إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

معنى قول الرسول نية المرء أبلغ من عمله شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • [خواطر] معنى قول الرسول نية المرء أبلغ من عمله شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله

    سئل شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله عن قوله صلى الله عليه وسلم: "نية المرء أبلغ من عمله".
    أجاب: هذا الكلام قاله غير واحد؛ وبعضهم يذكره مرفوعا، وبيانه من وجوه :
    أحدها: أن النية المجردة من العمل يثاب عليها والعمل المجرد عن النية لا يثاب عليه ، فإنه قد ثبت بالكتاب والسنة ، واتفاق الأئمة: أن من عمل الأعمال الصالحة بغير إخلاص لله لم يقبل منه ذلك.
    وقد ثبت في الصحيحين من غير وجه: عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : "من هم بحسنة فلم يعملها كتبت له حسنة".
    الثاني: أن من نوى الخير وعمل منه مقدوره، وعجز عن إكماله : كان له أجر عامل كما في الصحيحين عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال :
    "إن بالمدينة لرجالا ما سرتم مسيرا ولا قطعتم واديا إلا كانوا معكم".
    قالوا : وهم بالمدينة.
    قال: ''وهم بالمدينة حبسهم العذر".
    وقد صحح الترمذي حديث أبي كبشة الأنماري، عن النبي صلى الله عليه وسلم: أنه ذكر أربعة رجال:
    رجل آتاه الله مالا وعلما فهو يعمل فيه بطاعة الله، ورجل آتاه الله علما ولم يؤته مالا، فقال : "لو أن لي مثل ما لفلان لعملت فيه مثل ما يعمل فلان"، قال : فهما في الأجر سواء ورجل آتاه الله مالا ولم يؤته علما فهو يعمل فيه بمعصية الله، ورجل لم يؤته الله مالا ولا علما فقال : "لو أن لي مثل ما لفلان لعملت فيه مثل ما يعمل فلان"، قال : فهما في الوزر سواء".
    وفي الصحيحين عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : "من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من اتبعه من غير أن ينقص من أجورهم شيء ومن دعا إلى ضلالة كان عليه من الوزر مثل أوزار من اتبعه من غير أن ينقص من أوزارهم شيء ".
    وفي الصحيحين عنه أنه قال: "إذا مرض العبد أو سافر كتب له من العمل ما كان يعمله وهو صحيح مقيم". وشواهد هذا كثيرة .
    الثالث: أن القلب ملك البدن، والأعضاء جنوده، فإذا طاب الملك طابت جنوده، وإذا خبث الملك خبثت جنوده، والنية عمل الملك بخلاف الأعمال الظاهرة فإنها عمل الجنود.
    الرابع: أن توبة العاجز عن المعصية تصح عند أهل السنة: كتوبة المجبوب عن الزنا، وكتوبة المقطوع اللسان عن القذف، وغيره . وأصل التوبة: عزم القلب وهذا حاصل مع العجز .
    الخامس: أن النية لا يدخلها فساد بخلاف الأعمال الظاهرة، فإن النية أصلها حب الله ورسوله وإرادة وجهه ، وهذا هو بنفسه محبوب لله ورسوله مرضي لله ورسوله.
    والأعمال الظاهرة تدخلها آفات كثيرة، وما لم تسلم منها لم تكن مقبولة ولهذا كانت أعمال القلب المجردة أفضل من أعمال البدن المجردة ، كما قال بعض السلف :
    "قوة المؤمن في قلبه وضعفه في جسمه وقوة المنافق في جسمه وضعفه في قلبه ".
    وتفصيل هذا يطول. والله أعلم . المصدر: مجموع الفتاوى، الفقه، الصلاة، باب شروط الصلاة، مسألة محل النية وحكم الجهر بها، صفحة:243.
يعمل...
X