إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

أثـــار وفَــوَائِدَ

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ


    « فَالتَّوحِيدُ هُوَ جِمَاعُ الدِّينِ الَّذِي هُوَ أصلُهُ وفَرعُهُ ولُبُّهُ ، وهُوَ الخَيرُ كُلُّهُ ،

    والاستِغفَارُ يُزِيلُ الشَّرَّ كُلَّهُ ،
    فَيَحصُلُ مِن هَذَينِ جَمِيعَ الخَيرِ ، وزَوَالُ جَمِيعَ الشَّرِّ.
    وكُلُّ مَا يُصِيبُ المُؤمِنَ مِنَ الشَّرِّ فَإنَّمَا هُوَ بِذِنُوبِهِ.
    والاستِغفَارُ = يَمحُو الذُّنُوبَ فَيُزِيلُ العَذَابَ ، كَمَا قَالَ تَعَالَى : { ومَا كَانَ اللهُ مُعَذِّبَهُم وهُم يَستَغفِرُونَ } ».
    ابنُ تَيمِيَّة - رَحِمَهُ اللَّـهُ -.
    جَامِعُ المَسَائِلِ |

    تعليق


    • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

      قال ابن القيم رحمه الله : لما سافر موسى إلى الخضر ـ عليهما السلام ـ وجد في طريقه مس الجوع والنصب، فقال لفتاه: {آتنا غداءنا لقد لقينا من سفرنا هذا نصبا} [الكهف]، فإنه سفر إلى مخلوق.
      ولما واعده ربه ثلاثين ليلة، وأتمها بعشر، فلم يأكل فيها، لم يجد مس الجوع، ولا النصب، فإنه سفر إلى ربه تعالى.
      وهكذا سفر القلب وسيره إلى ربه، لا يجد فيه من الشقاء والنصب ما يجده في سفره إلى بعض المخلوقين.
      [بدائع الفوائد (3/ 203)].

      تعليق


      • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

        قال علامة اليمن مقبل بن هادي الوادعي رحمه الله تعالى:"و قد رأيتُ أنَّ الذي يقصم ظهور المبتدعة أمرين :
        الأمر الأول : الجرح و التعديل
        الأمر الثاني : التميُّز أي : الانفصال عنهم , فلا يُجالسون , و لا يُحضَر محاضراتهم "
        ( نبذة مختصرة من نصائح العلاّمة مقبل ص 61 )

        تعليق


        • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

          ‏• من علامات السعادة..

          • قال الإمام الشاطبي رحمه الله:

          (من علامات السعادة على العبد تيسير الطاعة عليه، وموافقة السنة في أفعاله، وصحبته لأهل الصلاح، وحسنف أخلاقه مع الإخوان، وبذل معروفه للخلق، واهتمامه للمسلمين ومراعاته لأوقاته ).

          " المصدر : كتاب الاعتصام 2/ 152"

          تعليق


          • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

            قال ابن سعدي -رحمه الله - :
            فمن عامل الله في حال صحته وشبابه وقوته
            عامله الله باللطف والإعانة في حال شدته .

            الفواكه الشهية


            تعليق


            • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

              قال ابن القيم – رحمه الله - :" أصل كل شر يعود إلى البدع "
              ( إعلام الموقعين 1/136 )


              قال شيخ الاسلام في كتاب العبودية :

              وأصل ضلال من ضل، هو بتقديم قياسه على النص المنزل من عند الله، واختيار الهوى على اتباع أمر الله.


              قال شيخ الاسلام رحمه الله :

              والشجاعة ليست هي قوة البدن، فقد يكون الرجل قوي البدن ضعيف القلب، وإنما هي قوة القلب وثباته.
              رسالته الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

              تعليق


              • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                وَسِيقَ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ إِلَى الْجَنَّةِ زُمَرًا حَتَّى إِذَا جَاءُوهَا وَفُتِحَتْ أَبْوَابُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا سَلَامٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُمْ فَادْخُلُوهَا خَالِدِينَ (73)
                قال السعدي -رحمه الله -
                ثم قال عن أهل الجنة: { وَسِيقَ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ } بتوحيده والعمل بطاعته، سوق إكرام وإعزاز، يحشرون وفدا على النجائب. { إِلَى الْجَنَّةِ زُمَرًا } فرحين مستبشرين، كل زمرة مع الزمرة، التي تناسب عملها وتشاكله. { حَتَّى إِذَا جَاءُوهَا } أي: وصلوا لتلك الرحاب الرحيبة والمنازل الأنيقة، وهبَّ عليهم ريحها ونسيمها، وآن خلودها ونعيمها. { وَفُتِحَتْ } لهم { أَبْوَابُهَا } فتح إكرام، لكرام الخلق، ليكرموا فيها. { وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا } تهنئة لهم وترحيبا: { سَلَامٌ عَلَيْكُمْ } أي: سلام من كل آفة وشر حال.عليكم { طِبْتُمْ } أي: طابت قلوبكم بمعرفة اللّه ومحبته وخشيته، وألسنتكم بذكره، وجوارحكم بطاعته. { فـ } بسبب طيبكم { ادْخُلُوهَا خَالِدِينَ } لأنها الدار الطيبة، ولا يليق بها إلا الطيبون. تفسير السعدي

                تعليق


                • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                  ‏قال ابن عثيمين -رحمه الله - :
                  من توكل على الله كفاه .
                  قال تعالى :
                  (ومن يتوكل على الله فهو حسبه إن الله بالغ أمره )
                  وإذا كان الله حسبك، فلا بد أن تصل إلى ما تريد .

                  م.الفتاوى522/9

                  تعليق


                  • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                    قال ابن عثيمين -رحمه الله -:
                    ‏إذا أحب الله عبدًا سدده في سمعه وبصره ويده ورجله، أي في كل حواسه، بحيث لا يسمع إلا ما يرضي الله عز وجل، وإذا سمع انتفع، وكذلك أيضًا لا يطلق بصره إلا فيما يرضي الله وإذا أبصر انتفع، كذلك في يده ... وكذلك يقال في الرِّجل .

                    [ شرح النووية لـ ابن عثيمين ]

                    تعليق


                    • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                      ‏( الذي يحصل للمؤمن من البُشرى ومَسرة الملائكة بلقائه، ورفقهم به، وفرحه بلقاء ربه
                      يهون عليه كل ما يحصل مِن ألم الموت،
                      حتى يصير كأنّه لا يحس بشيء من ذلك )

                      ابن حجر "فتح الباري

                      تعليق


                      • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                        قال الشيخ عبد الرحمن السعدي رحمه الله : واعلموا أن أفضل العبادة انتظار الفرج من الرب الرحيم ، وقوة الرجاء والطمع في فضله العظيم ، فاجعلوا رجاء ربكم نصب اعينكم وقبلة قلوبكم ،فإنه نعم المولى والمرتجى لمغفرة ذنوبكم وكشف كروبكم، واياكم أن يملك قلوبكم اليأس من روح فضله وافضاله. أو تظنوا به غير مايليق بجلاله وكماله، فإنه لم يزل بالكمال موصوفا، وبالبر والجود والكرم معروفا ، أليس هو الذي خلق فسوى وقدر فهدى، وأخرج بفضله المرعى، وأغنى وأقنى؟
                        أما أوصل اليكم رزقه وانتم اجنة في بطون الأمهات ، وتابع عليكم بره في جميع الأوقات ؟
                        مجموع مؤلفات الشيخ مجلد 23

                        تعليق


                        • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                          ‏قال العلامة ابن عبد البر:
                          "ولا ينبغي للعاقل المؤمن
                          أن يحتقر شيئًا من أعمال البِرِّ، فربما غُفِرِ له بأقلِّها".

                          [التمهيد ]

                          تعليق


                          • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                            لاً يَرُدُّ القَدَرَ إِلاَّ الدُّعَاءُ
                            واعلم أن الدعاء قد يرد القضاء،كما جاء في الحديث: لاً يَرُدُّ القَدَرَ إِلاَّ الدُّعَاءُ [اخرجه البخاري] وكم من إنسانٍ افتقر غاية الافتقار حتى كاد يهلك،فإذا دعا أجاب الله دعاءه، وكم من إنسان مرض حتى أيس من الحياة فيدعو فيستجيب الله دعاءه.
                            قال الله تعالى: (وَأَيُّوبَ إِذْ نَادَى رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنْتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ) (الأنبياء:83)
                            فذكر حاله يريدُ أنّ اللهَ يكشفُ عنهُ الضُّرَّ، قال الله :(فَاسْتَجَبْنَا لَهُ فَكَشَفْنَا مَا بِهِ مِنْ ضُرٍّ) (الأنبياء: الآية84)

                            شرح الربعين النووية للشيخ العثيمين رحمه الله/ الحديث الثاني

                            تعليق


                            • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                              قال الإمام الْفُضَيْل بْنُ عِيَاضٍ
                              • - رحمه الله تبارك و تعالى :
                              • - « تَفَكَّرُوا وَاعْمَلُوا مِنْ قَبْلِ أَنْ تَنْدَمُوا ، وَلَا تَغْتَرُّوا بِالدُّنْيَا ، فَإِنَّ صَحِيحَهَا يَسْقَمُ ، وَجَدِيدَهَا يَبْلَى ، وَنَعِيمَهَا يَفْنَى ، وَشَبَابَهَا يَهْرَمُ »
                              الزهد الكبير - للبيهقي

                              تعليق


                              • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                                - قَالَ ابن السُعدي - رَحِمَهُ اللهِ -
                                « إذا ذهب الدين فبأي شيء تفرح ، وإذا خسرت الأخلاق الفاضلة فبأي سلعة تربُّح »
                                الفواكه الشهية

                                تعليق

                                يعمل...
                                X