ابحث في شبكة الإمام الآجري ابحث في المواقع السلفية

شكر شكر:  0
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1

    افتراضي فتاوى الكبار في حكم وضوابط التورية

    بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه




    كما يمكنكم مشاهدة المزيد من فتاوى الكبار على قناتي الجديدة في اليوتوب
    ۩۩۩ المنتقى من فتاوى الكبار ۩۩۩



    فتاوى الكبار في حكم وضوابط التورية

    *******************************

    منسقة على صوتي واحد

    للتحميل الأسئلة والأجوبة في مقاطع صوتية على رابط واحد


    كما يمكنكم الاستماع والتحميل المباشر من موقع Archive



    الشيخ محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله

    حكم التورية مع ذكر بعض القصص فيها



    الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله

    ذكر بعض أحكام التورية؟

    ما حكم التورية وهل فيها تخصيص.؟

    هل المراد بالكذب في الحديث لا يحل الكذب إلا في ثلاث الكذب الصريح أم التورية



    الشيخ صالح الفوزان بن فوزان حفظه الله

    من الناس من يحلف بالله لكن بدون الإتيان بحرف القسم من أجل التورية ويعد ذلك أنه ليس حلفا



    الشيخ عبد المحسن العباد حفظه الله

    ما الفرق بين التورية والتقية ؟



    الشيخ عبد العزيز ابن باز حفظه الله
    حكم التورية في اليمين

    س: هل يجوز الحلف في المعاريض، التورية، أم لا وهل من دليل؟


    ج : الحالف إذا كان صادقًا لا بأس، إذا احتاج إلى ذلك والنبي
    ‏صلى الله عليه وسلم حلف أيمانًا ‏كثيرة وهو صادق عليه الصلاة والسلام، فإذا حلف للتأكيد وتطمين الشخص وهو صادق فلا بأس، أمّا المعاريض التي يعرّض بها حتى لا يقع في الكذب، فإذا نوى شيئًا وحلف عليه، فلا بأس إذا نوى شيئًا معينًا، كأن قال: والله إن فلانا ليس حاضرًا الآن، قصده شيء معين لفلان ولا يستطيع أن يبيّن حاله وهو ناوٍ شيئًا معينًا وهو صادق فلا بأس في المعاريض، أو والله إن فلانًا لم يفعل كذا وكذا، والمراد ما فعله في وقت كذا عند الضرورة إلى هذا الشيء، يعني وقتًا معينًا ما فعله فيه، إذا كان في ذلك مصالح ودرء شر.

    المصد
    ر



    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء



    بين لنا متى تكون التورية ؟

    ج10: الكذب حرام وهو كبيرة من الكبائر، فيجب على المسلم الاحتراز من الوقوع فيه، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: عليكم بالصدق فإن الصدق يهدي إلى البر وإن البر يهدي إلى الجنة، وما يزال الرجل يصدق ويتحرى الصدق حتى يكتب عند الله صديقًا، وإياكم والكذب فإن الكذب يهدي إلى الفجور وإن الفجور يهدي إلى النار وما يزال الرجل يكذب ويتحرى الكذب حتى يكتب عند الله كذابا رواه مسلم .
    وأجاز الشرع الكذب في حالات منها: الإصلاح بين الناس، والحرب، وحديث الرجل امرأته، وحديث المرأة زوجها؛ لما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديث أم كلثوم بنت عقبة بن أبي معيط رضي الله عنها، أن النبي صلى الله عليه وسلم: قال: ليس الكذاب الذي يصلح بين الناس فيقول خيرًا أو ينمي خيرًا، قالت: ولم أسمعه يرخص في شيء مما يقول الناس إنه كذب إلا في ثلاث: الإصلاح بين الناس، والحرب، وحديث الرجل امرأته وحديث المرأة زوجها رواه مسلم .
    وإذا تعين عليه الكلام في نفي شيء ما لحرج موقف أو خوف سوء عاقبة ونحو ذلك فيمكنه أن يلجأ إلى التورية ومعاريض الكلام حتى لا يقع في الكذب.
    والتورية معناها: أن يتكلم المتكلم بكلام له معنى ظاهر، ومعنى آخر خفي، ومقصود المتكلم هو المعنى الخفي، قال البخاري في صحيحه: (باب المعاريض مندوحة عن الكذب) وقال عمران بن الحصين رضي الله عنه: (إن في معاريض الكلام لمندوحة عن الكذب) ، رواه البخاري في الأدب المفرد، وقال ابن حجر في فتح الباري: رجاله ثقات.

    وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

  2. #2

    افتراضي رد: فتاوى الكبار في حكم وضوابط التورية


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •