إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

غلط من قال: إن أكبر بمعنى التكبير

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • غلط من قال: إن أكبر بمعنى التكبير

    غلط من قال: إن أكبر بمعنى التكبير



    وأما قول بعض النحاة إن أكبر بمعنى كبير،


    فهذا غلط مخالف لنص الرسول صلى الله عليه


    وسلم ولمعنى الاسم المنقول بالتواتر.


    وكذلك قول بعض الناس أنه أكبر مما يعلم


    أو يوصف. ويقال: جعلوا معنى "أكبر" أنه

    أكبر مما في القلوب والألسنة من معرفته


    ونعته، أي هو فوق معرفة العارفين! وهذا

    المعنى صحيح لكن ليس بطائل، فإن الأنبياء

    والرسل والملائكة والرسل والجنة والنار،

    وما شاء الله من مخلوقاته هي أكبر مما يعرفه


    الناس.





    قال الله تعالى: {فَلا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ


    مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ} (السجدة:17) .


    وقال تعالى: "أعددت لعابدي الصالحين ما لا


    عين رأت ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب


    بشر".




    فبعض مخلوقاته هي أكبر في معرفة الخلق من

    البعض بخلاف ما إذا قيل إنه أكبر من كل

    شيء، فهذا لا يشركه فيه غيره.




    ***************************
    "قاعدة حسنة في الباقيات الصالحات" لشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى
    التعديل الأخير تم بواسطة أبو ندى فريد العاصمي; الساعة 16-Feb-2008, 04:37 PM.
يعمل...
X