إعـــــــلان

تقليص
1 من 4 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 4 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 4 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
4 من 4 < >

تم مراقبة منبر المسائل المنهجية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه وسلم-

تعلم إدارة شبكة الإمام الآجري جميع الأعضاء الكرام أنه قد تمت مراقبة منبر المسائل المنهجية - أي أن المواضيع الخاصة بهذا المنبر لن تظهر إلا بعد موافقة الإدارة عليها - بخلاف بقية المنابر ، وهذا حتى إشعار آخر .

وفق الله الجميع لما يحبه ويرضاه .

عن إدارة شبكة الإمام الآجري
15 رمضان 1432 هـ
شاهد أكثر
شاهد أقل

ما رأيكم فيمن يثني على ابن سينا ويجعله من علماء المسلمين؟

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • [بيان] ما رأيكم فيمن يثني على ابن سينا ويجعله من علماء المسلمين؟

    بسم الله الرحمن الرحيم




    سئل فضيلة الشيخ العلامة صالح بن فوزان الفوزان _ حفظه الله _ :

    ما رأيكم فيمن يثني على ابن سينا ويجعله من علماء المسلمين؟

    الجواب :

    هذا بين أمرين :

    [1] إما أنه جاهل ولا يدري عن حال ابن سينا ، وهذا لا يحق له أن يتكلم ، بل يجب عليه أن يسكت.
    [2] وإما أنه عالم بحال ابن سينا وكفرياته ، فيكون مقرًّا له على ذلك ، فيكون حكمه مثل حكم ابن سينا ، والعياذ بالله ؛ لأنه أقره على ذلك وزكاه.
    والأمر خطير جدًّا.
    لكن بعض الناس يثني على ابن سينا من ناحية أنه طبيب فقط ، وهذه حرفة دنيوية ، هو طبيب ، وفي الكفار من هو أحذق منه في الطب ، فلماذا يخص ابن سينا؟ يقولون : لأنه ينتسب للإسلام ، وهذا مفخرة للإسلام.
    نقول : الإسلام بريء منه ، والإسلام غني عنه.
    والحاصل : أنه لا يُمدح ولا يزكَّى ؛ لأنه باطني من الباطنية ، فيلسوف ملحد، يقول بجواز قدم العالم.

    [ المصدر : التعليق المختصر على القصيدة النونية (3/132 ، طبعة عام 1424 ].




  • #2
    رد: ما رأيكم فيمن يثني على ابن سينا ويجعله من علماء المسلمين؟

    السلام عليكم اليك أخي كلام العلماء في بيان عقيدة ابن سينا وبيان أنه ليس من المسلمين فضلا على كونه من علماء المسلمين

    من هو ابن سينا وماهي عقيدته ومنهجه للشيخ محمد بن هادي المدخلي حفظه الله
    عقيدة الفلاسفة كابن سينا والفرابي والكندي للشيخ محمد أمان الجامي رحمه الله
    الملفات المرفقة

    تعليق


    • #3
      رد: ما رأيكم فيمن يثني على ابن سينا ويجعله من علماء المسلمين؟

      تنويرالعقول بما قاله أئمة الإسلام في ابن سينا



      الحمد لله رب العالمين، والصّلاة والسّلام على من أرسله اللهرحمةً للعالمين، وعلى آله وصحبه وإخوانه إلى يوم الدّين، أمّا بعد:

      إن كثيرا من الناس يجهلون حال بعض من ينتسب للعلم كذباوزورا ظننا منهمأنهم شيوخ الإسلام و ما هذا إلا لجهلهم و عدم معرفتهم بما سطره أئمةالإسلام في حال الرجال، و من الذين نفخوا في هذا العصر حتى أصبح ذكره كذكرك شيخ الإسلام ابن تيمية أو أحد الأئمة الأربعة هذاابن سينا الإسماعيلي الباطيني حيث زين له بعض الدعاة و أعطوه رتبة غير رتبته فخدعوا الناس و غروا بهم و لميبينوا حال هذا الرجل و لهذا استعنت بالله و جمعت هذه النقولات عن أئمة الهدى لأبين للناس حال هذاالرجل تبرئة للذمةو نصحا للأمة فنسأل الله تبارك و تعالى أن يوفقنا لهذا العمل البسيط .


      من هو ابن سينا :


      هو أبو علي الحسين بن عبد الله البلخي ثم البخاري،صاحب التصانيف في الطب والفلسفة والمنطق، المتوفى سنة 428هـ، وكان يلقب بالشيخ الرئيس، وكان منالإسماعيلية، وهي فرقة باطنية، من غلاة فرق الشيعة، ومن أخبثها، فاجتمع فيه ثلاث بلايا هذه والفلسفةوالمنطق.
      قال الذهبي: ‘’ له كتاب (الشفاء) وغيره وأشياء لا تحتمل وقدكفّره الغزالي في كتاب (المنقذ من الضلال) وكفّر الفارابي.’’[1] ا.هـ.
      و قال: (فلسفي النحلة ضال)[2] ا.هـ.
      ونقل الحافظ ابن حجر قول الذهبي في ابن سينا: '' فلسفيالنحلة ضال'' وزاد '' لا رضي اللهعنه ''.[3]
      ثم جاء بقول ابن الحموي الشافعي: '' وقد اتفق العلماءعلى أن ابن سينا كان يقول بقدم العالم ونفي المعاد الجسماني ولا ينكر المعاد النفسانيونقل عنه أنهقال: إن الله لا يعلم الجزئيات بعلم جزئي بل بعلم كلي فقطع علماء زمانه ومن بعدهم من الأئمة ممن يعتبرقولهم أصولاً وفروعاً بكفره وبكفر أبي نصر الفارابي من أجل اعتقاد هذه المسائل وأنها خلاف اعتقادالمسلمين''ا.هـ.
      وقال الحافظ ابن كثير: '' قد حصر الغزالي كلامه في"مقاصد الفلاسفة" ثم رد عليه في "تهافت الفلاسفة" في عشرينمجلساً له، كفره في ثلاث منها، هي: قوله بقدم العالم وعدم المعاد الجسماني وأن الله لايعلم الجزئيات وبدَّعه في البواقي ويقال أنه تاب عند الموت والله أعلم''.[4]
      ونقل ابن العماد قول اليافعي في ابن سينا: '' طالعت كتاب(الشفا) وما أجدره بقلب الفاء قافاً، لاشتماله على فلسفة لا ينشرح لها قلب متدينوالله أعلم بخاتمته وصحة توبته''[5].
      ونقل قول ابن الصلاح فيه: '' لم يكن من علماء الإسلام بل كانشيطاناً من شياطين الإنس''ا.هـ.
      قلت: و من أشهر من رد على ابن سينا وبين ضلالاته وكفرياته وهتك ستره و كشف عواره و فضحه شيخ الإسلام ابن تيمية في مؤلفاته القيمة ومنها نقد المنطق ودرءتعارض العقل والنقل وغيرها ومما قاله فيه: '' وابن سينا تكلم في أشياء من الإلهيات والنبوات والمعادوالشرائع لم يتكلم فيها سلفه ولاوصلت إليها عقولهم ولا بلغتها علومهم فإنه استفادها من المسلمين وإنكان إنما أخذ عنالملاحدة المنتسبين إلى المسلمين كالإسماعيلية وكان هو وأهل بيته وأتباعهم معروفين عند المسلمينبالإلحاد وأحسن ما يظهرون دين الرفض وهم في الباطن يبطنون الكفر المحض وقد صنف المسلمون في كشف أسرارهم وهتكأستارهم كتباً كبارًا وصغاراً وجاهدوه باللسان واليد إذ كانوا بذلك أحق من اليهود والنصارى ولو لم يكنإلا كتاب (كشف الأسرار وهتك الأستار)للقاضي أبي بكر محمد بن الطيب وكتابعبد الجبار بن أحمدوكتاب أبي حامد الغزالي وكلام أبي إسحاق وكلام ابن فورك والقاضي أبييعلى والشهرستانيوغير هذا مما يطول وصفه والمقصود هنا أن ابن سينا أخبر عن نفسه أن أهل بيته وأباه وأخاه كانوا منهؤلاء الملاحدة وأنه إنما اشتغل بالفلسفة بسبب ذلك''.
      إلى أن قال:'' وابن سينا لما عرف شيئا ًمن دين المسلمينوكان قد تلقى ما تلقاه عن الملاحدة وعمن هو خير منهم من المعتزلة والروافضأراد أن يجمع بين ما عرفه بعقلهمن هؤلاء وبين ما أخذه من سلفه'' [6]
      وقال شيخ الإسلام: '' وابن سينا أحدث فلسفة ركبها منكلام سلفه اليونان ومما أخذه من أهل الكلام المبتدعين الجهمية ونحوهم وسلك طريق الملاحدة الإسماعيلية فيكثير من أمورهم العلمية والعملية ومزجه بشيء من كلام الصوفية وحقيقته تعود إلى كلام إخوانه الإسماعيليةالقرامطة الباطنية فإن أهل بيتهكانوا من الإسماعيلية أتباع الحاكم الذي كان بمصر وكانوا في زمنهودينهم دين أصحاب "رسائل إخوان الصفا" وأمثالهم من أئمة منافقي الأمم الذينليسوا مسلمين ولا يهود ولا نصارى''[7]ا.هـ.
      وقال: '' وكذلك ابن سينا وغيره، يذكر من التنقص بالصحابة ما ورثه منأبيه وشيعته القرامطة''[8] ا.هـ.
      وممن وافق في نقد وتكفير ابن سينا ، العلامة ابن القيم رحمه الله في كثير من كتبه منها: "إغاثةاللهفان" و "شفاء العليل" و "الكافية الشافية" وغيرها.
      فمن ذلك قوله رحمه الله: '' وكان ابن سينا كما أخبر عننفسه قال: أنا وأبي من أهل دعوة الحاكم فكان من القرامطة الباطنية الذين لا يؤمنون بمبدأ ولامعاد ولا رب ولا رسول مبعوث جاء من عند الله تعالى''[9] ا.هـ
      و لقبه ابن القيم بـ: (إمام الملحدين)[10] ولقب( شيخالملحدين) في كتابه (شفاء العليل) وغيره.
      قال ابن الصلاح : '' كان شيطاناً من شياطين الإنس ''[11]
      وقال الكشميري : '' ابن سينا الملحد الزنديق القرمطي غدامدى شرك الردىوشريطة الشيطان '' [12]


      بعض ضلالات ابن سينا :



      أولا: قوله عن وجود الله -عز وجل - أنه وجود مطلق بشرطالإطلاق :
      قال ابن تيمية:
      '' وأما الملاحدة فقابوا الأمر وأخذوا يشبهونه بالمعدوماتوالممتنعات... ثم قال : ثم منهم من يقول : إنه وجود مطلق , إما بشرط الإطلاق كمايقول((ابن سينا )) وأتباعه مع أنهم قرروا في ( المنطق ) ماهو معلوم لكل العقلاء أن المطلقبشرط الإطلاق لايكون موجوداً في الأعيان , بل في الأذهان وكان حقيقة قولهم : أنالموجود الواجبليس موجوداً في الخارج''[13]


      ثانيا : القول بأن علم الله وأنبيائه وأوليائه إنما يحصلبواسطة القياس :


      قال ابن تيمية رحمه الله :


      '' ... حتى زعموا أن علم الله وأنبيائه وأوليائه إنمايحصل بواسطة القياس المشتمل على الحد الأوسط كما يذكر ذلك عن ابن سينا وأتباعه ...فابن سينا لماتميز عن أولئك بمزيد عقل وعلم سلك طريقهم المنطقي في تقرير ذلك , وأن كانوا أعلم من سلفهم وأكمل فهم أضلمن اليهود والنصارى وأجهل...''[14]


      ثالثا:قوله بأن معجزات الأنبياء (قوى نفسانية ):


      وقد سئل شيخ الإسلام ابن تيمية عن هذا القول فأجاب :



      '' الحمد لله رب العالمين : هذا الكلام -وهو قول القائل: أن معجزات الأنبياء صلى الله عليهم وسلمقوى نفسانية باطل بل هو كفر يستتابقائله ويبين لهالحق , فإن أصر على اعتقاده بعد قيام الحجة عليه كفر وإذا أصر على إظهاره بعد الإستتابة قتل .
      وهو قول طائفة من المتفلسفة والقرامطة الباطنيةوالإسماعيلية ونحوهم، كابن سينا وأمثاله وأصحاب رسائل إخوان الصفا والعبيديينالذينكانوا بمصر من الحاكميةوأشباههم وهؤلاء كانوا يتظاهرون بالتشيع وهم في الباطن ملاحدة،ويسمون القرامطة والباطنية وغير ذلك''[15]
      رابعا : جعل ما أخبر به الأنبياء كذب لمصلحة الجمهور :


      و منها قوله أن الأنبياء أخبروا عن الله وعن اليوم الآخروعن الجنة والنار بل وعن الملائكة بأمور غير مطابقة للأمر في نفسه ,لكنهمخاطبوهم بما يتخيلونبه ويتوهمون به أن الله جسم عظيم ,وأن الأبدان تعاد , وأن لهم نعيماً محسوساً وعقاباً محسوساً,وإنكان الأمر ليس كذلك في نفس الأمر ,وان كان هذا كذباً فهو كذب لمصلحة الجمهور[16]


      خامسا : تنقصه من الصحابة رضوان الله عليهم :


      قال شيخ الإسلام ابن تيمية :



      ''وكذلك ابن سينا وغيره يذكر من التنقص بالصحابة ما ورثهعن أبيه وشيعته القرامطة حتى تجدهم إذا ذكروا حاجة النوع الإنساني إلى الإمامة عرضوا بقول الرافضةالضلال ، لكن أولئك الرافضة يصرحونبالسب بأكثر مما يصرح به هؤلاء الفلاسفة''[17]


      سادسا : تقريب مذهبه بالإسلام :



      قال ابن القيم :


      ''وأما هذا الذي يوجد في كتب المتأخرين من حكاية مذهبه(أرسطو) فإنما هو من وضع ابن سينا فإنه قرب مذهب سلفه الملاحدة من دين الإسلام بجهده وغاية ما أمكنه أنقربه من أقوال الجهمية الغالين فيالتجهم فهم في غلوهم في تعطيلهم ونفيهم أسد مذهباً وأصح قولاً منهؤلاء''[18]
      [و من أشهر و أخطر مؤلفات ابن سينا ما سنذكره هنا :
      أولا : الشفاء : وقد أنكر أئمة الدين على أبي حامد هذا في كتبه ,وقالوا : "مرضه الشفاء , يعني ابن سينا في الفلسفة "[19]

      وقال ابن القشيري في الرد على الشفاء :

      قطعنا الأخوة من معشر **** بهم مرض من كتابالشفا

      وكم قلت : يا قوم أنتم على **** شفا جرف من كتابالشفا

      فلما استهانوا بتنبيهنا **** رجعنا إلى الله حتى كفى

      فماتوا على دين رسطالس *** وعشنا على ملة المصطفى .


      ثانيا:الإشارات والتنبيهات :وهو في تقرير عقيدته الباطلة .



      ثالثا:الرسالة الأضحوية في المعاد : و قد بيناما قال فيه من الكفر الصريح.
      ذكرت هذه الكتب على سبيل الاختصار و إلا فلا تزالعدة كتب من كتبه الفلسفية لم أذكرها هنا.
      فاحذر رعاك الله منها كل الحذر فهي من الخطورة كغيرها منكتب أهل الزيغ والضلال ولا تغتر بزخرفة الجهال لهذا الضال الكافر أعاذنا الله منكتبه.
      و العلماء قد ضللوا هذا الطبيب الفيلسوف وكفروه لأمورمنها :
      و مما سبق بيانه نستطيع أن نحصر تضليل و تكفيرالعلماء لابن سينا في هذه النقاط :
      01/ إنكاره للمعاد الجسماني .
      02/ إنكاره للجنة والنار وأنهما من تخييل الأنبياء للناس .
      03/إنكاره للملائكة والجن .
      04/ أن معجزات الأنبياء قوى جسمانية .
      05/ قوله بقدم العالم كسلفه من المخرفين كأرسطو .
      06/ رفضه وتنقصه للصحابة ورميهم بالجهل .
      07/ غلوه في نفي صفات الله -عز وجل -حتى وصف اللهبالممتنعات فهو منإخوان الجهمية
      08/ اتهام الأنبياء بالكذب - نسأل الله العافية - وغيرهاوكل واحدة مما ذكر العلماء كافية لكفره وضلاله
      لهذا وجب التحذير من كتبه لما تحتويه من الكفروالزيغ والله المستعان] .[20]
      تنبيه:
      من أراد التوسع في الموضوع فعليه بالرجوع لشيخ الإسلام ابنتيمية خاصة لكتابه (درء تعارض العقل مع النقل ) فقد شفى وكفىرحمه الله رحمة واسعة.
      شبهة:
      قد يقول قائل : من الممكن أن نذكر محاسنهم ونستفيد من مآثرهم فيالطب والعلوم التي لم يشبها شيء من الكفر أو الضلال؟
      فالجواب عليهم أن نقول: لا بأس بأخذ العلوم المذكورةعنهم كما تؤخذ مناليهود والنصارى والمجوس ونحوهم فإن هذه العلوم مشتركة بين الناسكلهم لا تخص طائفة دون طائفة أما العلوم الشرعية فلا يجوز أخذها عنهم بحال و هذا ما قرره شيخالإسلام حين قال: '' فأخذ علم الطب من كتبهم مثل الاستدلال بالكافر على الطريق واستطبابه بل هذا أحسن لأن كتبهم لميكتبوها لمعين من المسلمين حتى تدخل فيها الخيانة وليس هناك حاجة إلى أحد منهم بالخيانة بل هي مجرد انتفاعبآثارهم كالملابس والمساكن والمزارع والسلاح ونحو ذلك .
      وإن ذكروا ما يتعلق بالدين فإن نقلوه عن الأنبياء كانوا فيهكأهل الكتاب وأسوأ حالاً''[21]
      هذا والمسلمون اليوم - عوامهم وبعض المنتسبين إلى العلم – قد خدعواأو لا يعرفون حال هؤلاء الملاحدة كابن سينا والفارابي وغيرهم ممن هم عند الكثير رموز يتفاخرونبها وما عرفوا زندقتهم وأباطيلهمفنسبوهم إلى الإسلام عن جهل وقلة دراية بأحوال الرجال.
      هذا ما تسير جمعه و ذكره في هذه العجالة فنسأل الله أنينفعنا بها و إخواننا المسلمين إنه وحده القادر على ذلك و صلى الله على محمد و على آله و صحابته أجمعين.


      [1]: سير أعلام النبلاء [17/535]


      [2]:الميزان [1/539]


      [3]:لسان الميزان [2/291].


      [4]: البداية والنهاية [12/43].


      [5]:شذرات الذهب [3/237].


      [6]:مجموع الفتاوى [9/233-235].


      [7]:المجموع[11/571].


      [8]:المصدر السابق[4/103].


      [9]:إغاثة اللهفان [2/195].


      [10]: انظر إغاثة اللهفان [2/196].


      [11]:فتاوى ابن الصـلاح( 1/209).


      [12]:فيض الباري( 1/166).


      [13]: الفتاوى (6/516-517).


      [14]:الرد على المنطقيين( ص:157).




      [15]: كتاب الصفدية لشيخ الإسلام (1/2).


      [16]:الرسالة الأضحوية لابن سينا (ص:4).


      [17]: نقض المنطق( ص: 87)


      [18]:إغاثة اللهفان ( 2/374).


      [19]:الفتاوى[10/552 ]


      [20]: منقول من شبكة سحاب بتصرف يسير.


      [21]:مجموع الفتاوى [4/114-115 ].

      تعليق


      • #4
        رد: ما رأيكم فيمن يثني على ابن سينا ويجعله من علماء المسلمين؟

        بارك الله فيكم أخوتى جميعاً على إترا الموضوع

        تعليق


        • #5
          رد: ما رأيكم فيمن يثني على ابن سينا ويجعله من علماء المسلمين؟

          أحسن الله إليكم جميعا

          قال عمر بن الخطاب -رضى الله عنه-:
          إنما تنقض عرى الإسلام عروة عروة إذا نشأ فى الإسلام من لا يعرف الجاهلية.
          مجموع الفتاوى ومنهاج السنة.
          قال طلحة بن عبيد الله البغدادي:
          «وافق ركوبي ركوب أحمد بن حنبل في السفينة، فكان يطيل السكوت، فإذا تكلم قال: اللهم أمتنا على الإسلام والسنة».

          أخرجه الخطيب في تاريخ بغداد(9/354)،ومن طريقه ابن عساكر في تاريخ دمشق(5/323) .

          معنى لا إله إلا الله، نوادر الصوتيات ، بوابة طالب العلم، مصورات الآجري، مكتبة الإمام الآجري، شبهات والرد عليها، تحميل كتب إسلامية سلفية.

          تعليق


          • #6
            رد: ما رأيكم فيمن يثني على ابن سينا ويجعله من علماء المسلمين؟

            جزاكم الله خيراً .. ونفع الله بكمــ

            تعليق


            • #7
              رد: ما رأيكم فيمن يثني على ابن سينا ويجعله من علماء المسلمين؟

              بارك الله فيكم

              تعليق

              يعمل...
              X