إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

دروسٌ مرئِيَّـة في تحسينِ الكتابة اليدوِيَّـةِ ..

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    رد: دروسٌ مرئِيَّـة في تحسينِ الكتابة اليدوِيَّـةِ ..

    ما شاء الله!
    أنا أكنّي البليديَّ: أبا النوادر؛ لأنه كثيرًا ما يأتينا بالنوادر الطريفة التي لم تخطر بالبال.
    وسأكنيك: أبا الفوائد (ابتسامة) لأنك كثيرًا ما تتحفنا بفوائد قيّمة.
    بارك الله فيكما, ونفع بكما, ووفقكما لكل خير.
    وأنا متابعٌ معك, وأنتظر أن تكون الدروس فيما بعدُ أكثرَ تعمُّقًا واحترافيةً.

    المشاركة الأصلية بواسطة أبو العوام الأثري مشاهدة المشاركة

    ويجرُّنا ذلِكَ إلى الكلامِ عنِ ( الأعسرِ ) الَّذي يَسْتعملُ يَسَارَه غالبًـا : هلْ يُخالِفُ ما ذُكرَ ، وهلْ يُؤَثِّـرُ ذلكَ في كِتابـتِه .

    بالنسبة لي؛ أنا أعسر بنسبة كبيرة, إلى درجة أني لا أستطيع أن أمسك القلم جيدًا باليمنى!, ولكن (الأمور ماشية تمام) -والحمد لله-, ولا أجد صعوبةً إلا في نهايةِ الواو والراء والنون الطويلة؛ لكونها تكون تحت القلم وليست أمامه؛ فتحتاج مني إلى سحبةٍ أصعب مِن حسبة الذي يكتب باليمنى.

    تعليق


    • #17
      رد: دروسٌ مرئِيَّـة في تحسينِ الكتابة اليدوِيَّـةِ ..

      المشاركة الأصلية بواسطة أبو عبد الرحمن علي المالكي مشاهدة المشاركة
      ولا أجد صعوبةً إلا في نهايةِ الواو والراء والنون الطويلة؛ لكونها تكون تحت القلم وليست أمامه؛ فتحتاج مني إلى سحبةٍ أصعب مِن حسبة الذي يكتب باليمنى.
      لكونِ العربيَّـةِ تكتَبُ منَ اليمينِ إلى الشمالِ فالكاتبُ باليمينِ يحرِّكُ القلمَ إلى الداخلِ ، والكاتبُ بالشِّمالِ يحرِّكُه إلى الخارجِ ، بمعنَى أنَّ أصابِعَه تدفعُ ثِقَلَ الكفِّ وليسَتِ الكفُّ تُسانِدُها ، ولذَا تثقلُ علَيْه قليلًا ، وبِضِدِّ ذلِكَ الكتابَةُ السَّائرةُ منَ الشِّمالِ إلى اليمينِ .
      لكنَّ غيابَ السَّطرِ عنِ العيْنِ في المواضِعِ الَّتي تذكُرُها عنِ الكاتبِ باليمينِ أكثر منَ الكاتبِ باليسارِ ؛ وذلِكَ أنَّكَ تنقُلُ نظركَ منْ يَسَارِ القلمِ إلى يمينِه ، منْ ظهرِه إلى بطنِه ، واللَّامسُ صَفحةَ الورقةِ بطنُ القلمِ حيثُ يسيلُ الحبرُ ، فلعلَّكَ تنظرُ إلى الجهةِ المقابلةِ ، إلى ما بعدَ الخنصرِ ، فلا يظهرُ لكَ مسارُ القلمِ ، واللهُ أعلَمُ ، فأنتَ تحتاجُ إلى نقلِ نظرِكَ إلى الموضِعِ الَّذي ذكرتُه معَ إبعادِ الورقةِ قليلًا ، وسترىَ السَّطرَ وحركةَ القلمِ منَ الدَّاخلِ إلى الخارِجِ أفْضَلَ إن شاءَ اللهُ .
      وأمَّا منْ يكتُبُ باليمينِ فنهاياتُ الحروفِ عندَه تختفي خلفَ عرضِ رأسِ القلمِ كما ذكرْتَ ؛ والسَّبَبُ في ذلِكَ أنَّ القلمَ حينَها يُدارُ إلى عكسِ جهةِ سَيْرِه ، بمعنى أنَّ سِنَّتَـه تُحرَّكُ حركةً دائريَّـةً إلى جهةِ اليَمينِ والقلَمُ يَسِيرُ كما قُلْنا إلى اليَسارِ ، وهنا أيضًا أمرٌ لعلَّه السَّببُ فيما ذكرْتَ :
      كثيرٌ منَ النَّاسِ وحتَّى بعضُ الخطَّاطينَ يُديرُونَ رأسَ القلمِ في هذِه المواضِعِ إلى جهةِ اليَسارِ حتَّى ينتهيَ الجزءُ الحادُّ منَ الحرفِ بِسِنَّةِ القلمِ ويكونُ عرضُ القلمِ في آخرِ الحرفِ على الورقةِ بكاملِه ، سِنَّتُه إلى اليَسارِ والبطنُ إلى اليمينِ ، وهذَا التَّدويرُ لمخالفتِه ميلَ زاويةِ قطَّةِ قلمِ الخطِّ العربيِّ إلى اليمينِ ـ بِخلافِ قلمِ الخطِّ اللَّاتينيِّ أوِ الهنديِّ ونحوِهما ـ يشُقُّ على الكاتبِ ، ويُؤَدِّي إلى تقطُّعِ حركةِ القلمِ ، ولعلَّكَ إذا رأيتَ أحدًا يفعلُ هذَا تسمعُ صريفَ القلمِ وهو يعلُو حتَّى كأنَّ القلمَ يصيحُ ! وأذكرُ حينَ كنَّا صِغارًا في المدارِسِ كانُوا يعلِّموننا هكذا في دروسِ الخطِّ .
      والصَّحيحُ أنْ تُديرَ القلمَ إلى جهةِ اليَمينِ ـ كعقاربِ السَّاعةِ ـ قليلًا ، وترفعَهُ شَيْئًا فشَيْئًـا حتَّى ينتهيَ الحرفُ بِرأسِ سنِّ القلمِ وباقي العرضِ مرفُوعٌ غيرُ ملامسٍ الورقةَ ، في حركةٍ انسيابيَّـةٍ ، ثمَّ تُجْرِي ما يُحتاجُ إليه من تعديلٍ ، والماهرُ رُبَّما لم يَحتجْ إلى إصلاحٍ ، وهذا الجزءُ يأتي بهذِه الطَّريقةِ أرشَقَ وأجملَ ، وأمَّا الطَّريقةُ الأولى فتؤَدِّي إلى يُبْسِه وجمودِه .
      وهناكَ طريقةٌ ثالثةٌ ، وهيَ : أنْ تقِفَ في نهايةِ الخطِّ العريضِ وترسُمَ الجزءَ الحادَّ بسنَّـةِ القلمِ رسْمًا ، وهذَا هُو الموجُودُ في كراساتِ الخطِّ التعليميَّـةِ ، ولعلَّ بعْضَهمْ يُشِيرُ علَيْكَ باستِعْمالِ قلمينِ لهذَا الغرَضِ ، قلمٍ لكتابةِ الأجزاءِ العريضَةِ ، وآخر أرفعَ منهُ لرسمِ الأجزاءِ الرَّفيعةِ وللتَّشْكيلِ ، والنَّاسُ في ذلكَ مذاهبُ ، والخبيرُ في غُنيةٍ عنْ مثلِ هذا التكلُّفِ !
      وفي انتظارِ إبداعاتِكَ .. وفَّقك الله ..

      تعليق

      يعمل...
      X