إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

فوائد من شرح الطحاوية للشيخ عزالدين رمضاني حفظه الله تعالى:

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • [تحقيق] فوائد من شرح الطحاوية للشيخ عزالدين رمضاني حفظه الله تعالى:

    فوائد من شرح الطحاوية للشيخ عزالدين رمضاني حفظه الله تعالى:


    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى وكذلك الشيخ صال آل الشيخ :
    لما صلى النبي صلى الله عليه وسلم بالأنبياء في بيت المقدس
    كانوا بأرواحهم فقط وأجسادهم في القبور
    *و الشيخ عز الدين خالفهم وقال : واجتهاد مني ، أنهم كانوا بأرواحهم وأجسادهم
    * دليله الأول عقلي: لأنه لو صلى بأرواحهم فقط فأين الآية أو المعجزة بخلاف لو صلى بهم بأرواحهم وأجسادهم
    * دليله الثاني نقلي : جاء في حديث صحيح ،" وبعث لي الأنبياء " حديث البعث من القبور و الله تعالى لا يعجزه شيء ، كن فيكون أمره ، و عليه فالراجح عند الشيخ انه صلى بهم بأرواحهم وأجسادهم .
    والله تعالى اعلم
    *فائدة أخرى :
    من حكم أن نبينا يذود عن حوضه من ليسوا من أمته لكي يذهبوا لحوض نبيهم ، لأن لكل نبي حوض
    كما جاء الحديث ، فبما تعرفهم يا رسول الله ؟ قال : بأثر الوضوء
    *ولكن لا شك أن حوض نبينا هو الأفضل

  • #2
    رد: فوائد من شرح الطحاوية للشيخ عزالدين رمضاني حفظه الله تعالى:

    Priority support


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أخي عبد اللطيف أشكرك على هاته الفائدة،ولكن هنا تنبيه مهم وهو أن العقيدة لامسرح للاجتهاد فيها، فهي مأخوذة من الكتاب و السنة وإجماع السلف.
    قال العلامة الشيخ صالح الفوزان -حفظه الله-: العقيدة توقيفية ،فلا تثبت إلا بدليل من الشارع،ولامسرح فيها للرأي والاجتهاد،ومن ثم فإن مصادرها مقصورة على ماجاء في الكتاب والسنة لأنه لا أحد أعلم بالله وما يجب له وماينزه عنه من الله، ولاأحد بعدالله أعلم بالله من رسول الله صلى الله عليه وسلم...."[ كتاب عقيدة أهل السنة وما يضادها للعلامة الفوزان ص٩٠٨]

    تعليق


    • #3
      رد: فوائد من شرح الطحاوية للشيخ عزالدين رمضاني حفظه الله تعالى:

      المشاركة الأصلية بواسطة أبو حفصة طاهر بودينة الجزائري مشاهدة المشاركة
      Priority support


      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      أخي عبد اللطيف أشكرك على هاته الفائدة،ولكن هنا تنبيه مهم وهو أن العقيدة لامسرح للاجتهاد فيها، فهي مأخوذة من الكتاب و السنة وإجماع السلف.
      قال العلامة الشيخ صالح الفوزان -حفظه الله-: العقيدة توقيفية ،فلا تثبت إلا بدليل من الشارع،ولامسرح فيها للرأي والاجتهاد،ومن ثم فإن مصادرها مقصورة على ماجاء في الكتاب والسنة لأنه لا أحد أعلم بالله وما يجب له وماينزه عنه من الله، ولاأحد بعدالله أعلم بالله من رسول الله صلى الله عليه وسلم...."[ كتاب عقيدة أهل السنة وما يضادها للعلامة الفوزان ص٩٠٨]
      و عليك السلام ورحمة الله وبركاته ومغفرته
      عفوا
      إعلم رحمك الله أخي الفاضل أن شيخنا عز الدين حفظه الله لم يتكلم من كيسه إنما إستدل بدليلين ، بدليل نقلي و آخر عقلي ، و لو أنه إستدل بالدليل العقلي فقط لحق لك هذا الكلام لكن بما أنه بارك الله فيك ذكر حديث " إن الله ابتعث لي الأنبياء " ، فكلامك ليس في محله مع إحترامي لك ، و كما يقال إذا جاء نهر الله بطل نهر معقل

      تعليق


      • #4
        رد: فوائد من شرح الطحاوية للشيخ عزالدين رمضاني حفظه الله تعالى:

        المشاركة الأصلية بواسطة أبو عبد الرحمن عبد اللطيف السلفي مشاهدة المشاركة
        و عليك السلام ورحمة الله وبركاته ومغفرته
        عفوا
        إعلم رحمك الله أخي الفاضل أن شيخنا عز الدين حفظه الله لم يتكلم من كيسه إنما إستدل بدليلين ، بدليل نقلي و آخر عقلي ، و لو أنه إستدل بالدليل العقلي فقط لحق لك هذا الكلام لكن بما أنه بارك الله فيك ذكر حديث " إن الله ابتعث لي الأنبياء " ، فكلامك ليس في محله مع إحترامي لك ، و كما يقال إذا جاء نهر الله بطل نهر معقل
        وفقت قول الشيخ :
        لأنه لو صلى بأرواحهم فقط فأين الآية أو المعجزة بخلاف لو صلى بهم بأرواحهم وأجسادهم

        الجواب: الآية واضحة وهي صلاة أرواح الأنبياء حقيقة خلف النبي صلى الله عليه وسلم فهذه آية واضحة له
        وهل يستطيع احد يأتي بمثل هذه الآية أن يصلي خلفه أرواح الأنبياء على الحقيقة ؟! وهل يقال أن هذا الأمر -صلاة أرواح الأنبياء حقيقة خلف سيد المرسلين - ليس بآية فماذا نطلق على هذا الأمر

        وأما الحديث فأرجو ذكره كاملا مع المصدر وفقت

        تعليق


        • #5
          رد: فوائد من شرح الطحاوية للشيخ عزالدين رمضاني حفظه الله تعالى:

          المشاركة الأصلية بواسطة أبو عبد الرحمن عبد اللطيف السلفي مشاهدة المشاركة
          و عليك السلام ورحمة الله وبركاته ومغفرته
          عفوا
          إعلم رحمك الله أخي الفاضل أن شيخنا عز الدين حفظه الله لم يتكلم من كيسه إنما إستدل بدليلين ، بدليل نقلي و آخر عقلي ، و لو أنه إستدل بالدليل العقلي فقط لحق لك هذا الكلام لكن بما أنه بارك الله فيك ذكر حديث " إن الله ابتعث لي الأنبياء " ، فكلامك ليس في محله مع إحترامي لك ، و كما يقال إذا جاء نهر الله بطل نهر معقل
          أقول وبالله التوفيق : لم يكن كلامي منصبا على مسألة صلاة النبي بالأنبياء هل كانت بأرواحهم،أم بالأرواح و الأجساد معا،وإنماكان كلامي حول لفظة:اجتهاد" ونقلت لك كلام العلامة الفوزان حفظه الله تعالى في بيان أن العقيدة توقيفية،هذا أولا.
          ثانيا: قد سبقني إلى هذا التنبيه عالم من علماء الجزائر ألا وهو الشيخ الفاضل لزهر سنيقرة-حفظه الله- حيث كتب معلقا على نفس المشاركة التي كتبتها في منتديات الإمام الأجري قائلا:
          بارك الله في الشَّيخ عز الدِّين على الجهود الَّتي يبذلها في في الدَّعوة إلى الله تعالى ونشر دينه.
          إلَّا أنَّ عندي تنبيهًا وهو أنَّ هذه المسألة من المسائل العقديَّة الغيبيَّة الَّتي لا يمكن القول فيها إلَّا بنصٍّ واضحٍ بيِّن، والنُّصوص صريحةٌ في أنَّ الأنبياء عليهم السَّلام في قبورهم، فلا ينبغي العدول عن ذلك، ولهذا كان الَّذي عليه الفحولُ من أئمَّة الإسلام كشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله وغيره أنه صلَّى الله عليه وسلم أمَّهم في بيت المقدس بأرواحهم، ولا مانع في أن تكون الأرواحُ على هيئة الأجساد وصِفَاتِها، والله أعلم. "[منقول من منتديات التصفية و التربية]
          ثالثا:قولك بأن الشيخ استدل بدليلين نقلي ،وعقلي وذكرت حديث"وبعث لي الأنبياء" أود منك أن تبين لي درجة الحديث ،وأحكام العلماء عليه،وماهو وجه الاستدلال به على مسألتنا هاته.
          رابعا: قولك إذا أتى نهر الله بطل نهر معقل، هذا المثل لايقال في مثل هذا الموضع وإنما يقال عندما تورد الأيات والأحاديث الثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم وأنا أعارضها بكلام من عندي والعياذ بالله.
          خامسا: أمر مهم أحب التنبيه عليه ألا وهو خطورة الكلام في هاته المسائل العقدية التي لم يتضح فيها الدليل ،وأن الأسلم للإنسان أن يقف حيث وقف القوم ،وأن لايتكلم فيها فيزل-والله المستعان- ،وفي هذا الصدد يقول العلامة ابن عثيمين -رفع الله قدره:
          رأينا أن نقف في أمور الغيب على ما جاء به النص ولا نبحث, وهذا من التعمق والتنطع, البحث في أمور الغيب غلط عظيم, فالرسول عليه الصلاة والسلام قابل الأنبياء في السموات وسلم عليهم وردوا عليه السلام ورحبوا به, وصلى بهم أيضاً في بيت المقدس, وأخبر أن الأرض حرم الله عليها أن تأكل أجساد الأنبياء فنقف على هذا, فأما جسد الرسول عليه الصلاة والسلام فلا شك أنه في الأرض وكذلك أجساد الأنبياء, وأما أرواحهم فالله عز وجل قال في الشهداء { بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ } [آل عمران:169] والأنبياء أفضل من الشهداء, لكن مع ذلك نسكت كما سكت الله ورسوله. وإياك في أمور في الغيب أن تحاول أن تتقدم ولو خطوة واحدة على ما جاء به النص! لا في هذا الأمر ولا في أسماء الله وصفاته, لأن الزلة عظيمة, والصحابة رضي الله عنهم أشد منا حرصاً على العلم, وعندهم من هو أعلم منا الرسول عليه الصلاة والسلام ومع ذلك لا يسألونه عن مثل هذه الأمور, أنت عليك بما يختص بك, ما الذي يجب عليه اعتقاده, ما الذي يجب عليه فعله من طهارة وصلاة وزكاة وغيرها. أنا لم أجد طمأنينة أكثر من الوقوف على ما ورد في أمور الغيب, ولا نبحث وراءها.[من لقاء الباب المفتوح النصية]
          هذا ماتيسر والله تعالى أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى أله وصحبه وسلم ،والحمد لله .

          تعليق

          يعمل...
          X