إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

أسئلة تتعلق بالسكن ببيت جديد.

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أسئلة تتعلق بالسكن ببيت جديد.

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
    لقد غبت عن منتديات الإمام الآجري العلمية الفترة الماضية و كان السبب في ذلك :الإنتقال من بيت إلى بيت جديد وما يترتب عن ذلك من إجراءات و تقاليد...
    و بهذه المناسبة تبادرت إلى ذهني بعض الأسئلة أود ممن عنده إجابة ألا يبخل بها علي.

    السؤال الأول:

    ما حكم تزيين الجدران و بعض الزوايا في البيوت بأواني أثرية مزركشة علما أن هذه النقوش ليست آيات أو أحاديث أو صور ذوات الأرواح؛ و بعض هذه الأواني صالح للاستعمال المنزلي؟

    السؤال الثاني:

    ما حكم من يذبح ذبيحة بمناسبة شراء بيت جديد؟

    السؤال الثالث:

    هل ثبت في السنة المطهرة بعض الأمور التي يتعين القيام بها في مثل هذه المناسبة؟

    ملاحظة:

    الأسئلة أعلاه - في نظري - تصب في موضوع واحد لذلك وضعتها في مشاركة واحدة، فأعتذر عن مخالفة الشروط المعمول بها؛ ولا يشترط الإجابة عليها كلها في رد واحد، فكل من لديه فائدة في الموضوع يتدخل بها و جزاه الله خيرا.

  • #2
    السؤال الثاني:

    ما حكم من يذبح ذبيحة بمناسبة شراء بيت جديد؟
    هذه فتوى للعلامة ابن باز رحمه الله،

    السؤال: هل يجوز ذبح شاة، أو دجاجة في البيت الجديد قبل النزول فيه؟

    الجواب:
    إذا كان لاعتقاد أنه يدفع الجن، أو أشباه ذلك هذا لا يجوز، أما إذا ذبح لأهله، و جمع الجيران شكراً لله وجعل لهم وليمة للجيران هذا لا بأس به طيب، من باب الشكر لله سبحانه وتعالى، أما إذا ذبح دجاجة، أو ذبيحة أخرى عند تأسيسه، أو عند الانتهاء منه خوفاً من الجن، أو اعتقاد أنه يدفع الجن، أو أنه يحصل به كذا وكذا، هذا من البدع ما يجوز.

    المصدر:

    http://www.binbaz.org.sa/mat/9732
    التعديل الأخير تم بواسطة أم حمزة; الساعة 14-Mar-2008, 02:36 PM.

    تعليق


    • #3
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      جزاك الله خيرًا و بارك الله فيك أختي الكريمة
      إضافة بخصوص السؤال الثاني
      إذا كان الذبح الغرض منه شكر النعمة
      الفتوى رقم: 730
      الصنف: فتاوى متنوعة
      في حكم الوليمة المعقودة على شكر النعمة
      السـؤال:
      جرتِ العادة عندنا أنَّ المرء إذا حصل له نجاح في أمر خيرٍ من دينه كأن: يختم حفظ القرآن، أو يعقد على امرأة عقدًا شرعيًّا، أو في أمرٍ من أمور دنياه كأن: ينجح في شهادة من شهاداته الدراسية، أو يحصل على وظيفةٍ، يصنع طعامًا ويدعو إليه النّاس، فما حكمُ هذا الصنيع؟ واللهَ نسألُ أن يجزيك خيرًا.
      الجـواب:

      الحمدُ لله ربِّ العالمين، والصلاةُ والسلامُ على مَنْ أرسله اللهُ رحمةً للعالمين، وعلى آله وصَحْبِهِ وإخوانِه إلى يوم الدِّين، أمّا بعد:

      فالأصلُ في الأطعمةِ المعتادةِ التي تجري مجرى شكرانِ المُنْعِمِ والزيادةِ في الإحسان الجوازُ إلاّ إذا ثبتَ دليلٌ ناقلٌ عن هذا الأصلِ إلى المنعِ، أو اقترنتْ بها مقاصدُ فاسدةٌ أو اعتقاداتٌ منافيةٌ لجنابِ التوحيد.
      والولائمُ أنواعٌ متعدِّدةٌ وسبيلُها الطبخُ، والإطعامُ لها أحسنُ من تفريق اللحمِ في مكارم الأخلاق والجود إذ يُمَتَّعُ الجيرانُ والأولادُ والمساكينُ هنيئةً ومكفيةَ المؤنة.

      وقد تناول العلماءُ جملةً من هذه الولائمِ بالذِّكْرِ(١- انظر «التمهيد» لابن عبد البرّ: (10/182)، «الاستذكار» لابن عبد البر: (5/535)، «تحفة الأحوذي» لابن العربي: (4/183)، «تحفة المودود» لابن القيم: (90)، «شرح مسلم» للنووي: (9/171)، «فتح الباري» لابن حجر: (9/241)، «نيل الأوطار» للشوكاني: (7/377))، وهي لا تخرجُ عمّا تقرّرَ في أصلِ الولائم.
      ومن مقاصدها الحسنةِ: إكرامُ الفقراءِ والبُسَطاءِ من غير تمييزهم عن الأغنياءِ والوجهاءِ، واتباعُ السُّـنَّة في إكرامِ الضيوف وإطعامِ الأخيار، لقوله صَلَّى اللهُ عليه وآله وسَلَّم: «شَرُّ الطَّعَامِ طَعَامُ الوَلِيمَةِ يُدْعَى إِلَيْهَا الأَغْنِيَاءُ وَيُتْرَكُ الفُقَرَاءُ»(٢- أخرجه البخاري في «النكاح»،باب من ترك الدعوة فقد عصى الله ورسوله: (4882)، ومسلم في «النكاح»،باب الأمر بإجابة الداعي إلى دعوة: (3521)، موقوفا عن أبي هريرة رضي الله عنه. وأخرجه مرفوعا عنه: مسلم في «النكاح»،باب الأمر بإجابة الداعي إلى دعوة: (3525)، وانظر «الإرواء» للألباني: (7/4-5))، وقولِه صَلَّى اللهُ عليه وآله وسَلَّم: «وَلاَ يَأْكُلُ طَعَامَكَ إِلاَّ تَقِيٌّ»(٣- أخرجه أبو داود في «الأدب»، باب من يؤمر أن يجالس: (4832)، والترمذي في «الزهد»، باب ما جاء في صحبة المؤمن: (2395)، وأحمد في «مسنده»: (10944)، والحاكم في «مستدركه»: (7169)؛ من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه. والحديث حسنه البغوي في «شرح السنة»: (6/46، والألباني في «صحيح الجامع»: (7341))، وقولِهِ صَلَّى اللهُ عليه وآله وسَلَّم: «إِنَّ مِنْ إِجْلاَلِ اللهِ إِكْرَامَ ذِي الشَّيْبَةِ المُسْلِمِ وَحَامِلَ القُرْآنِ غَيْرَ الغَالِي فِيهِ وَلاَ الجَافِي عَنْهُ وَإِكْرَامَ ذِي السُّلْطَانِ المُقْسِطِ»(٤- أخرجه أبو داود في «الأدب»، باب في تنزيل الناس منازلهم: (4843)، والبيهقي في «السنن الكبرى»: (17125)، والبخاري في «الأدب المفرد»: (362)، من حديث أبي موسى الأشعري رضي الله عنه. والحديث حسنه العراقي في «تخريج الإحياء»: (2/245)، وابن حجر في «تلخيص الحبير»: (2/673)، والألباني في «صحيح الجامع»: (2199)).
      والعلمُ عند اللهِ تعالى، وآخرُ دعوانا أنِ الحمدُ للهِ ربِّ العالمين، وصَلَّى اللهُ على نبيِّنا محمَّدٍ وعلى آله وصحبه وإخوانِه إلى يوم الدِّين، وسَلَّم تسليمًا.

      الجزائر في: 12 جمادى الثانية 1428ﻫ
      الموافق ﻟ: 27 جوان 2007م


      --------------------------------------------------------------------------
      ١- انظر «التمهيد» لابن عبد البرّ: (10/182)، «الاستذكار» لابن عبد البر: (5/535)، «تحفة الأحوذي» لابن العربي: (4/183)، «تحفة المودود» لابن القيم: (90)، «شرح مسلم» للنووي: (9/171)، «فتح الباري» لابن حجر: (9/241)، «نيل الأوطار» للشوكاني: (7/377).
      ٢- أخرجه البخاري في «النكاح»،باب من ترك الدعوة فقد عصى الله ورسوله: (4882)، ومسلم في «النكاح»،باب الأمر بإجابة الداعي إلى دعوة: (3521)، موقوفا عن أبي هريرة رضي الله عنه. وأخرجه مرفوعا عنه: مسلم في «النكاح»،باب الأمر بإجابة الداعي إلى دعوة: (3525)، وانظر «الإرواء» للألباني: (7/4-5).
      ٣- أخرجه أبو داود في «الأدب»، باب من يؤمر أن يجالس: (4832)، والترمذي في «الزهد»، باب ما جاء في صحبة المؤمن: (2395)، وأحمد في «مسنده»: (10944)، والحاكم في «مستدركه»: (7169)؛ من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه. والحديث حسنه البغوي في «شرح السنة»: (6/46، والألباني في «صحيح الجامع»: (7341).
      ٤- أخرجه أبو داود في «الأدب»، باب في تنزيل الناس منازلهم: (4843)، والبيهقي في «السنن الكبرى»: (17125)، والبخاري في «الأدب المفرد»: (362)، من حديث أبي موسى الأشعري رضي الله عنه. والحديث حسنه العراقي في «تخريج الإحياء»: (2/245)، وابن حجر في «تلخيص الحبير»: (2/673)، والألباني في «صحيح الجامع»: (2199).


      http://www.ferkous.com/rep/Bq99.php

      تعليق


      • #4
        هذا جواب الشيخ أبوعمر أسامة بن عطايا العتيبي حفظه الله

        للسؤال الأول

        تجده في المرفقات

        وبالله التوفيق
        الملفات المرفقة

        تعليق


        • #5
          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

          هذا جواب الشيخ العتيبي للسؤال الأخير

          وبالله التوفيق
          الملفات المرفقة

          تعليق

          يعمل...
          X