ابحث في شبكة الإمام الآجري ابحث في المواقع السلفية

شكر شكر:  0
النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    الدولة
    بلاد الحكمة والإيمان
    المشاركات
    1,472

    افتراضي ما حكم ما يلبس في الدول الغربية عند التخرج من الجامعة ؟

    السلام عليكم ورحمة الله...
    بالنسبة لهذه الملابس التي تلبس عند التخرج من الجامعة, هذه السوداء مع غطاء الرأس ذاك المربع...لعل احد الاخوة ينقل لنا فتاوى أهل العلم فيها..
    خاصة أن شخص أخبرني أنه قرأ أن أصلها عربي حيث إن في اول جامعة في العالم أو الشرق الأوسط ما أذكر تحديدا ..المهم تلك التي في المغرب العربي كانوا يضعون على رؤوسهم عمائم وعليها قرآن دلالة على أن القرآن هو أشرف العلوم, ومن هذا أخذت هذا الشكل المربع أو المستطيل...وحتى على فرض هذا, هل يقال ليس فيها مشابهة لأن المسلمون يلبسونها وحيث أن أصلها عربي....الخ.
    وهو سؤال واحد فقط أردفته بذكر ضابط التشبه حيث أنه موطن النزاع في المسألة.
    وياليت أخي الآجري لو تنظر في صندوق الرسائل الواردة خاصتك.. ,والله المستعان.
    التعديل الأخير تم بواسطة ; 20-May-2012 الساعة 03:29 AM

  2. #2

    افتراضي

    تم ذلك . . وتم الرد، جزاك الله خيرًا . .
    قال يحيى بن معاذ الرازي: " اختلاف الناس كلهم يرجع الى ثلاثة أصول، لكل واحد منها ضد، فمن سقط عنه وقع في ضده: التوحيد ضده الشرك، والسنة ضدها البدعة، والطاعة ضدها المعصية" (الاعتصام للشاطبي 1/91)

  3. #3

    افتراضي

    لعل هذا ينفع أخي

    رقم الفتوى 3745 عنوان الفتوى لبس زي خاص لحفل التخرج نص السؤال أحسن الله إليكم صاحب الفضيلة ، وهذا سائل يقول : تقوم بعض مدارس البنات الثانوية بالطلب من الطالبات في السنة الثالثة ثانوي في أن يقمن بخياطة زي خاص يسمى بالطو يلبسنه في حفلة الأمهات بمناسبة قرب تخرجهن من الثانوي ، وصفة هذا الزي أولا : أنه على هيئة بالطو مفتوح من الأمام وطويل الأكمام ، ثانيا : يلبس فوق مريول المدرسة ، ثالثا : لا يوجد معه قبعات الرأس ولا يشبه عباءة التخرج الغربية ولا كاب ، رابعا : تكلفته مائة ريال تقريبا ، السؤال موجه من الطالبات لفضيلتكم : هل يجوز هذا اللباس ، وهل تجوز خياطته وارتداؤه في هذا الحفل ، وما هو توجيهكم ؟
    http://www.alfawzan.ws/AlFawzan/sounds/00444-15.ra

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    الدولة
    بلاد الحكمة والإيمان
    المشاركات
    1,472

    افتراضي

    جزاك الله خيراً أخي نجيب... وإن كان الكلام كان من السائل والشيخ أحيانا لا يسعفه الوقت للتعليق على ما قاله السائل نفياً أو إثباتاً, فكنت أرجو أن السؤال ما ينقل إلى قسم الأسئلة المجابة...
    وقد قدمت السؤال للشيخ علي رضا في منتداه فكان الجواب هذا.. وهو مختصر لكن لعل الله ييسر بجواب آخر من مشايخ السنة الآخرين فيشفي ظمأنا:
    ((الزعم بأن هذا التقليد تقليد إسلامي زعموا : أقول هذا إن ثبت كان بدعة ؛ وإن لم يثبت كان تشيهاً بالكفار ؛ وأحلاهما مر!!))

  5. #5

    افتراضي رد: حكم ما يلبس في الدول والغرب عند التخرج من الجامعة....؟

    - حكم ارتداء ما يُسمى بـ (بالطو التخرج) أو (روب التخرج)


    حكم ارتداء ما يُسمى بـ (بالطو التخرج)
    الشيخ: صالح الفوزان –حفظه الله-
    نص السؤال:
    أحسن الله إليكم صاحب الفضيلة، وهذا سائل يقول: تقوم بعض مدارس البنات الثانوية بالطلب من الطالبات في السنة الثالثة ثانوي بأن يقمن بخياطة زي خاص يُسمى: (بالطو) يلبسنه في حفلة الأمهات بمناسبة قرب تخرجهن من الثانوي.

