ابحث في شبكة الإمام الآجري ابحث في المواقع السلفية

شكر شكر:  0
النتائج 1 إلى 1 من 1
  1. افتراضي صدر عن دار الرشيد : الـمُجَلَّـى في مَشْرُوعِيَةِ الخُرُوج إلى الـمُصَلَّى


    بسم الله الرحمن الرحيم



    من تراث علماء الجزائر :


    صَدرَ عن دار الرشيد
    الجزائر العاصمة :


    الـمُجَلَّـى في مَشْرُوعِيَةِ الخُرُوج إلى الـمُصَلَّى
    تَأليفُ الشَّيخ حَسَنْ بَولحْبَال
    مُفْتِـي بجَاية وَوَهْرَان
    1897م-1944م


    تحقيق :
    الشَّيخ الوقور أبي عبد الرحمن محمود حفظه الله


    سبب تأليف الرِّسالة :

    الرَّدُّ على مقال نَشَرَتْه جريدة "البلاغ الجزائري" – لسان حال الطَّريقة العليويَّة لبعض علماء "عين البيضاء" المعاصرين للمؤلِّف ، أنكر فيه سُنيَّة صلاة العيد في المصلَّى أو الصَّحراء ، خارج المسجد ، بعيدًا عن البُنيان ، وأنَّه مذهب الإمام مالك ، عليه الرّحمة والرِّضوان ، سالكًا مسلك التَّأويل لنصوص صريحة ! ، والتَّخصيص لأدلَّة عامَّة ! مِنْ غير استناد لمعقول ولا منقول !! .....

    كما ناقش المعتَرِضَ [الشَّيخ حَسَنْ بَولحْبَال-رحمه الله] صاحبَ المقال مناقشةً تنمُّ عن عِلْمٍ وأَدَبٍ جمٍّ فحشد خيل الأدلَّة ورَجِلِها من صريح الكتاب والسُّنَّة وآثار السَّلف وأقوال أئمَّة المذهب المالكي وغيره ، وتتبَّع شُبهة فنقضها واحدة واحدة ، بل نَسَفَها نسفًا ، فتركها صَفْصَقًا لا ترى فيها عِوَجًا ولا أمتَا !

    هذا والرِّسالة – على لطافتها – حافلةٌ بالفوائد العلميَّة الحديثيَّة والأصوليَّة وغيرها - ، وقد استهلَّها المصنِّف بخطبة كالمقدِّمة في السَّبب الباعث على جمعها وتأليفها ، ثمَّ ضمَّنها خمسة مقاصد وهي :

    الأوَّل : في مشروعيَّة الخروج إلى المصلَّى
    الثَّاني : في حِكمه وفوائده
    الثَّالث : في بيان مذاهب الأئمَّة فيه
    الرَّابع : في بيان عدم تعدُّد صلاة العيد
    الخامس : في تتبُّع كلام المعترِض ومناقشته ونقضه

    والقارئ المنصف – بعد اطِّلاعه على فصول الرِّسالة – يشهد بحقٍّ أنَّ مصنِّفها من أعلام الجزائر المغمورين ، وعلمائها العاملين ، وفقهائها المجتهدين ،ودعاتها المصلحين ، لم يمنعه منصبه – وهو مفتي بجاية يومئذٍ – أن يدعوَ المسلمين إلى إحياء سنَّة مهجورة مِنْ سُنَنِ سيِّد المرسلين ، بل صدع بما يعتقده أنَّه الحقُّ والصَّواب ، لا تأخذه في الله لومةُ لائمٍ (1) انتهى كلام المحقق الشَّيخ أبو عبد الرحمن محمود الجزائريّ – حفظه الله

    ==========================
    (1) : وعلى هذا الدَّرب سار إخوانه من أعلام جمعيَّة العلماء المسلمين الجزائريِّين ، وجهودهم في إحياء سنَّة صلاة العيد في المصلَّى مشكورة ، فانظر : "جريدة البصائر" العدد (99) ، و "أحداث ومواقف في مجال الدَّعوة الإصلاحيَّة" (ص:115 ،122 ، 205 ، 211 ، 212 ) لمحمد الصَّالح بن عتيق





    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	mahmoud.1.jpg‏ 
مشاهدات:	1169 
الحجم:	155.2 كيلوبايت 
الهوية:	50935  

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •