إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

    مَنْ تَزَيَّنَ لِلنَّاسِ بِِمَا يَعْلَمُ اللهُ مِنْهُ غَيْرَ ذَلِكَ شَانَهُ اللهُ
    قَالَ ابْنُ قَيِّمِ الجَوْزِيَّةِ -رَحِمَهُ اللهُ-:
    «لَمَّا كَانَ المُتَزَيِّنُ بِمَا لَيْسَ فِيهِ ضِدَّ المُخْلِصِ -فَإِنَّهُ يُظْهِرُ للنَّاسِ أَمْرًا وَهُوَ فِي البَاطِنِ بِخِلاَفِه- عَامَلَهُ اللهُ بِنَقِيضِ قَصْدِهِ، فَإِنَّ المُعَاقَبَةَ بِنَقِيضِ القَصْدِ ثَابِتَةٌُ شَرْعًا وَقَدَرًا، وَلَمَّا كَانَ المُخْلِصُ يُعَجَّلُ لَهُ مِنْ ثَوَابِ إِخْلاَصِهِ الحَلاَوَةُ وَالمَحَبَّةُ وَالمَهَابَةُ فيِ قُلُوبِ النَّاسِ، عُجِّلَ لِلْمُتَزَيِّنِ بِمَا لَيْسَ فِيهِ مِنْ عُقُوبَتِهِ أَنْ شَانَهُ اللهُ بَيْنَ النَّاسِ؛ لأَنّهُ شَانَ بَاطِنهُ عِنْدَ اللهِ، وَهَذَا مُوجَبُ أَسْمَاءِ الرَّبِّ الحُسْنَى وَصِفَاتِهِ العُلْيَا وَحِكْمَتِهِ فِي قَضَائِه وَشَرْعِهِ. هَذَا، وَلَمَّا كَانَ مَنْ تَزَيَّنَ لِلنَّاسِ بِمَا لَيْسَ فِيهِ مِنَ الخُشُوعِ وَالدِّينِ وَالنُّسُكِ وَالعِلْمِ وَغَيْرِ ذَلِكَ قَدْ نَصَبَ نَفْسَهُ لِلَوَازِمِ هَذِهِ الأَشْيَاءِ وَمُقْتَضَيَاتِهَا؛ فَلاَ بُدَّ أَنْ تُطْلَبَ مِنْهُ، فَإِذَا لَمْ تُوجَدْ عِنْدَهُ؛ افْتُضِحَ، فَيَشِينُهُ ذَلِكَ مِنْ حَيْثُ ظُنَّ أَنَّهُ عِنْدَهُ»
    [«إعلام الموقّعين» لابن القيِّم: (2/ 180ـ181)].

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1154.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	162.4 كيلوبايت 
الهوية:	178496

    تعليق


    • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

      فَضْلُ الصَّحَابَةِ رَضِيَ اللهُ عَنْهُمْ
      قَالَ الشَّاطِبِيُِّ -رَحِمَهُ اللهُ تَعَالَى-:
      «إِنَّ الصَّحَابَةَ كَانُوا مُقْتَدِينَ بِنَبِيِّهِمْ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّم مُهْتَدِينَ بِهَدْيِهِ، وَقَدْ جَاءَ مَدْحُهُمْ فِي القُرْآنِ الكَرِيمِ، وَأَثْنَى عَلَى مَتْبُوعِهِمْ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ، وَإِنَّمَا كَانَ خُلُقُهُ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّم القُرْآنَ، فَقَالَ تَعَالَى: ﴿وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ﴾ [القلم: 4]، فَالقُرْآنُ إِنَّمَا هُوَ المَتْبُوعُ عَلَى الحَقِيقَةِ، وَجَاءَتِ السُّنَّةُ مُبَيِّنَةً لَهُ، فَالمُتَّبِعُ لِلسُّنَّةِ مُتَّبِعٌ لِلْقُرْآنِ. الصَّحَابَةُ كَانُوا أَوْلىَ النَّاسِ بِذَلِكَ، فَكُلُّ مَنِ اقْتَدَى بِهِمْ فَهُوَ مِنَ الفِرْقَةِ النَّاجِيَةِ الدَّاخِلَةِ لِلْجَنَّةِ بِفَضْلِ اللهِ، وَهُوَ مَعْنَى قَوْلِهِ عَلَيْهِ الصَّلاةُ وَالسَّلاَمُ «ماَ أَنَا عَلَيْهِ وَأَصْحَابِي» فَالكِتَابُ وَالسُّنَّةُ هُوَ الطَّرِيقُ المُسْتَقِيمُ، وَمَا سِوَاهُمَا مِنَ الإِجْمَاعِ وَغَيْرِهِ فَنَاشِئٌ عَنْهُمَا»
      [«الاعتصام» للشّاطبيّ: (2/ 252)].

      اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1129.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	152.1 كيلوبايت 
الهوية:	178497

      تعليق


      • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

        أهل البدع ساقطون عن رتبة الإمامة
        «الذين يقتدي بهم الناس مِن بعدهم هم الذين كانوا يقتدُون بسلفهم الصالح من قبلهم، فالذين أحدثوا في الدين ما لم يعرفه السلف الصالح لم يقتدوا بمن قبلهم فليسوا أهلاً لأن يقتدي بهم مَن بعدهم، فكل من اخترع وابتدع في الدين ما لم يعرفه السلف الصالح فهو ساقط عن رتبة الإمامة فيه».
        [ابن باديس «الآثار» (1/496)]

        اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1103.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	114.5 كيلوبايت 
الهوية:	178498

        تعليق


        • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

          العلم النافع
          قال ابن رجب رحمه الله:
          «فالعلم النافع من هذه العلوم كلها ضبط نصوص الكتاب والسنة وفهم معانيها، والتقيد في ذلل بالمأثور عن الصحابة والتابعين وتابعيهم في معاني القرآن والحديث، وفيما ورد عنهم من الكلام في مسائل الحلال والحرام والزهد والرقائق والمعارف وغير ذلك، والاجتهاد عَلَى تمييز صحيحه من سقيمه أولاً، ثم الاجتهاد عَلَى الوقوف عَلَى معانيه وتفهمه ثانيًا، وفي ذلك كفاية لمن عقل، وشغل لمن بالعلم النافع عني واشتغل».
          [ابن رجب «بيان فضل علم السلف على الخلف» (6)]
          اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1101.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	125.8 كيلوبايت 
الهوية:	178499


          تعليق


          • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

            وسطية أهل السنة
            قال الشيخ محمد امان الجامي رحمه الله:
            «وأحب أن أوضح هنا - تأكيداً لما ذكرت هناك- أن السلف يفهمون معاني الصفات العامة ويفوضون الكيفية فقط، فليسوا بالمؤولين المحرفين وليسوا بالمشبهين المجسمين ولا بالمفوضين الجاهلين. ولا الواقفين الحائرين، بل هم أصحاب فهم صحيح وفقه دقيق، إذ هم وسط بين هذه النحل المختلفة. ومنهجهم لبن خالص يخرج من بين فرث التشبيه ودم التعطيل، ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم».
            [«الصفات الإلهية» لمحمد أمان الجامي (365)]

            اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1100.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	120.7 كيلوبايت 
الهوية:	178500

            تعليق


            • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

              طبقات الناس
              «الناس على طبقاتٍ ثلاثٍ:
              فالطبقة العالية: العلماء الأكابر وهم يعرفون الحقَّ والباطل، وإن اختلفوا لم ينشأ عن اختلافهم الفتن لعلمهم بما عند بعضهم بعضًا.
              والطبقة السافلة: عامَّةٌ على الفطرة لا ينفرون عن الحق وهم أتباع من يقتدون به، إن كان محقًّا كانوا مثله وإن كان مُبْطِلًا كانوا كذلك.
              والطبقة المتوسِّطة: هي منشأ الشرِّ وأصل الفتن الناشئة في الدين، وهم الذين لم يمعنوا في العلم حتَّى يرتقوا إلى رتبة الطبقة الأولى، ولا تركوه حتَّى يكونوا من أهل الطبقة السافلة، فإنهم إذا رَأَوْا أحدًا من أهل الطبقة العليا يقول ما لا يعرفونه مما يخالف عقائدهم التي أوقعهم فيها القصورُ فَوَّقُوا إليه سهامَ التقريع ونسبوه إلى كلِّ قولٍ شنيعٍ، وغيَّروا فِطَرَ أهل الطبقة السفلى عن قَبُولِ الحق بتمويهاتٍ باطلةٍ، فعند ذلك تقوم الفتن الدينية على ساق».
              [علي بن قاسم حنش نقلا من «البدر الطالع» للشوكاني (١/ ٤٧٣)]
              اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	963.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	153.1 كيلوبايت 
الهوية:	178502


              تعليق


              • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                جناية الإقصائيين على العلوم
                «فلو كان كلُّ من أخطأ أو غلط تُرك جملة، وأُهدرت محاسنُه لفسدت العلومُ والصناعاتُ والحكم وتعطلت معالمها».
                [«مدارج السالكين» لابن القيِّم (٢/ ٣٩)]

                اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	958.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	107.6 كيلوبايت 
الهوية:	178503

                تعليق


                • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                  شرط قبول العمل الإخلاص وأن يكون على علمٍ واتِّباعٍ
                  قال ابن القيم رحمه الله:
                  «علَّمتَ كلبك فهو يترك شهوته في تناوُل ما صاده احترامًا لنعمتك وخوفًا من سطوتك، وكم علَّمك معلِّم الشرع وأنت لا تقبل.حُرِّم صيد الجاهل والممسك لنفسه فما ظنُّ الجاهل الذي أعماله لهوى نفسه.جُمع فيك عقلُ الملَك وشهوةُ البهيمة وهوى الشيطان، وأنت للغالب عليك من الثلاثة: إن غلبْتَ شهوتك وهواك زدتَ على مرتبة ملكٍ، وإن غلبك هواك وشهوتُك نقصتَ عن مرتبة كلبٍ.لَمَّا صاد الكلب لربِّه أُبيح صيده، ولَمَّا أمسك على نفسه حُرِّم ما صاده».
                  [«الفوائد» لابن القيِّم (٧٩)]
                  اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1021.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	120.2 كيلوبايت 
الهوية:	178504


                  تعليق


                  • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                    الفرقان بين دعاة الحقِّ ودعاة الشيطان
                    «فمن دعا إلى ما دعا إليه النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم فهو من دعاة الله، يدعو إلى الحقِّ والهدى، ومن دعا إلى ما لم يدعُ إليه محمَّدٌ صلَّى الله عليه وسلَّم فهو من دعاة الشيطان يدعو إلى الباطل والضلال».
                    [ابن باديس «آثار ابن باديس» (١/ ١٨٢)]

                    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1050.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	107.9 كيلوبايت 
الهوية:	178505

                    تعليق


                    • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                      في بيان أشقِّ الصبر على النفوس
                      قال ابن القيم رحمه الله:
                      «مشقَّة الصبر بحسب قوَّة الداعي إلى الفعل وسهولته على العبد، فإذا اجتمع في الفعل هذان الأمران كان الصبر عنه أشقَّ شيءٍ على الصابر، وإن فُقدا معًا سَهُل الصبر عنه، وإن وُجد أحدهما وفُقد الآخر سَهُل الصبر من وجهٍ وصَعُب من وجهٍ، فمن لا داعيَ له إلى القتل والسرقة وشرب المسكر وأنواع الفواحش ولا هو سهلٌ عليه فصبره عنه من أيسر شيءٍ عليه وأسهله، ومن اشتدَّ داعيه إلى ذلك وسَهُل عليه فعلُه فصبره عنه أشقُّ شيءٍ عليه، ولهذا كان صبر السلطان عن الظلم وصبرُ الشاب عن الفاحشة وصبرُ الغنى عن تناوُل اللذَّات والشهوات عند الله بمكان».
                      [«عدَّة الصابرين» لابن القيِّم (٦٩)]
                      اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1041.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	136.4 كيلوبايت 
الهوية:	178506


                      تعليق


                      • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                        محبَّة الرسول صلَّى الله عليه وسلَّم الشرعية
                        قال تعالى: ﴿قُلْ إِنْ كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ﴾ [آل عمران: ٣١]،
                        قال ابن كثير ـ رحمه الله ـ:
                        «هذه الآية الكريمة حاكمةٌ على كُلِّ من ادعى محبةَ اللهِ وليس هو على الطريقة المحمَّدية، فإنه كاذب في دعواه في نفس الأمر حتى يتبع الشرع المحمَّدِيَّ، والدِّينَ النبويَّ في جميع أقواله وأفعاله وأحواله، كما ثبت في الصحيح عن رسول الله صَلَّى اللهُ عليه وسَلَّم، أنه قال: «مَنْ عَمِلَ عَمَلًا لَيْسَ عَلَيْهِ أَمْرُنَا فَهُوَ رَدٌّ»» [متفق عليه من حديث عائشة رضي الله عنها].
                        [«تفسير القرآن العظيم» لابن كثير (١/ ٣٥٨)]

                        اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	990.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	167.4 كيلوبايت 
الهوية:	178509

                        تعليق


                        • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                          ذمُّ علم الكلام
                          قال الشيخ عبد الحميد بن باديس رحمه الله:
                          «نحن ـ معشرَ المسلمين ـ قد كان مِنَّا للقرآن العظيم هجرٌ كثيرٌ في الزمان الطويل وإن كنَّا به مؤمنين، بَسَط القرآنُ عقائدَ الإيمان كلَّها بأدلَّتها العقلية القريبة القاطعة، فهجرْناها وقلنا تلك أدلَّةٌ سمعيةٌ لا تحصِّل اليقينَ، فأخَذْنا في الطرائق الكلامية المعقَّدة، وإشكالاتها المتعدِّدة، واصطلاحاتها المحدثة، مِمَّا يصعب أمْرَها على الطلبة فضلًا عن العامَّة».
                          [«مجالس التذكير من كلام الحكيم الخبير» لابن باديس (٢٥٠)]

                          اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	999.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	128.2 كيلوبايت 
الهوية:	178510

