الموضوع منقول من شبكة سحاب للأخ أبو حــــــاتم البُلَيْــــــدِي بارك الله فيه


..::: رسالة عاجلة إلى شبكة الأثري :::..


بسم الله الرحمن الرحيم

إن الحمد لله ، نحمده ، و نستعينه ، و نستغفره ، و نعوذ بالله من شرور أنفسنا و من سيئات أعمالنا ، من يهده الله فلا مضل لـه ، و من يضلل فلا هادي لـه ، و أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله .
أما بعد :

فهذه كلمات وأقوال من كتب وأشرطة فالح الحربي فيها الثناء العاطر والتأييد القوي لردود ومواقف الشيخ العلامة ربيع بن هادي المدخلي – حفظه الله - في رده على المخالفين للسنة الغراء ونصرته للحق الذي جاءت به الرسل ومن سار على نهجهم إلى يوم الدين.
وتبقى هذه الأقوال والكلمات شاهدة عليه وعلى أتباعه.وما أكثرها! في أشرطته بل إن بعضها مُؤَلف مستقل لوحده ككتاب (صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع). وهو رد على أبي الحسن مصطفى المأربي. وكثير من هذا الثناء والتأييد موجود في كتابه (المصارعة) وأما الأشرطة ففيها الشيء الكثير من هذا الثناء والتأييد لهذا الشيخ الجليل – ربيع- .
فنعوذ بالله من الحور بعد الكور!
قال الصحابي الجليل حذيفة رضي الله عنه " إن الضلالة كل الضلالة أن تعرف ما كنت تنكر وتنكر ما كنت تعرف؟!


قال فالح:

[فضيلة الشيخ العلامة المحقق الأثري السلفي الأستاذ الدكتور :ربيع بن هادي –حفظه الله-(1 )، الشيخ الوقور و الحليم الصبور(2 )فيمن عرفوا بحسن البلاء في الدعوة وصدق القدم بالتأكيد( 3)وقد عرف العلماء صدقهم وصحة نقدهم(4 )،
وأطال في عمره، ونفع الله بعلمه، ونسأل الله أن يرفع درجاته في جهاده في هذا السبيل، وفي منازلة أهل الأهواء وأهل البدع في هذا الزمان.
فهو عَلَم لأهل السنة، نسأل الله أن يمد في عمرة وأن ينفع بعلمه، وقد رفع الله به لواء أهل السنة ونصر به السنة، وقمع به أهل البدع ورد الله به مكايد لأولئك ودرء الله به شروراً عظيمة( 5).

من أهل العدل والفضل والمروءة، والصيانة والتحرّز ولم يتجاوز ذلك .
الشيخ:الجليل، الناصر، للحق، وللمظلومين، والقامع للظالمين، والمبتدعين.
وكما قال ابن الجوزي: ((ويل للعلماء من الجهال))، ونقول:
يا ناطح الجبل العالي ليكلمه … أشفق على الرأس لا تشفق على الجبل(6 )
متثبتاً متريثاً حريصاً على ذلك ، ويشهد له به كل من يعرفه من أهل العدل والإنصاف، لا الميل والإجحاف، يصدق فيه:
حليماً إذا ما الحلم كان مروءة … وأجهل أحياناً إذا التمسوا جهلي
أظن الحلم دلّ علي قومي * * * وقد يستجهل الرجل الحليم
ووصل الحال إلى:
ووضع الندى في موضع السيف بالعلا ***مضر كوضع السيف في موضع الندا
وكم هي المدة التي حددها الشرع؟؛ كم أمهل عمر صبيغاً؟؛ وكم أمهل ابن عمر معبداً الجهني؟؛ وكم أمهل علي الخوارج؟؛ وكم أمهل الإمام أحمد وغيره من الأئمة من وقعوا في مخالفات أو بدع.
إنَّ الشيخ ربيعاً قد أمهلك طويلاً إلى درجة الإهمال فماذا تريد؟، وهل نصرة المظلوم والذب عن سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم من الزج بالنفوس في الصراع الظالم؟(7 ).


منشار للباطل وأهله ، وللبدعة وأهلها ، فهو منشار نعم ، فإن كان قصده المنشار أنه غمز فيه فهو يتحمل مسؤليته ، أمَّا كون الشيخ ربيع بمعنى منشار ينشر الباطل وينشر أهله ، ومنشار حق ، هذا لا شك أنه من العالمين في نشر المناشير في الحق(8 ).
وهذا الرجل مجاهد وأنا أرجو أن يكون كما قال أهل العلم أنه في جهاد مستمر وجهاد أعظم من جهاد السنان، كما يذكر شيخ الإسلام ابن تيمية وابن القيم وأن هذا الجهاد أعظم الجهاد والجهاد جهاد الأعداء والجهاد بالسنان إنما هو جهاد له وقت معين وقد لا يتمكن المسلم منه حينما لا تتوفر مقوماته أو شروطه، ولكن هذا الجهاد إنما هو جهاد مستمر طوال الحياة، وذكر ابن القيم رحمه الله كلاماً نفيساً حول هذه المسألة عند تفسيره لقل أعوذ برب الناس ومما ذكر أنه حينما يتسلط الشيطان وأعوان الشيطان ويجلب على أهل السنة وأهل الحق بخيله ورجله وسلط عليهم جنوده بالتكفير والتضليل والتفسيق والتبديع يلبس المؤمن لأمة الحرب فلا يزال في جهاد حتى يلقى الله فإن وضعها أُصيب أو أُسر ( 9).


ونصحته بالاستفادة من المشايخ أهل السنَّة الذين يلتقيهم بالمدينة ، ويأخذ بتوجيهاتهم فيما يفيده ويفيد إخوانه في الجزائر ودعوتهم ، ويستفيد من فضيلة الشيخ العلامة ربيع بن هادي المدخلي –حفظه الله- عندما يذهب إلى مكّة ويأخذ بتوجيهاته ( 10).
يُرجع إلى مثل الشيخ ربيع ، يُرجع إلى علماء أهل السنَّة( 11).
الشيخ عند حسن ظن أهل الحق فيه دائماً:
ومواقفه معروفة مشهورة مشهودة مشاهدة كشمس الظهيرة.
يصدق عليه:
وسري كإعلاني وتلك خليقتي … وظلمت ليلي مثل ضوء نهار
كما هي حال السلفيين؛ لاهتدائهم بهدي السلف الصالح المتبعين للكتاب والسنة والحمد لله وله المنّة، خلاف الإسلاميين الحزبيين السياسيين أهل الثورة والرنّة والدنّة(12 ).
أرجو أن يكون الشيخ ربيع؛ بل نجزم أنه - إن شاء الله- من أهل هذا الجهاد ونسأل الله أن يسدد سهامه وأن ينصر به السنة وأن يعلي به هامة أهلها وأن يقمع به أهل البدع وأهل الشر وأن ينفع بعلمه وما كتبه وأن يرفع به درجاته في علمه وأن يرفعه به في الدنيا والآخرة( 13).


وعلى الإخوة أيضا أن يرجعوا -من طلبة الحق- إلى ردود الشيخ ربيع عليه حتى الآن ولا يزال يرّد عليه ، وله فتوى أيضا لعلَّها في الأنترنيت كذلك ، تُحذّر من الرجل وتأمر من التحذِّير منه ، وأنه لم يتراجع ولا يزال يُصِّر على باطله ، ولم يعتبر الشيخ ربيع كما لم يعتبر أهل العلم جميعا أن يطلعوا على ما هو عليه على إصراره على الباطل والتمادي فيه إلى الآن ومن يقلِّده في ذلك أنه لم يتب ولم يرجع ( 14).
أهل العلم يعرضون عليه كتبهم وأشرطتهم ومقالاتهم ويستشيرونه في أمورهم لعلمه وفضله وتجربته وخبرته في الأمور وسبره لها واستحضاره للأدلة الأثرية والتأصيل عليها -شأن أهل السنة- وانضباطه بمنهج أهل السنة والجماعة حقيقة لا كما يدعيه غيره وإنما ذووا الفضل يعرفون لأهل الفضل فضلهم(15 ).


الشيخ ربيع الذي في نفسه ظهر بالكلام والدفاع عن السنَّة وبِنَصرِ السنَّة ، وذاك أظهر الباطل الذي عنده في نفسه : الـمَذهَب البَاطِل ، والمنهج الفاسد ، والعقيدة الباطلة ، وبيَّنَهَا الشيخ ربيع بالحجَّة والبرهان ، وبِمَنهج أهل السنَّة والجماعة ، وأيَّده أهل العلم على ذلك .
والشيخ ربيع قد أظهر أيضًا ما عنده في نفسه ، وهو الدفاع عن الحق والسنّة بالحجَّة والبرهان ومنهج أهل السنَّة والجماعة القائم على كتاب الله والسنّة ، فكيف يُقال هذا الكلام ؟ ، فهذا الكلام لا يُقبل , فالإنسان قد يقول قولاً ويُوَافق عليه إذا كان حقًا وإن لم يُكن حقًا فإن أهل العلم لا يُوافقُونه عليه ، وهذا الكلام يَدُّل على ما في النفوس وما في النفوس لا يعلمه إلا الله ـ ، وما أظهره في النفوس ...( 16) ، والنفوس قد ظهرت , الشيخ ربيع قد بَانَ على الحق بالحجّة والبرهان ، وذَاك قد أظهر باطله وأن نفسه خبيثة ، والشيخ ربيع نفسه نفس أهل السنّة ، فينبغي أن يُتَنبَّه لهذا الأمر -بارك الله فيكم- . ( 17).


الشيخ مع أهل السنة وأهل الحق، ومثله معهم :
أفادتكم النعماء مني ثلاثةً * * * يدي ولساني والضمير المحجبا.
وأنت وأتباعك تلتمسون للبراء العيب ولكن الحق أبلج والباطل لجلج،
الحق أبلج واضح لكنه * * * يُعشي عيون أولي الضلالة والسفه
وهبك قلت إن الصبح ليلٌ * * * أيعمى العالمون عن الضياء( 1 .
والمرجعية موجودة ، وأهل السنَّة والجماعة ، والطائفة المنصورة ، والفرقة الناجية موجودة ، قد أثبت ذلك نبينا صلى الله عليه وسلم .
ولا ينكرهم أحد -ولله الحمد- ، منهم الشيخ صالح الفوزان ، ومنهم الشيخ عبد المحسن العبَّاد ، ومنهم الشيخ ربيع المدخلي ، ومنهم الشيخ زيد المدخلي ، ومنهم الشيخ أحمد النجمي ، وهكذا علماء معرفون تعرفهم الأمّة الإسلامية -ولله الحمد- من علماء أهل السنَّة والجماعة وترجِع إليهم ( 19).
العلماء المعتبرون قد أيدوا الشيخ ربيعاً بالحق لا الهوى، وطلاب العلم الناصحون قد أدركوا أنه أدانك بحق، وأما طلاب العلم القاصرون والمخدوعون والذين يسيرون وراء كل ناعق فهؤلاء لا يدركون، وقد انكشف أمرهم للأذكياء والنبلاء( 20).


وهذا دليل على إصرار الرجل أن أهل الحق أهل فساد ، ومنهم الشيخ ربيع الذي تُوَّزع هذه الردود له ، يعني كلامه يدل على أنه يرى أن ما رَّد به الشيخ ربيع إنَّما هو فساد ، وهذا دليل على فساده هو في الحقيقة (21 ).
هل الشيخ ربيع والعلماء الذين أدانوك بالخطأ ما عندهم عقول يميزون بها بين القبيح والحسن؟، ومتى أدرك هؤلاء الذين تمدحهم وميزوا ما في كلامك من الباطل ولا سيما قولك في صحابة رسول الله إنهم غثاء ، ومتى أدركوا ظلمك وسبك المقذع لأناس من أهل السنة يردون أباطيلك، إنهم ما أدركوا ذلك ببرودة إلا بعد أن نبههم الأصاغر على زعمك، فعلى أي أساس تضفي عليهم هذه الصفات؟(22 ).


نعم تسب أعلام الشيوخ السلفيين وتسعى في إسقاطهم كما تسعى في إسقاط كل من خطأك وممن تتصور أنه سيخطئك من شيوخ السلفيين.
ويشتم أعلام الشريعة ضلةً … ولا سيما إن أولجوه المضائقا
ومن الأدلة على ما أقول مقالكم هذا الذي تصول وتجول فيه على الشيخ ربيع بدون أدب ولا توقير بل تجاوزت إلى الإرهاب والتهديد، ومن الأدلة كذلك مبالغتك في النفخ في تابعيك الجهلة، ثم تعريضك بقولك في الفقرة السادسة بعد التهويل بمنازل هؤلاء العوام نثراً وشعراً :"فلا مبالات بذكر مجهول أو معروف لا يدرك الخوض في هذه المضايق" فمن رد عليك من العلماء ما بين مجهول أو معروف لا يدرك الخوض في هذه المضايق، فما الفرق بينك وبين غلاة التصوف وأهل البدع في رمي العلماء بعدم الفهم والإدراك
أبا منبهٍ أفنيت فاستبق بعضنا … حنانيك بعض الشر أهون من بعض(23 ).
هؤلاء ليسوا أهلا للرد على الشيخ ربيع ولا على من هو دونه، وحالهم التي يرثى لها تؤكد ذلك،( 24).


دع عنك هذه الأراجيف ( 25)هذا من الأراجيف فإن صح ما تقول فهم على شاكلتك ممن لا يحب العدل والإنصاف ومن أصحاب: (عنـز ولو طارت)(26 ).
الشيخ إنما أدانك بكلامك المسجل بصوتك ولم تقدم من كلامهم بأصواتهم أو بأقلامهم ما يدينهم به هو ولا غيره( 27).
أما العلماء الأجلاء فلا تطمع بمخالفتهم للشيخ ربيع ، ولا طلاب العلم الناصحون الذين يحترمون الأدلة والبراهين، وأما طلاب الدنيا فلا وزن لهم عند الله وعند الناس، فلا تفرح بتأييداتهم لباطلك ولا ترد بهم الحق( 2.


الشيخ ربيع ناقشك بحق وبعلم فلم يعجبك إنصافه لأنك لا تريد الحق وإنما تنتظر من الناس أن يكونوا معك على مذهب: (عنـز ولو طارت)، ثم بعد هذا التطاول على الشيخ ربيع بالباطل انكشف السر وهو أنك لم تتعلم آداب الإسلام؛ لأنه لا شيوخ لك يعلمونك هذه الآداب، وكان السلف يتعلمون على الشيوخ العلم والأدب معاً( 29).
الشيخ ربيع عدل في القضية وليتك تعرف العدل والأدب( 30).
هل فعلت معهم كما فعل الشيخ، أو مِعْتَ ولم تقبل علم الشيخ ونصحه، وهذا هو التفاوت بين أهل العلم وغيره.
وحسبكمو هذا التفاوت بيننا … وكل إناء بالذي فيه ينضح( 31).


لقد ناصحك الشيخ ربيع سراً وعلانية وكف الناس عن الكلام فيك لعلك تشكر وترجع إلى الحق ومن لا يشكر الناس لا يشكر الله، فليتك أخذت ولو قليلاً من أخلاق هذا الشيخ الوقور والحليم الصبور، لو أخذت منه قليلاً لما استعجلت وهجمت عليه لأنه قال فيك كلمة حق( 32).
ولو كنت تطلب الحق لما عاندت في أمور واضحة جلية، ولما رددت أحكام المشايخ كالشيخ محمد بن عبد الوهاب البنا والشيخ أحمد النجمي والشيخ ربيع المدخلي والشيخ محمد بن عبد الوهاب الوصابي القائمة على الحجج والبراهين ومثلك لا يستغرب منه أن يرد أحكام العلماء الآخرين لأنك قائد ثورة(33 ).


هيهات إنًّ بينك وبين ما تدعيه أبعد مما بين المشرقين فلقد ظلمت الأبرياء ورميتهم بالفواقر ووصفتهم بأنهم هدامون ومفسدون وحدادية وأعداء الدعوة وخصومها، فهل هذه الأوصاف الشنيعة لا تخرجهم من أهل السنة، ثم وياللهول إنك تربطهم بعد كل هذه الفواجع والتشويهات بالشيخين المجاهدين الشيخ مقبل والشيخ ربيع اللذين تناسيت فضلهما عليك وارتكبت في حقهما من الإساءات أموراً لا تصدر من ذي مروءة فلا تتظاهر بما ليس فيك ( 34).
وبمثل هذا يطعن الحزبيون ( 35)أهل المين والسفه والهوى في العلماء ظانين أنهم يسقطون به أولئك البزل الأكابر عندما يكشف أهل العلم عوارهم ويفضحون بالعلم حالهم ويكشفون عجزهم وضعف عقولهم وضحالة علمهم وفجاجة رأيهم وانحراف مناهجهم وضلال مذاهبهم وسوء أدبهم ويهتكون أستارهم.
وابن اللبون إذا ما لزّ في قَرَنٍ … لم يستطع صولة البزل القناعيس(36 )].

انتهى ما أردت نقله من كلام فالح .


أقول: وهذا كلام وإن أدار قائله ظهر المجن للشيخ العلامةربيع – حفظه الله - وقال بخلافه من الطعون التي يدرك العقلاء المنصفون أنه ظلم وافتراء على الشيخ ربيع، والشيخ ربيع ولله الحمد ثابت على الحق والمنهج السلفي ثبوت الجبال الرواسي نسأل الله لنا وله الدوام على هذا.
وما قاله فالح في أبي الحسن في ذبه عن الشيخ ربيع ينطبق عليه الآن، فسبحان الله مقلب القلوب والأبصار [إن في ذلك لعبرة] وما أشبه حرب فالح وثلته على الشيخ ربيع بحرب أبي الحسن على الشيخ ربيع، فأبو الحسن حارب الشيخ ربيعاً لأنه قدم له نصائح قيمة يستفيد منها العقلاء المنصفون فشن عليه الحرب، وكذلك فالح قدم له الشيخ ربيع نصائح قيمة فشن عليه الحرب، مع فروق بين فتنة أبي الحسن وفتنة فالح، فأنصار أبي الحسن لم يحاربوا الشيخ ربيعاً ورجع كثير منهم إلى الحق، وفتنة فالح وعصابته مستمرة وحاربت عصابته الشيخ ربيعاً بالأكاذيب وليس فيهم من يرجع إلى الحق – إلا من شاء الله -.

ومن الفروق الظاهرة :أن أتباع أبي الحسن كلهم أو جلهم من أهل السنة ومن مدرسة الشيخ مقبل – رحمه الله – فما عندهم من السلفية والحياء حملهم على الأدب والرجوع إلى الحق وإدراك خديعة أبي الحسن لهم، وأتباع فالح مجهولون لا يعرفون من أي مدرسة؟ ويظهر من شدة عداوتهم والتمادي في الباطل أنهم ليسوا من أهل السنة بل يظهر أنهم من أعدائها من أصلهم، ومن عجيب أمرهم سالكون مسالك أشبه بمسالك الشيوعيين، ومن جرى مجراهم في الجرأة على الكذب وتشويه أهل الحق، وقذفهم بكل حجر ومدر ما يستطيعون القذف به،.
وقد فاقوا كل أهل البدع في شراستهم وتلونهم وسوء أخلاقهم وجرأتهم على أهل السنة وعلمائها وتعاونهم على الإثم والعدوان.



وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
وكتب: سلطان بن محمد الجهني
مكة - العوالي
السابع من رمضان لعام ثماني وعشرين وأربعمائة وألف من هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم.




.................................................

حواشي

1 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/3). وكل هذه الإحالات على النسخة الموجودة على موقع الشيخ فالح الرسمي على شبكة المعلومات العالمية (الانترنت).
2- صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/16)
3- صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/16).
4- صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/6).
5 - الوجه الأول من شريط له مسجل بحي العوالي في مكة بعنوان - جلسة باستراحة العوالي بمكة بتاريخ الجمعة 24/4/1423هـ : و هذا الشريط موجود على موقع الشيخ فالح الرسمي -والمقطع يبتدئ من (30ث:37د إلى الدقيقة 39ث:43د) - وقد أضيف إلى موقع فالح بتاريخ: (24/12/2004م).
6 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع :(ص/15).
7 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/5).
8 - المصارعة (ص/114). الإصدار الأول لعام 1423هـ /2003م
9- جلسة باستراحة العوالي بمكة.
10- المصارعة: (ص/100)
11 - المصارعة: (ص/111).
12 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع :(ص/4).
13 - جلسة باستراحة العوالي بمكة.
14- المصارعة: (ص/98-99).
15 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/19).
16- علق ناشر الكتاب بقوله :كلمة غير واضحة وأظنها " بحسب ظاهره " .
17- المصارعة : (ص/50-51).
18- صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/6-7).
19- المصارعة : (ص/92-93).
20- صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/7).
21- المصارعة: (ص/97).
22 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/6).
23 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/7).
24 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/13).
25 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/9).
26 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/14).
27 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/13).
28 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/22).
29 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/14).
30 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/15).
31 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/15).
32 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/16).
33 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/22).
34 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/23).
35 - عندما قال أبو الحسن عن العلامة ربيع : (الشيخ قد كبر سنه) .
36 - صد العدوان الشنيع على فضيلة العلامة الشيخ ربيع.(ص/5).