إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

فتاوى الكبار : في الفرق بين المصلى والمسجد وهل تجب تحية المسجد في المصلى

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • [جمع] فتاوى الكبار : في الفرق بين المصلى والمسجد وهل تجب تحية المسجد في المصلى

    بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه




    وللمشاهدة المزيد من الفوائد المرجوا زيارة قناة FAWAID SALAFIYA على اليوتيوب


    منسقة على صوتي واحد

    للتحميل الأسئلة والأجوبة في مقاطع صوتية على رابط واحد


    كما يمكنكم الاستماع والتحميل المباشر من موقع Archive




    الشيخ محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله

    هل هناك ركعتان تحية المسجد في مصلى العيد

    عندنا مصلى والمسجد بعيد جدا هل يكتب لنا ثواب صلاة المسجد





    الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله

    أحياناً مصلى العيد في غير العيد يكون طريقاً هل يأخذ حكم المسجد

    هل مصلى البيت له حكم المسجد

    هل مصلى العيد يأخذ حكم المسجد في تحية المسجد ولو كان خارج القرية ومسور

    ما الفرق بين المصلى والمسجد

    مصلى المدرسة هل له أحكام المسجد

    هل المصلى المؤقت تصلى فيه تحية المسجد





    الشيخ صالح الفوزان بن فوزان حفظه الله

    هل يأخذ المصلى حكم المسجد من حيث السنة في عدم دخول الحائض له والجنب

    نحن نصلي في ملعب في مدرستنا فهل يعتبر مصلى أو مسجد تشرع له تحية المسجد






    الشيخ عبد المحسن العباد حفظه الله

    هل حكم تحية المسجد في المصلى كحكمها في المسجد

    الذهاب إلى المصلى وانتظار الصلاة في المصلى هل لها أجر المسجد

    المساجد أو المصليات التي لا يصلى فيها إلا صلاة واحدة كالمصلى في المدارس هل له حكم المسجد





    الشيخ صالح آل الشيخ حفظه الله

    الفرق بين المصلى والمسجد




    الشيخ عبد العزيز ابن باز رحمه الله

    هل للمصلى ركعتين تحية كتحية المسجد أم أنها خاصة بالمسجد فقط، وهل يعتبر المصلى يأخذ حكم المسجد كالبيع والشراء فيه

    هل مصلى العيد يعتبر مسجدا





    هل يعامل مصلى الكلية معاملة المسجد في بعض الأحكام كالنوم والأكل فيه ؟


    لدينا في الكلية مصلى, ندخل فيه ونجلس فيه متى ما نشاء, ونفطر فيه أيضاً, وقد ينام البعض, وقد يدخل الطالب وهو على غير وضوء, ما رأيكم في هذا؟

    الواجب عليكم أن تصلوا في المساجد المسجد الذي بقربكم تسمعون ندائه، الواجب أن تصلوا في المسجد فإذا لم يتيسر ذلك لبعد المساجد عنكم فإنكم تصلوا في المصلى الذي تعينونه وليس له حكم المسجد إذا نام فيه أحد أو دخله ليس له حكم المساجد، فله أن ينام فيه والمسجد ما فيه بأس، وللحائض أن تدخله وللجنب أن يدخله لا حرج فيه، المصلى ليس بمسجد.


    المصدر






    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء


    تعريف المساجد وبيان بعض أحكامها

    فالمسجد لغة: الموضع الذي يسجد فيه، ثم اتسع المعنى إلى البيت المتخذ لاجتماع المسلمين لأداء الصلاة فيه، قال الزركشي رحمه الله: ( ولما كان السجود أشرف أفعال الصلاة لقرب العبد من ربه اشتق اسم المكان منه فقيل مسجد، ولم يقولوا مركع، ثم إن العرف خصص المسجد بالمكان المهيأ للصلوات الخمس حتى يخرج المصلى المجتمع فيه للأعياد ونحوها فلا يعطى حكمه .
    والمسجد في الاصطلاح الشرعي: هو المكان الذي أعد للصلاة فيه على الدوام، وأصل المسجد شرعا: كل موضع من الأرض يسجد لله فيه لحديث جابر رضي الله عنه عن النبي - صلى الله عليه وسلم -: (... وجعلت لي الأرض مسجدا وطهورا فأيما رجل من أمتي أدركته الصلاة فليصل .
    والمساجد لها مكانتها وفضلها عند الله تعالى، فقد أضافها إلى نفسه إضافة تشريف وتكريم وذكرها عز وجل في كتابه في ثمانية عشر موضعا، ومن أهم أحكام المساجد ما يلي:
    1 - أنها أفضل البلاد.
    روى أبو هريرة رضي الله عنه عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: أحب البلاد إلى الله مساجدها، وأبغض البلاد إلى الله أسواقها .
    وقال الإمام القرطبي رحمه الله: أحب البلاد إلى الله مساجدها أي أحب بيوت البلاد أو بقاعها، وإنما كان ذلك لما خصت به من العبادات والأذكار واجتماع المؤمنين وظهور شعائر الدين وحضور الملائكة .
    2 - المشي إلى المساجد ترفع به الدرجات، وتحط الخطايا، وتكتب الحسنات، لحديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: وما من رجل يتطهر فيحسن الطهور ثم يعمد إلى مسجد من هذه المساجد إلا كتب الله له بكل خطوة يخطوها حسنة، ويرفعه بها درجة، ويحط بها عنه سيئة .
    3 - صيانة المساجد من الروائح الكريهة، لحديث جابر بن عبد الله رضي الله عنهما أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: من أكل ثوما أو بصلا فليعتزلنا أو ليعتزل مسجدنا وليقعد في بيته .
    وفي لفظ لمسلم : فإن الملائكة تتأذى مما يتأذى منه الإنس .
    وفي لفظ لمسلم : من أكل البصل والثوم والكراث فلا يقربن مسجدنا فإن الملائكة تتأذى مما يتأذى منه بنو آدم .
    4 - صلاة تحية المسجد لمن دخلها، لحديث أبي قتادة رضي الله عنه أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: إذا دخل أحدكم المسجد فلا
    يجلس حتى يصلي ركعتين .
    5 - التزين والتجمل عند كل مسجد، لقول الله تعالى: يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِنْدَ كُلِّ مَسْجِدٍ
    6 - تقديم الرجل اليمنى عند الدخول للمسجد، وتقديم الرجل اليسرى عند الخروج من المسجد بعكس دخوله.
    فيقول عند الدخول: بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله، وإذا خرج يقول: اللهم إني أسألك من فضلك .
    7 - عدم تشبيك الأصابع في الطريق إلى المسجد، لحديث كعب بن عجرة رضي الله عنه أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: إذا توضأ أحدكم فأحسن وضوءه ثم خرج عامدا إلى المسجد فلا يشبكن بين أصابعه فإنه في صلاة .
    8 - النظر في النعلين قبل دخول المسجد، فإن رأى فيهما أذى مسحه بالتراب، لحديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه وفيه: ... إذا جاء أحدكم إلى المسجد فلينظر فإن رأى في نعليه قذرا أو أذى فليمسحه وليصل فيهما .
    9 - تنظيف المساجد وتطييبها وصيانتها، لحديث عائشة رضي الله عنها قالت: أمر رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ببناء المساجد في الدور وأن تنظف وتطيب .
    10 - إقامة صلاة الجماعة فيها، فالمساجد يجب أن تقام صلاة الجماعة فيها ولا يجوز للرجال فعلها إلا في المسجد، والأدلة على ذلك هي البراهين الدالة على وجوب صلاة الجماعة، وأنها فرض عين، قال ابن القيم رحمه الله تعالى: ( من تأمل السنة حق التأمل تبين له أن فعلها في المساجد فرض على الأعيان إلا لعارض يجوز معه ترك الجمعة والجماعة، فترك حضور المسجد لغير عذر كترك أصل الجماعة لغير عذر، وبهذا تتفق جميع الأحاديث والآثار... فالذي ندين الله به أنه لا يجوز لأحد التخلف عن الجماعة في المسجد إلا من عذر، والله أعلم بالصواب ) .
    11 - تحريم اتخاذ القبور مساجد، لحديث أبي هريرة رضي الله عنه: أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: لعن الله اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد .
    12 - تحريم السؤال عن الضالة في المسجد، لحديث أبي هريرة
    رضي الله عنه قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: من سمع رجلا ينشد ضالة في المسجد فليقل لا ردها الله عليك فإن المساجد لم تبن لهذا .
    13 - تحريم البيع والشراء في المساجد، لحديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: إذا رأيتم من يبيع أو يبتاع في المسجد فقولوا لا أربح الله تجارتك، وإذا رأيتم من ينشد فيه ضالة فقولوا لا ردها الله عليك .
    14 - رفع الأصوات في المساجد ممنوع، لأنه يشوش على المصلين ولو بقراءة القرآن، لحديث أبي سعيد رضي الله عنه قال: اعتكف رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في المسجد فسمعهم يجهرون بالقرآن فكشف الستر وقال: ألا إن كلكم مناج ربه فلا يؤذين بعضكم بعضا ولا يرفع بعضكم على بعض في القراءة أو قال: ( في الصلاة ) .
    15 - النهي عن التحلق قبل صلاة الجمعة، جاء فيه حديث عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما أن النبي - صلى الله عليه وسلم - نهى عن التحلق يوم الجمعة قبل الصلاة وعن الشراء والبيع في المسجد، ولفظ الترمذي : نهى عن تناشد الأشعار في المسجد وعن البيع والشراء فيه، وأن يتحلق
    الناس فيه يوم الجمعة قبل الصلاة .
    16 - لا يجلس الجنب والحائض في المسجد، لقوله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لاَ تَقْرَبُوا الصَّلاَةَ وَأَنْتُمْ سُكَارَى حَتَّى تَعْلَمُوا مَا تَقُولُونَ وَلاَ جُنُبًا إِلا عَابِرِي سَبِيلٍ حَتَّى تَغْتَسِلُوا
    والمعنى: لا تقربوا المصلى للصلاة وأنتم سكارى حتى تعلموا ما تقولون، ولا تقربوه جنبا إلا عابري سبيل، يعني: إلا مجتازين فيه للخروج منه، فقد أقيمت الصلاة هنا مقام المصلى والمسجد إذ كانت صلاة المسلمين في مساجدهم، ورجح هذا التفسير الإمام ابن جرير رحمه الله ، وقال الحافظ ابن كثير رحمه الله: " ومن هذه الآية احتج كثير من الأئمة على أنه يحرم على الجنب المكث في المسجد ويجوز له المرور، وكذا الحائض والنفساء أيضا في معناه " ، ولكن على الحائض والنفساء أن تتحفظ حتى لا تلوث المسجد، وفي حديث عائشة رضي الله عنها أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال لها: ناوليني الخمرة من المسجد، فقالت إني حائض، فقال: إن حيضتك ليست في يدك .


    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء





يعمل...
X