إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

ويل لجانب العذار من النار

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • [مقال] ويل لجانب العذار من النار


    بسم الله الرحمن الرحيم
    ويل لجانب العذار من النار


    الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله وأصحابه أجمعين.
    أما بعد:
    فقد جاء الأمر في شريعتنا الغراء بإسباغ الوضوء.
    واسباغ الوضوء هو إتمامه.
    كما جاءت بالنهي والتحذير من الإخلال بهذا الواجب والذي جاء فيه الوعيد الشديد.
    عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه رأى قوما يتوضئون من المطهرة فقال: أسبغوا الوضوء فإني سمعت أبا القاسم صلى الله عليه وسلم يقول: ((ويل للعراقيب من النار)).
    متفق عليه.
    ومن المتقرر أن حدود الوجه حده طولا من منابت الشعر المعتاد إلى الذقن، وعرضا من الأذن إلى الأذن.
    ولعل الكثير لا ينتبه لبعض الأماكن من أعضاء الوضوء لا يتم غسلها ومنها جانب العذار وخاصة لمن قام بواجب إعفاء اللحية وعمل بسنة النبي صلى الله عليه وسلم ومن كان هذا حاله فقد أخل بوضوئه وضيع فرضه.
    والعِذار هو: جانب اللحية: أي الشعر الذي يُحاذي الأذن.
    وجانب العذار المقصود منه البياض الذي بين الأذن وشعر اللحية – جانب العذار – وهذا البياض غسله واجب على من ذهب إلى أن الوجه عرضه من الأذن إلى الأذن.
    قال العلامة البهوتي رحمه الله في ((الروض المربع شرح زاد المستقنع)): ((والأذنان ليسا من الوجه بل البياض الذي بين العذار والأذن منه)) اهـ.
    وقال العلامة ابن رشد رحمه الله في ((البيان والتحصيل)): ((وإنما اختلف من حد الوجه في البياض الذي بين الأذن والعارض، فقيل: إنه من الوجه يغسله المتوضئ، وقيل: إنه ليس من الوجه، فلا يجب غسله على المتوضئ، وقيل: يغسله الأمرد ولا يغسله الملتحي، وهذا أضعف الأقاويل، وقيل: إن غسله سنة من سنن الوضوء، وبالله التوفيق)) اهـ.
    وقال محمود محمد خطاب السبكي رحمه الله في ((الدين الخالص أو إرشاد الخلق إلى دين الحق)): ((وحد الوجه طولا ما بين منبت شعر الرأس المعتاد واسفل الذهن، وعرضا ما بين شحمتي الأذنين. (اختلفوا) في البياض الذي بين الأذن والعذار من الوجه (فعند) الشافعية وأكثر الحنفية يجب غسله مطلقا. وهو مشهور مذهب المالكية. (وقال) أبو يوسف: يجب غسله على الأمرد دون الملتحي وهو قول للمالكية)) اهـ.
    فهذا تنبيه مهم لإسباغ الوضوء فمن أخل به هدم ما بناه من وضوئه.
    هذا والله أعلم، وبالله التوفيق، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.
    كتبه
    عزالدين بن سالم بن الصادق أبوزخار
    طرابلس الغرب: يوم الخميس 6 المحرم سنة 1441 هـ
    الموافق لـ: 5 سبتمبر سنة 2019 ف


يعمل...
X