    وصفة هذا الزي:

    أولاً:
    أنه على هيئة بالطو مفتوح من الأمام وطويل الأكمام.
    ثانيًا:
    يلبس فوق مريول المدرسة.
    ثالثًا:
    لا يوجد معه قبعات الرأس ولا يشبه عباءة التخرج الغربية ولا كاب.
    رابعًا:
    تكلفته مائة ريال تقريبًا.
    السؤال موجه من الطالبات لفضيلتكم: هل يجوز هذا اللباس، وهل تجوز خياطته وارتداؤه في هذا الحفل، وما هو توجيهكم؟

    الجواب:

    لا نرى أنََّ هذا اللباس يُتَّخذُ في هذه المناسبة،
    هذه المناسبة لا تحتاج إلى لباسٍ خاص، المطلوب أن الطالبة تستتر باللباس المحتشم، وأما أن يُفرض عليها لباسٌ خاص للحفل فهذا لا ينبغي؛ لأن هذه تقاليد فاسدة، إلزام الطالبات بزي خاص للحفل أو للتخرج هذا من التقاليد الفاسدة، وأيضًا فيه تكليف للطالبة؛ تكليفٌ بدني بالخياطة، وتكليفٌ ماديٌّ بالنُّقود، ولا حاجة إلى هذا، لا حاجة إلى هذا. نعم.
    الرابـط من الموقع الرسمي للشيخ -حفظه الله-
    من هــنا
    |{˜|
    فتاوى اللجنة الدائمة
    الفتوى رقم: (21052)

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد:

    فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتي العام من فضيلة مدير مركز الدعوة والإرشاد في مكة المكرمة المكلف بكتابه رقم (577\ 20\ 13) وتاريخ (8 \ 6 \ 1420هـ)، والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم (3172) وتاريخ: (11 \ 6 \ 1420 هـ)، وقد سأل فضيلته سؤالا هذا نصه:

    حيث إن العديد من الكليات والمعاهد والمدارس تقوم بإلزام خريجيها عند التخرج بلباس خاص، وحيث قد ذكر العديد من الإخوة أن هذا اللباس هو زي القساوسة والرهبان عند تعميدهم في الكنائس، فعليه آمل من سماحتكم الإفادة عن صحة ذلك في فتوى تخص حكم لبسه ، كما هو موضح بالصورة المرفقة.

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت بأنه
    : يحرم على المسلمين التشبه بالكفار بألبستهم الخاصة بهم، سواء كان الكفار من اليهود أو النصارى أو غيرهم؛ لعموم الأدلة من الكتاب والسنة التي تنهى عن التشبه بهم؛ ومن ذلك ما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((من تشبه بقوم فهو منهم)) (1) أخرجه الإمام أحمد وأبو داود وغيرهما ، وقال النبي صلى الله عليه وسلم، لما رأى على عبد الله بن عمرو ثوبين معصفرين: ((إن هذه من ثياب الكفار فلا تلبسها)) (2) خرجه مسلم في (صحيحه)، وثبت في (صحيح مسلم): أن عمر -رضي الله عنه-، كتب كتابًا إلى عامله بأذربيجان عتبة بن فرقد -رضي الله عنه-، وفيه: (وإياكم والتنعم وزي أهل الشرك ولبوس الحرير). (3)
    وبناء على ذلك فلا يجوز لبس ما يسمى بـ (الروب) عند التخرج من مدرسة أو معهد أو كلية ، لأنه من ألبسة النصارى ، وعلى المسلم أن يعتز بدينه واتباعه لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم، ولا يلتفت إلى تقليد من غضب الله عليهم وأضلهم من اليهود والنصارى وغيرهم.

    وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .

    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

    عضو ... عضو ... عضو ... الرئيس

    بكر أبو زيد ... صالح الفوزان ... عبد الله بن غديان ... عبد العزيز بن عبد الله آل شيخ

    __________

    (1) سنن أبو داود اللباس (4031).

    (2) أحمد 2 / 162، 164، 193، 207، 211، ومسلم 3 / 1647 برقم (2077)، والنسائي 8 / 203 برقم (5316)، وابن أبي شيبة 8 / 180، والحاكم 4 / 190، والطبراني في ( الأوسط ) 1 / 220 برقم (329) ت: الطحان.

    (3) أحمد 1 / 16 ، 43، والبخاري 7 / 44 ( ببعضه )، ومسلم 3 / 1642 برقم (2069 ) 12، وأبو يعلى 1 / 189 برقم (213)، وأبو القاسم البغوي في (الجعديات) 1 / 303 برقم (1001)، ت: رفعت فوزي، والبيهقي في (السنن) 3 / 269، وفي (الشعب) 11 / 92 - 93 ، 166، برقم (5776، 5692) ط: الدار السلفية بالهند.

    |{˜|
    الرابع والثلاثون من الفتوى رقم ( 12087 )
    في الجامعات الأمريكية تقليد عندما يتخرج الطلاب يلبسون بدلة تُسمى: بدلة التخرج، وهو عبارة عن ملاءة تشبه العباءة العربية، وغطاء للرأس على شكل معين، ويُقال: إن هذا الزي كان زيا لرهبانهم في السابق، فهل يجوز عند مشاركة الطالب المسلم في هذا الاحتفال أن يلبس هذا اللباس؟

    الجواب:

    لا يجوز للطالب أن يلبس هذا اللباس إذا كان من لباسهم الخاص بهم
    ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((من تشبه بقوم فهو منهم))(1)، ويتأكد المنع إذا ثبت أنه من شعار رهبانهم.
    وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

    نائب الرئيس ... الرئيس

    عبد الرزاق عفيفي ... عبد العزيز بن عبد الله بن باز

    __________

    (1) سنن أبو داود اللباس (4031).
    منقـول


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •