إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

    قال ابن القيم رحمه الله:
    • نية صحيحة، وقوة عالية، يقارنهما رغبة ورهبة، فليتأمَّل اللبيب هذه الأربعة الأشياء، وليجعلها سيره وسلوكه، ويبني عليها علومه وأعماله، وأقواله وأحواله، فما نتج مَن نتج إلا منها، ولا تخلف مَن تخلف إلا من فقدها.
    رسالة ابن القيم لاحدى اخوانه
    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1737.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	247.9 كيلوبايت 
الهوية:	178365


    تعليق


    • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

      قال الحافظ -رحمه الله- في الفتح:
      وَمِنْ أَوْضَحِ مَا وَقَعَ فِي فَضْلِ الِاسْتِغْفَارِ مَا أَخْرَجَهُ التِّرْمِذِيُّ وَغَيْرُهُ مِنْ حَدِيثِ يَسَارٍ وَغَيْرِهِ مَرْفُوعًا: "مَنْ قَالَ: أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ الْعَظِيمَ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ وَأَتُوبُ إِلَيْهِ. غُفِرَتْ ذُنُوبُهُ وَإِنْ كَانَ فَرَّ مِنَ الزَّحْفِ". قَالَ أَبُو نُعَيْمٍ الْأَصْبِهَانِيُّ: هَذَا يَدُلُّ عَلَى أَنَّ بَعْضَ الْكَبَائِرِ تُغْفَرُ بِبَعْضِ الْعَمَلِ الصَّالِحِ، وَضَابِطُهُ الذُّنُوبُ الَّتِي لَا تُوجِبُ عَلَى مُرْتَكِبِهَا حُكْمًا فِي نَفْسٍ وَلَا مَالٍ، وَوَجْهُ الدَّلَالَةِ مِنْهُ أَنَّهُ مَثَّلَ بِالْفِرَارِ مِنَ الزَّحْفِ وَهُوَ مِنَ الْكَبَائِرِ، فَدَلَّ عَلَى أَنَّ مَا كَانَ مِثْلَهُ أَوْ دُونَهُ يُغْفَرُ إِذَا كَانَ مِثْلَ الْفِرَارِ مِنَ الزَّحْفِ، فَإِنَّهُ لَا يُوجِبُ عَلَى مُرْتَكِبِهِ حُكْمًا فِي نَفْسٍ وَلَا مَالٍ. انتهى.
      اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1714.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	313.5 كيلوبايت 
الهوية:	178366


      تعليق


      • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

        قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله:
        " لَمَّا كَانَ الْغِنَاءُ وَالضَّرْبُ بِالدُّفِّ وَالْكَفِّ مِنْ عَمَلِ النِّسَاءِ ، كَانَ السَّلَفُ يُسَمُّونَ مَنْ يَفْعَلُ ذَلِكَ مِنْ الرِّجَالِ مُخَنَّثًا، وَيُسَمُّونَ الرِّجَالَ الْمُغَنِّينَ مَخَانِيث، وَهَذَا مَشْهُورٌ فِي كَلَامِهِمْ " .
        " مجموع الفتاوى " (11/ 565) .

        اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1410.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	107.4 كيلوبايت 
الهوية:	178367


        تعليق


        • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

          قال ابن عثيمين رحمه الله:
          فائدة ذكرها بعض الأطباء أن الأنامل تفرز عند الأكل شيئاً يعين على هضم الطعام.فيكون في لعق الأصابع بعد الطعام فائدتان: فائدة شرعية: وهي الأقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم. وفائدة صحية طبيه: وهي هذا الإفراز الذي يكون بعد الطعام يعين على الهضم. والمؤمن لا يهمه ما يتعلق بالصحة البدينة أهم شيء عند المؤمن هو اتباع الرسول صلى الله عليه وسلم والاقتداء به؛ لأن فيه صحة القلب وكلما كان الإنسان للرسول صلى الله عليه وسلم أتبع كان إيمانه أقوى"
          شرح رياض الصالحين (3/ 531)
          اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1400.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	123.5 كيلوبايت 
الهوية:	178368



          تعليق


          • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

            💥 قال ابن عثيمين _ رحمه الله تعالى _ عن الوسواس :

            الشيطان يحرص على إغواء بني آدم إما في العبادة وإما في العقيدة ..

