إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

التراث العربي في المغرب وقضية التواصل بين المشرق والمغرب – محمود الطناحي

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • [مقال] التراث العربي في المغرب وقضية التواصل بين المشرق والمغرب – محمود الطناحي

    التراث العربي في المغرب...
    وقضية التواصل بين المشرق والمغرب

    مقالتان للعلامة د. محمود محمد الطناحي


    السلام عليكم ورحمة الله... الحمد لله رب العالمين وبعد... هاتان مقالتان من نفائس العلامة محمود الطناحي (رحمه الله) تكلم فيهما عن التراث العربي في المغرب وتطرق إلى قضية التواصل بين المشرق والمغرب... وقد زار الكاتب المغرب مرتين عضوا في بعثة معهد المخطوطات العربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.


    مقتطفات من المقالتين

    — انسالت أفواج المغاربة على المشرق يشافهون العلماء ويروون العلم ويستنسخون الكتب، وقد استفاضت كتب التراجم والرجال بأخبار هذه الرحلات، وقد بدأت رحلات المغاربة والأندلسيين إلى المشرق منذ أواخر القرن الثاني الهجري مواكبة لحركة الجمع والتدوين، مصاحبة لنشأتها.

    — تتابعت جهود المغاربة في التصنيف عالية شامخة وبدءا من القرن السادس [للهجرة] لم يعد للمشارقة فضل سبق عليهم، بل نراهم قد زاحموا المشارقة على فنين عظيمين من فنون التراث: علم القراءات، وعلم النحو.

    — أشهر نظم في فن القراءات: حرز الأماني ووجه التهاني، والمعروف بـ "الشاطبية" صاحبه مغربي أندلسي، وهو: القاسم ابن فيرُّه بن خلف الرعيني الأندلسي الشاطبي، وقد صار نظمه هذا العمدو في فن القراءات، وتعاقب عليه الشراح من المشرق والمغرب.

    — ذهبت مؤلفات المغاربة النحوية بالذيوع والشهرة في معاهد الدرس والتعليم مشرقا ومغربا، فهذه "ألفية ابن مالك" الجياني الأندلسي تحظى بالشهرة ويتلقاها الناس بالقبول [...]، وهذا متن "الآجرومية" لم يطاوله متن آخر ضبطا لقواعد النحو وحصرا لمسائله ويسرا في صياغته [...]، وصاحب هذا المتن هو: أبو عبد الله محمد بن داود الصنهاجي، عُرف بابن آجروم، ومعناه بلغة البربر: الفقير الصوفي، وهو من أهل فاس.

    — أفرد الكاتب (رحمه الله) فصلا خاصا بالمكتبات العامة والخاصة في المغرب، وذكر فيها بعضا من نوادر الكتب ونفائس المخطوطات التي حوتها المكتبات التراثية العامة في الرباط وفاس وتطوان.

    — « وليسمح لي الأستاذ العلمي أن أنتقل بالقضية إلى ميدان أخطر وأجل من قضايا القصة والمسرح والشعر الحديث، إنها قضية الفكر العربي الشتيت، والأمة الغافلة عن ماضيها، الذاهلة عما يراد بها، ولقد كان هناك تواصل ولقاء بين أبناء هذه الأمة يوم كانت وسيلة الاتصال الناقة والسفينة، وحين تقاربت المسافات وطُويَت الآماد تقطعت أسباب التواصل وانصرف كل في واد [...]. ولم يعد من صور التواصل إلا ما يكون من تلك المؤتمرات الأدبية التي تُعقَد في عاصة من عواصم البلاد العربية كل عام أو عامين، وتستغرق من الأيام سبعة أو عشرة، وتنتهي جلساتها ببعض القرارات والتوصيات التي تذروها الرياح. بل قد تكشف هذه المؤتمرات أحيانا عن تنافر موحس بين أعضاء الوفود نتيجة اختلاف المشارب والأهواء، وإقحام قضايا تجافي روح الأدب والفكر. »

    — « وبعد: فإذا كان المغرب قد حافظ على التراث العربي، مخطوطات نادر ونصوصا قيمة،فإنه قد حافظ عليه أيضا سلوكا وفضلا ورعاية لواجب الأخوة مهما تباعدت الديار وتناءت الأمصار. »

    قراءة المقال كاملا

    لقراءة المقال كاملا، وهو يقع في ثمانية وعشرين [28] صفحة، احفظوا الملف المرفق بالنقر على هذا الرابط: http://www.ajurry.com/vb/attachment....1&d=1456437168

    وهذا وسم يمكنكم من خلاله متابعة ما ننشره على هذه الشبكة المباركة من نفائس مقالات الدكتور محمود الطناحي: #مقالات_محمود_الطناحي

    ————————————————————

    صفحات في التراث والتراجم واللغة والأدب
    مقالات العلامة د. محمود محمد الطناحي
    http://www.ajurry.com/vb/showthread.php?t=45320


    الملفات المرفقة

  • #2
    رد: التراث العربي في المغرب وقضية التواصل بين المشرق والمغرب – محمود الطناحي

    بارك الله فيكَ أخي أبا يونس على هذه الشَّذرات الماتعة والمقتطفات النَّافعة، الَّتي سجَّلت بعض مظاهر مَجْدِ تاريخنا التَّليد.

    ومن باب زيادة الفائدة أحببت أن أنقل تعليقًا
    لابن العنقاء كما في [الكواكب الدُّرية 1/25] على ما اشتهر من وصف ابن آجروم بـ (الفقير الصوفي) ترجمةً لكلمة (آجروم) في لسان البربر، قال -رحمه الله-: " لكنِّي لم أجد البرابرة يعرفون ذلك... وإنَّما في قبيلة البربر، قبيلةٌ تسمَّى بني آجروم " اهـ [بواسطة الحلل الذَّهبيَّة ص27]
    والله أعلم.

    تعليق


    • #3
      رد: التراث العربي في المغرب وقضية التواصل بين المشرق والمغرب – محمود الطناحي

      بل نعرفها أخي... آجروم (جيم كجيم أهل مصر) عندنا في بلاد القبائل هو الشيخ الذي طعن في السن، كما نجد مداشر كاملة اسمها العائلي: بوقرومة... فتفسير آجروم بالفقير الصوفي أقرب إلى معناه اللغوي المعاصر... ففي الزمن الغابر عادة الشيخ الكبير أن يتزهد ويتصوف، خاصة في بلاد المغرب والقبائل.
      أما قبيلة "بني أجروم" (آث أوجروم) باللسان القبائلي... فالظاهر أن آجروم ليس علما محظا لهذا الجد الذي تنتسب إليه بل هو وصف له.
      التعديل الأخير تم بواسطة أبو الحسين عبد الحميد الصفراوي; الساعة 26-Feb-2016, 11:06 AM.
      كان عمرُ رضيَ الله عنه يقولُ: « أَشكو إلى الله جلدَ الفاجرِ وعجزَ الثِّقةِ. »

      تعليق


      • #4
        رد: التراث العربي في المغرب وقضية التواصل بين المشرق والمغرب – محمود الطناحي

        ومنكم نستفيد أخي فريد
        بارك الله فيك على التَّوضيح والمُداخلة..

        تعليق

        يعمل...
        X