                          تعليق


                          • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                            الكيِّس من بادر المعصية بالتوبة والانكسار والعمل الصالح
                            قال ابن القيِّم:
                            «إيَّاك والمعاصِيَ، فإنَّها أزالتْ عِزَّ ﴿اسْجُدُوا﴾ [البقرة: ٣٤]، وأخرجتْ إقطاع ﴿اسْكُنْ﴾ [البقرة: ٣٥]. يَا لَهَا لَحْظَةً أثمرتْ حرارة القلق ألفَ سنةٍ ما زال يكتب بِدَمِ الندم سطورَ الحزن في القَصص، ويُرسلها مع أنفاس الأسف، حتَّى جاءه توقيعُ ﴿فَتَابَ عَلَيْهِ﴾ [البقرة: ٣٧].
                            فرح إبليسُ بنزول آدمَ من الجنَّة، وَمَا علم أَنَّ هبوط الغائص فِي اللُّجةِ خلف الدرِّ صعُودٌ.كم بَين قَوْله لآدَم: ﴿إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً﴾ [البقرة: ٣٠] وقولِه لك: ﴿اذْهَبْ فَمَنْ تَبِعَكَ مِنْهُمْ﴾ [الإسراء: ٦٣].ما جرى على آدم المُرَادُ من وجوده «لَوْ لَمْ تُذْنِبُوا» [مسلم (٢٧٤٩)].يَا آدمُ لا تجزع من قولي لَك: «اخْرُجْ مِنْهَا»، فلك ولِصالحِ ذريَّتك خلقتُها.
                            يا آدمُ كنتَ تدخل عليَّ دُخُول الْمُلُوك على الْمُلُوك، وَالْيَوْمَ تدخل عليَّ دُخُول العبيد على الْمُلُوك.يَا آدم لا تجزعْ من كأس زللٍ كانت سبب كيسك فقد استخرج منك داء العُجب وأُلبستَ خِلعةَ العبودية، ﴿وَعَسَى أَنْ تَكْرهُوا﴾ [البقرة: ٢١٦].يَا آدم لم أُخرِجْ إقطاعك إلى غيرك، إنَّما نحَّيْتُك عنه لأُكملَ عمارته لك، وليبعثَ إلى العمَّال نفقةَ ﴿تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ﴾ [السجدة: ١٦].
                            تالله ما نفعه عند معصيته عزُّ: ﴿اسْجُدُوا﴾ [البقرة: ٣٤]، ولا شرفُ: ﴿وَعَلَّمَ آدَمَ﴾ [البقرة: ٣١]، ولا خصيصةُ: ﴿لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ﴾ [ص: ٧٥]، ولا فخرُ: ﴿وَنَفَخْتُ فِيهِ مِنْ رُوحِي﴾ [الحجر: ٢٩]، وإنَّما انتفع بذلِّ: ﴿رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنْفُسَنَا﴾ [الأعراف: ٢٣].
                            لمَّا لبِس دِرْعَ التوحيد على بدن الشكر وقع سهمُ العدوِّ منه في غير مقتلٍ فجرحه فَوُضع عليه جبَارُ الانكسار، فعاد كما كان فقام الجريح كأنْ لم يكن به قلبة».
                            [«الفوائد» لابن القيِّم (٣٦)]

                            اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1002.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	167.4 كيلوبايت 
الهوية:	178511

                            تعليق


                            • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                              خير الأمورِ السالفاتُ على الهدى
                              قال الامام الشوكاني رحمه الله:
                              «وعند هذا تعلم أنَّ خير الأمور السالفاتُ على الهدى، وشرَّ الأمور المحدثاتُ البدائعُ، وأنَّ الحقَّ الذي لا شكَّ فيه ولا شبهة، هو ما كان عليه خيرُ القرون، ثمَّ الذين يلونهم، ثمَّ الذين يلونهم، وقد كانوا ـ رحمهم الله، وأرشدنا إلى الاقتداء بهم والاهتداء بهديهم ـ يُمرُّون أدلَّةَ الصفاتِ على ظاهرها، ولا يتكلَّفون عِلْمَ ما لا يعلمون، ولا يحرِّفون ولا يؤوِّلون».
                              [«الفتح الربَّاني» للشوكاني (١/ ٢٥٥)]
                              اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1097.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	125.4 كيلوبايت 
الهوية:	178512


                              تعليق


                              • رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

                                أهل البدع ليسوا علماء
                                قال الامام ابن عبد البر رحمه الله:
                                «أجمع أهل الفقه والآثار من جميع الأمصار أنّ أهل الكلام أهلُ بدعٍ وزيغٍ، ولا يُعدون عند الجميع في طبقات الفقهاء، وإنما العلماء أهل الأثر والتفقه فيه ويتفاضلون فيه بالإتقان والميز والفهم».
                                [«جامع بيان العلم» لابن عبد البر (2/942)]

                                اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1099.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	107.7 كيلوبايت 
الهوية:	178513

                                تعليق

                                يعمل...
                                X