            والدواء شيئان : أن يستعيذ بالله من الشيطان الرجيم .2⃣ أن يعرض عن هذا ولا يلتفت إليه .

            فمثلاً : إذا دخل ليتوضأ ؛ وتوضأ غسل وجهه ويديه ومسح رأسه وأذنيه وغسل رجليه ، يكفي ولا يعيده ..
            حتى لو قال الشيطان : إنك ما أكملت العضو ؛ لا يلتفت لهذا ، لو قال الشيطان : لم تتمضمض ولم تستنثر . لا يلتفت لهذا .. كذلك في الصلاة ، إذا دخل الصلاة وفي أثناء القراءة شك هل كبر للإحرام أم لا ؟ لا يلتفت لهذا ويستمر . لوشك هل سجد سجودين أو سجدة واحدة ؟ لا يلتفت لهذا .

            فالموسوس لا حكم لوسواسه .. والشيطان يأتي للإنسان حتى في العقيدة يقول : من خلق كذا ؟ من خلق كذا ؟ من خلق الله ؟ فليقل الانسان : الله أحد صمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد. ويعرض عن هذا . ثم إنه وإن تحمل المشقة في الصبر على الإعراض عن هذا الشيء ففي النهاية سيزول عنه بإذن الله تعالى .

            نسأل الله تعالى أن يعافي من ابتلي بهذا وأن يعافينا مما ابتلاه به.

            المصدر :لقاء الباب المفتوح [235]
            اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1399.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	142.4 كيلوبايت 
الهوية:	178369


            تعليق


            • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

              قال الامام مالك رحمه الله:
              إنى تصفحت كتاب الله وسنة نبيه فلم أر شيئا أشر من الربا، لأن الله أذن فيه بالحرب.
              تفسير القرطبي ط: الرسالة 4/405

              اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1338.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	91.3 كيلوبايت 
الهوية:	178370


              تعليق


              • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                قال الله تعالى
                { وَلَا تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ إِلَىٰ مَا مَتَّعْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِنْهُمْ زَهْرَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا.. } سورة طه
                قال الشيخ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﺻﺎﻟﺢ ﺍﻟﻌﺜﻴﻤﻴﻦ ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ:
                ﺃﻱ ﻻ ﺗﻨﻈﺮ ﺇﻟﻰ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻭﻣﺎ ﻣﺘﻌﻮﺍ ﺑﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻌﻴﻢ، ﻭﻣﻦ ﺍﻟﻤﺮﺍﻛﺐ ﻭﺍﻟﻤﻼﺑﺲ ﻭﺍﻟﻤﺴﺎﻛﻦ ﻭﻏﻴﺮ ﺫﻟﻚ ﻓﻜﻞ ﺫﻟﻚ ﺯﻫﺮﺓ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ، ﻭﺍﻟﺰﻫﺮﺓ ﺁﺧﺮ ﻣﺂﻟﻬﺎ ﺍﻟﺬﺑﻮﻝ ﻭﺍﻟﻴﺒﺲ ﻭﺍﻟﺰﻭﺍ، ﻭﻫﻲ ﺃﺳﺮﻉ ﺃﻭﺭﺍﻕ ﺍﻟﺸﺠﺮﺓ ﺫﺑﻮﻻً ﻭﺯﻭﺍﻻً، ﻭﻟﻬﺬﺍ ﻗﺎﻝ ﺯﻫﺮﺓ، ﻭﻫﻲ ﺯﻫﺮﺓ ﺣﺴﻨﺔ ﻓﻲ ﺭﻭﻧﻘﻬﺎ ﻭﺟﻤﺎﻟﻬﺎ ﻭﺭﻳﺤﻬﺎ – ﺇﻥ ﻛﺎﻧﺖ ﺫﺍﺕ ﺭﻳﺢ – ﻟﻜﻨﻬﺎ ﺳﺮﻳﻌﺔ ﺍﻟﺬﺑﻮﻝ، ﻭﻫﻜﺬﺍ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ، ﺯﻫﺮﺓ ﺗﺬﺑﻞ ﺳﺮﻳﻌًا، ﻧﺴﺄﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﻥ ﻳﺠﻌﻞ ﻟﻨﺎ ﺣﻈﺎً ﻭﻧﺼﻴﺒﺎً ﻓﻲ ﺍﻵﺧﺮﺓ.
                [ﺷﺮﺡ ﺭﻳﺎﺽ ﺍﻟﺼﺎﻟﺤﻴﻦ ٣-٤٥]
                اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1335.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	124.8 كيلوبايت 
الهوية:	178371


                تعليق


                • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                  عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ ، قَالَ :
                  " إِنَّ اللَّهَ نَظَرَ فِي قُلُوبِ الْعِبَادِ ، فَوَجَدَ قَلْبَ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ خَيْرَ قُلُوبِ الْعِبَادِ ، فَاصْطَفَاهُ وَبَعَثَهُ بِرِسَالَتِهِ ، ثُمَّ نَظَرَ فِي قُلُوبِ الْعِبَادِ بَعْدَ قَلْبِ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ فَوَجَدَ قُلُوبِ أَصْحَابِهِ خَيْرَ قُلُوبِ الْعِبَادِ فَجَعَلَهُمْ وُزَرَاءُ نَبِيِّهِ
                  يُقَاتِلُونَ عَنْ دِينِهِ " .

                  الاستيعاب في معرفة الأصحاب لابن عبد البر
                  اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1334.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	120.8 كيلوبايت 
الهوية:	178372







                  تعليق


                  • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                    قال معاذ بن جبل رضي الله عنه:
                    تعلموا العلم فإن تعليمه لله خشية، وطلبه عبادة، ومذاكرته تسبيح، والبحث عنه جهاد، وتعليمه لمن لا يعلمه صدقة، وبذله لأهله قربة..
                    أبو نعيم في الحلية
                    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1333.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	105.9 كيلوبايت 
الهوية:	178373


                    تعليق


                    • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                      قال ابن باز رحمه الله:
                      الحلف بالنبي ﷺ أو غيره من المخلوقات منكر عظيم، ومن المحرمات الشركية، ولا يجوز لأحد الحلف إلا بالله وحده..
                      الفتاوى 144/3

                      اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1218.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	92.7 كيلوبايت 
الهوية:	178374

                      تعليق


                      • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                        ليس في الشريعة قشور
                        «لا يجوز التعبير عن الشريعة بأنها قشرٌ مع كثرة ما فيها مِن المنافع والخيور، وكيف يكون الأمر بالطاعة والإيمان قشرًا؟ وأنَّ العلم الملقَّب بعلم الحقيقة جزءٌ من أجزاء علم الشريعة، ولا يُطلِق مثلَ هذه الألقابِ إلَّا غبيٌّ شقيٌّ قليل الأدب، ولو قيل لأحدهم: «إنَّ كلام شيخك قشورٌ» لأنكر ذلك غايةَ الإنكار، ويُطلِق لفظَ القشور على الشريعة، وليست الشريعةُ إلَّا كتابَ الله وسنَّةَ رسوله صلَّى الله عليه وسلَّم، فيُعزَّر هذا الجاهل تعزيرًا يليق بمثل هذا الذنب».
                        [«فتاوى العزِّ بن عبد السلام» (٧١ ـ ٧٢)]


                        اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1094.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	131.7 كيلوبايت 
الهوية:	178375

                        تعليق


                        • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                          كمال الدين الإسلامي


                          «هذه أكبرُ نِعَم الله تعالى على هذه الأمَّة حيث أكمل تعالى لهم دينَهم فلا يحتاجون إلى دينٍ غيره، ولا إلى نبيٍّ غيرِ نبيِّهم صلواتُ الله وسلامُه عليه؛ ولهذا جَعَله اللهُ خاتَمَ الأنبياء، وبَعَثه إلى الإنس والجنِّ، فلا حلال إلَّا ما أحلَّه، ولا حرام إلَّا ما حرَّمه، ولا دينَ إلَّا ما شَرَعه، وكلُّ شيءٍ أخبر به فهو حقٌّ وصدقٌ لا كَذِبَ فيه ولا خُلْفَ، كما قال تعالى: ﴿وَتَمَّتْ كَلِمَتُ رَبِّكَ صِدْقًا وَعَدْلًا﴾ [الأنعام: ١١٥] أي: صدقًا في الأخبار وعدلًا في الأوامر والنواهي، فلمَّا أكمل الدينَ لهم تمَّت النعمةُ عليهم؛ ولهذا قال تعالى: ﴿الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا﴾ [المائدة: ٣] أي: فارْضَوْه أنتم لأَنْفُسكم، فإنه الدِّينُ الذي أحبَّه اللهُ ورَضِيَه وبَعَث به أَفْضَلَ الرسل الكرام، وأنزل به أَشْرَفَ كُتُبه».
                          [«تفسير ابن كثير» (٢/ ١٢)]

                          اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1093.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	144.4 كيلوبايت 
الهوية:	178376

                          تعليق


                          • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                            في العمل عند استبطاء الفرج
                            قال ابن رجب رحمه الله:
                            «... وأيضًا فإنَّ المؤمن إذا استبطأ الفرجَ، وأَيِسَ منه بعد كثرة دعائه وتضرُّعه، ولم يظهر عليه أثرُ الإجابة يرجعُ إلى نفسه باللائمة، وقال لها: إنما أُتيتُ مِن قِبَلك، ولو كان فيكِ خيرٌ لَأُجِبْتِ، وهذا اللوم أحبُّ إلى الله من كثيرٍ من الطاعات، فإنه يوجب انكسارَ العبد لمولاه واعترافَه له بأنه أهلٌ لِما نزل به من البلاء، وأنه ليس بأهلٍ لإجابة الدعاء، فلذلك تسرع إليه حينئذٍ إجابةُ الدعاء وتفريجُ الكُرَب، فإنه تعالى عند المنكسرة قلوبُهم من أجله».
                            [«جامع العلوم والحكم» لابن رجب (١/ ٤٩٤)]

                            اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	892.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	132.5 كيلوبايت 
الهوية:	178378

                            تعليق


                            • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                              سبيل الإخلاص
                              قال ابن القيم رحمه الله:
                              «لا يجتمع الإخلاص في القلب ومحبَّته المدحَ والثناء والطمع فيما عند الناس إلَّا كما يجتمع الماء والنار، والضبُّ والحوت، فإذا حدَّثتك نفسك بطلب الإخلاص فأَقْبِلْ على الطمع أوَّلًا فاذبحه بسكِّين اليأس، وأَقْبِلْ على المدح والثناء فازهد فيهما زُهْدَ عُشَّاق الدنيا في الآخرة، فإذا استقام لك ذبحُ الطمع، والزهد في الثناء والمدح سَهُلَ عليك الإخلاص».
                              [«الفوائد» لابن القيِّم (١٩٥ ـ ١٩٧)]

                              اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	893.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	121.3 كيلوبايت 
الهوية:	178379


                              تعليق


                              • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                                الجرح المقبول
                                قال ابنُ عبد البر رحمه الله:
                                «إنَّ من صحَّت عدالتُهُ، وثبتت في العلم أمانتُهُ، وبانت ثقتُهُ وعنايته بالعلم لم يُلتفتْ فيه إلى قول أحدٍ إلَّا أن يأتيَ في جرحته بِبَيِّنَةٍ عادلةٍ تصحُّ بها جرحته على طريق الشهادات والعمل فيها من المشاهدة والمعاينة».
                                [«جامع بيان العلم وفضله» لابن عبد البرِّ (٢/ ١٥٢)]

                                اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	894.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	119.5 كيلوبايت 
الهوية:	178380

                                تعليق

                                يعمل...
                                X