ابحث في شبكة الإمام الآجري ابحث في المواقع السلفية

شكر شكر:  0
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    1,594

    افتراضي المعافى من عوفي من هذين المرضين

    وقوله : " في قلوبهم مرض "


    والمراد بالمرض هنا : مرض الشك والشبهات والنفاق لأن القلب يعرض له مرضان يخرجانه عن صحته واعتداله : مرض الشبهات الباطلة ومرض الشهوات المردية فالكفر والنفاق والشكوك والبدع كلها من مرض الشبهات والزنا ومحبة الفواحش والمعاصي وفعلها من مرض الشهوات كما قال تعالى :

    " فيطمع الذي في قلبه مرض "

    وهي شهوة الزنا والمعافى من عوفي من هذين المرضين فحصل له اليقين والإيمان والصبر عن كل معصية فرفل في أثواب العافية

    وفي قوله عن المنافقين : " في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا "

    بيان لحكمته تعالى في تقدير المعاصي على العاصين وأنه بسبب ذنوبهم السابقة يبتليهم بالمعاصي اللاحقة الموجبة لعقوباتها كما قال تعالى :

    " ونقلب أفئدتهم وأبصارهم كما لم يؤمنوا به أول مرة "

    وقال تعالى : " فلما زاغوا أزاغ الله قلوبهم "

    وقال تعالى : " وأما الذين في قلوبهم مرض فزادتهم رجسا إلى رجسهم "

    فعقوبة المعصية المعصية بعدها كما أن من ثواب الحسنة الحسنة بعدها قال تعالى :

    " ويزيد الله الذين اهتدوا هدى "

    -----------------

    تفسير السعدي

  2. افتراضي

    جـزاك الله خيرا..

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    1,594

    افتراضي

    و إياك إخي الكريم

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •