قال الشيخ ربيع ـ حفظه الله ـ :

( أين هم علماء الأمة الذين بدّعتهم وضلّلتهم من القدماء أو المحدثين ؟، أنا والحمد لله أُعظّم علماء السنة، بل وطلابهم، وأُكِنُّ لهم من الحب والاحترام؛ ما أرجو أن يقربني إلى الله زلفى، وأدافع عنهم، وأذبّ عنهم، الأوّلون منهم والآخرون، في مشارق الأرض ومغاربها .

وأما أهل البدع فأرى من حق الإسلام والمسلمين أن أنتقدهم؛ نصيحة لله، ولكتابه، ولرسوله، ولأئمة المسلمين، وعامتهم، ولن أبالي بإرجاف المرجفين، وإشاعات الظالمين الغيورين على الباطل والبدع وأهلها )( ) اهـ .

"النصر العزيز على الرد الوجيز"، صفحة ( 78 ) .