


    **************

    سؤال:

    عن المأموم المسبوق إذا قام بعد ان انتهى الامام من التسليمة الاولى ولكنه لم ينتهِ من التسليمة الثانية في صلاة الفريضة . ما حكمه ؟

    الجواب
    :

    جاء في الحديث: "مفتاح الصلاة الطهور تحريمها التكبير، وتحليلها التسليم"؛ وجاء أيضاً: "إنما جعل الإمام ليؤتم به".

    فالمسبوق مأموم، عليه أن يتابع الإمام و لا ينصرف من الصلاة حتى ينصرف الإمام، بالسلام منها.

    وجمهور العلماء على أن انصراف الإمام بالتسليم من الصلاة يتحقق بالتسليمة الأولى، لأنها الواجبة عند المالكية والشافعية. وأما الحنفية فالسلام عندهم ليس من واجبات

    الصلاة.

    وعند الحنابلة لا يتحقق انصراف الإمام من الصلاة إلا بالتسليمتين.

    فعند الجمهور إذا قام المسبوق لقضاء ما فاته بعد تسليمة الإمام الأولى، خالف الأفضل، وفاته تمام الأجر، وصلاته صحيحه.

    وعند الحنابلة أن صلاته تبطل فرضاً، وتصح نفلاً.

    والذي عليه الجمهور أقوى من جهة النظر، والله اعلم.


    يتبع إن شاء الله ..




    تعليق


    • #3
      رد: الأسئلة التي أجاب عليها الشيخ الفاضل محمد بن بازمول في لقائه المفتوح مع طلبته عبر الفيس بوك يومي

      أرجو أن يراجع الشيخ في مسألة قيادة المرأة للسيارة لأن جل المعلمين لهذا الفن من الرجال و لا يكون بينهما حجاب لأن ظروف العمل تفرض ذالك

      تعليق


      • #4
        رد: الأسئلة التي أجاب عليها الشيخ الفاضل محمد بن بازمول في لقائه المفتوح مع طلبته عبر الفيس بوك يومي

        سؤال :

        ما حكم باقة العروس والطرحة؟


        الجواب
        :

        هذا من أمور العادات والأصل فيها الإباحة، إلا إذا ثبت أنها من خصائص الكفار، فينبغي تركها حتى لا نشابههم، أو كان فيها سرف أو مخيلة، أو اقترن بها أمر جعلها من

        البدع الإضافية، فعندها لا تجوز، والله الموفق.

        **************

        سؤال :

        ماحكم من لديه المال و المنزل و القدرة على الزواج و لا يتزوج متحججا بعدم إيجاده لزوجة سلفية ؟


        الجواب
        :

        عليه الاستمرار في البحث حتى يجد الزوجة المناسبة له، ويختلف حكم الزواج بالنسبة بحسب حاله، فإن كان يخشى الوقوع في الحرام فيجب عليه الزواج، وإذا كان لا

        يخشى الوقوع في الحرام فيستحب له الزواج؛ فيتأكد عليه البحث بحسب الحال، بل قد يقال: إذا كان يخشى على نفسه الوقوع في الحرام فإنه يتأكد عليه المبادرة بإعفاف

        نفسه وعليه أن لا يتعنت في الشروط، والله الموفق.

        *************

        سؤال :

        هناك شخص من دولة ولكنه من مواليد دولة أخرى، بسب انتقال والده فيما مضى إليها، وعندما عاد الى بلده وجب عليه استخراج الجنسية له ولأبنائه ولكن عندما قدم

        اجراءات الجنسية عام 1988 افرنجي ولم تنفذ حتى الان وعندما ذهب للمراجعة عن المعاملة قيل له انه لم ولن يتم استخراج الجنسية الا بعد دفع 1000 دينار للضابط

        المسئول عن الاجراءات والا لن يحلم بها على حد قول ذلك الضابط .. وجميع اوراقه الثبوتية و أوارق اولاده مت
        وقفة على هذه الورقة بل حتى هو متوقف منذ عام 2014

        افرنجي ... السؤال ما حكم دفع هذه القيمة ؟

        الجواب
        :

        دفع المال للوصول إلى حق له بدون تعدي على أحد ليس برشوة، فيجوز له أن يدفع هذه الألف ليصل إلى حقه في استخراج الجنسية، ولا يجوز لذلك المسئول أن يأخذها

        إذا كان هذا من عمله الواجب عليه، فأخذه لها بغير رضا الشخص أو إجباره بتعطيل معاملته حتى يدفعها يجعلها حراما عليه.

        وأما الرشوة المحرمة فهي دفع المال للوصول لحق الغير، فهذه التي ورد فيها لعن الراشي والمرتشي والرائش بينهما. وهي غير ما تقدم ذكره في حال السائل، والله الموفق.

        **************

        سؤال:

        يوجد في بلدتنا مسجد يخطب الجمعة فيه أخ سلفي، لذلك كان معظم الأخوة يصلون الجمعة فيه. ولما كثر عدد المصلين السلفيين بذلك المسجد، اعترض الامام

        الخطيب على قدوم الاخوة بكثرة متعللا بان ذلك لا يخدم الدعوة وانه سيتم عزله من قبل السلطات ان تواصل ذهابنا للصلاة خلفه.

        الجواب
        :

        عليكم الموازنة بين المصالح والمفاسد، ومراعاة أن لا ضرر ولا ضرار، فإذا كان ما ذكره الإمام صحيحا، ويتوقع حدوثه لو حصل الازدحام على المسجد، فينبغي عدم الاكثار

        من الذهاب إليه، ومحاولة البحث عن مسجد آخر إمامه سلفي. والله المستعان.

        *************

        سؤال :

        البحوث التي تكون في المواقع في الفقه و أصوله و عن الكتب عامة التي لا يعرف أصحابها يستفاد منها من طالب علم متوسط و يأخذ منها أو يتوقف، حيث إنها قد تيسر

        لك كثيرا من الأمور و تلخصها .

        الجواب
        :

        الأخذ من الكتب كالأخذ من المشايخ، وإذا قيل في الأخذ عن المشايخ: "إن هذا العلم دين فانظروا عمن تأخذون دينكم"، فكذا الحال في الكتب، إلا الكتب التي زكاها

        أهل العلم حتى ولو لم تعرف اصحابها، لأن الأصل السلامة إن شاء الله. والله الموفق

        ***********

        سؤال:

        نريد نصيحة لي وللشباب السلفي في الشام في هذه الفتنة والنازلة التي عندنا وتكالب أهل البدع علينا وعدم وجود علماء عندنا وجزاكم الله خيرا شيخنا الجليل

        الجواب
        :

        أوصيكم بتقوى الله، والثبات على الحق، والحرص على متابعة السنة، وما كان عليه السلف الصالح، وحاولوا أن لا تدخلوا في مواجهات مع أهل البدع في هذه المرحلة، من

        باب الرضى بأهون الضررين، وأحرصوا على تعليم الناس برفق وحكمة، وتحلوا بالصبر والأناة وترك العجلة. وتشاوروا وارجعوا إلى العلماء، والله يعينكم وييسر أمركم ويحفظكم

        في أنفسكم وأهليكم وأموالكم.

        ************

        سؤال:

        انا بـ ... وأريد شراء سيارة ولكنني لا استطيع دفع ثمنها كاملا وشركة بيع السيارات تسمح بالتقسيط بحيث تتعامل مع البنك الذي ينزل عليه راتبي فيقتطع من راتبي القسط

        الشهري ولكن يزيد مبلغاً مقابل التقسيط عما إذا كنت سأشتريها وأدفع المبلغ كاملا يعني مثلا ثمن السيارة خمسة آلاف دينار ولكن اذا اشتريتها بالتقسيط سيصبح المبلغ

        خمسة آلاف وستمائة بالإضافة أن البنك سيكون وسيطا للدفع بيني وبين شركة السيارات كونه البنك الذي ينزل عليه راتبي من وزارة التربية التي أعمل بها فهل هذه المعاملة

        فيها شئ محرم؟

        الجواب
        :

        إذا كان الحال أن البنك يشترط هذا المبلغ أجراً له على الإجراءات المتعلقة بسداد التقسيط فهذه العملية لا حرج فيها شرعا.

        وتستطيع أن تتأكد من أنها ليست بفائدة، بثبات المبلغ الذي يأخذونه، وعدم زيادته عند زيادة الأقساط. والله الموفق.

        ************

        سؤال :

        هل يجوز عقد العقد الشرعي مع امرأة بحضور شاهدين و وولي أمرها و تركها في بيت أهلها وتأجيل العقد المدني لعامين لعدم توفر المال والبيت ؟

        الجواب
        :

        نعم يجوز ذلك، وهو عقد شرعي صحيح إذا كنت قد سميت المهر أو سلمته. أمّا ما يترتب على العقد من أنها زوجتك شرعاً وأن طاعتك واجبة فهذا صحيح، لكن العرف

        أن هذا لا تستوفيه حتى تأخذها في بيتك، فإن اذن لك أهلها بذلك وإلا عليك الالتزام بالعرف و لا تتجاوز ذلك حتى تكون في بيتك هذا أحسن، علما أنها زوجتك شرعاً،

        لكن أنصح بمراعاة العرف في ذلك، إلا أن يأذن الأهل. والله الموفق.


        ***********

        سؤال:

        هل تقبض اليدين بعد الرفع من الركوع ام لا ونريد الدليل على ذلك

        الجواب
        :

        لا يشرع قبض اليدين بعد الركوع على الصدر كحال القيام قبل الركوع، لأن هذه هيئة تعبدية، و لا يوجد دليل صحيح الدلالة على ذلك، ولأن الصحابة نقلوا كل هيئات

        الصلاة ولم يأت عنهم نص في القبض بعد الركوع. والله الموفق.

        ***********

        سؤال :

        هناك من ينسب لكم جواز عزل الحاكم المسلم بالفسق من اهل الحل والعقد ويدعى بان العزل بالفسق هو مذهب اهل السنة

        الجواب
        :

        الذي عليه مذهب أهل السنة والجماعة هو الصبر على جور الأئمة وإن ظلموا، فنعطيهم الذي لهم من السمع والطاعة، ونسأل الله الذي لنا، و لا يجوز الخروج عليهم. وهذا

        الذي أعتقده.

        وقضية تنازل الإمام لكف الظلم والشر، بطلب من أهل الحل والعقد بدون ترتب مفاسد ولا شر، فهذا سائغ تحقيقاً للمقصد من هذا المقام، والله الموفق.

        **********

        سؤال:

        يا شيخ هل هذا الكلام يصح : "بس مش مهم التسميه سمى روحك بما تشأ المهم الافعال. ونقدر انسمى الدعوه الصحابيه نسبة لصحابة رسول الله عليه افضل الصلاة

        والسلام فالمسميات لاتدل على الجوهر"، فقد علق به شخص وأنا أتكلم مع غيره عن السلفية ، وفهم الكتاب والسنة بفهم السلف الصالح. أليس يكون سلفيا من لم يظهر

        عليه الهدي ( اللحية - تقصير الثوب ...) ولكنه على منهج النبي عليه الصلاة والسلام وأصحابة؟ مع إنكارنا عليه عدم إعفاء اللحية وإسبال الثوب.
        الجواب:

        نعم العبرة بالمضمون وليست بالأسماء والألقاب، فمن تسمى بالسلفية ولم يهتدي بهدي الرسول صلى الله عليه وسلم ويتبع آثار السلف في ذلك، فليس بسلفي، ومن تسمى

        بالسلفي وهو يحلق ذقنه ويسبل ثوبه فهذا مخالف لهدي الرسول صلى الله عليه وسلم، وقد يوجد العكس من مظهره موافق لهدي الرسول واعتقاده وأفعاله خلاف ما جاء عن

        الرسول صلى الله عليه وسلم.

        فالعبرة بحقيقة المعنى وظهوره لا بمجرد الأسماء والألقاب.

        وقد يكون سلفيا مع وجود مخالفات في ظاهره، ولكن سلفيته ضعيفه، بمعنى اتباعه لما كان عليه الرسول صلى الله عليه وأصحابه فيه قصور. بوركت .

        يُتبع إن شاء الله

        تعليق

        يعمل...
        X