ابحث في شبكة الإمام الآجري ابحث في المواقع السلفية

شكر شكر:  1
النتائج 1 إلى 1 من 1
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    الدولة
    مصر -حماها الله-
    المشاركات
    1,278

    افتراضي تفريغ خطبة لقد صاروا جميعاً من أهل السياسة لفضيلة الشيخ محمد سعيد رسلان

    الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله _صلى الله عليه وسلم_
    أما بعد
    فهذا تفريغ خطبة
    ( لقد صاروا جميعاً من أهل السياسة )

    و فيها:

    فَمِنْ أَسبَابِ ذَهَابِ الأَمنِ وإشَاعةِ الاضطِرابِ وَالفَوضَى؛ شَغْلُ النَّاسِ بالسِّياسَةِ وَزَجُّهُم فِيهَا...


    فإنَّ ممَّا يُؤدي إِلى زَعزَعَةِ الأَمنِ وَلَوْ علَى المَدَى البَعِيد؛ شَغْلَ النَّاسِ بالسِّياسَة الخَاصة بالحُكومَات وَزَجَّهُم فيهَا عن جَهلٍ وعَدمِ دِرَايَة,

    فالسِّياسَة عِلمٌ مِنَ العُلومِ؛ بلْ هِيَ عِلمٌ صَعبٌ جدًّا,أَحيانًا لَا يُعرَفُ لهَا رأسٌ مِن ذَيْل!! فَكيفَ تُعرَضُ علَى النَّاسِ عامَّة يُنَاقِشُ فيهَا الجَمِيع؟!


    وَقَبْلَ بَيانِ هَذا الأَمرِ الخَطِير وَتَوضِيحِه لَا بُدَّ مِن تَعرِيفِ السِّياسَة.


    السِّياسَةُ فِي الاصطِلاح: هِيَ السِّياسَةُ المَعرُوفَةُ اليَوْم, وهي مَا كانَت تُعْرَفُ عند العُلمَاءِ بالسِّياسَةِ الشرعِيَّة, وَالأحكَامِ السُّلطَانِيَّة, وَالسِّياسَةِ المَدنِيَّة.


    وَالسِّياسَةُ الشَّرعِيَّةُ: رِعَايَةُ شُؤونِ الأُمَّةِ فِي الداخِل والخَارج بمَا لَا يُخالِف الشَّرِيعَةَ الإِسلامِيَّة.


    وَقَدعَرَّفَهَا خَلَّافٌ بقَولِهِ: ((هِي تَدبِيرُ الشُّؤونِ العَامَّة للدَّولَةِ الإِسلامِيَّةِ بِمَا يَكفُلُ تَحقِيقَ المَصالِح وَدَفعَ المَضَار, ممَّا لَا يَتعدَّى حُدودَ الشَّرِيعَة وَأُصولهَا الكليَّة وَإِنْ لَمْ يَتَّفِق وَأَقوالَ الأئمَّة المُجتَهِدِين)).


    وَمَعنَى قَولِه:((وَإِنْ لم يَتَّفِق وَأَقوالَ الأئمَّةِ المُجتَهِدِين)):

    أَنَّ السِّياسَةَ الشَّرعِيَّةَ لَيسَت حَكْرًا علَى الأئمَّة المُتقدِّمِين؛ بلْ لَا بأسَ مِن أنْ يَجتَهِدَ العَالِمُ المُتبَحِّرُ مِن أُولِي الأَمرِ فِيمَا يَجِدُّ لِلأُمَّة مِن الأَحداث وَمَا يَنزِلُ بهَا مِن النَّوازِل, وَلِذلِك قَالَ:(( فالسِّياسَةُ الشَّرعِيَّةُ علَى هَذاهِي العَمَلُ بالمَصالِح المُرسَلَة؛ لأنَّ المَصلَحَةَ المُرسَلَةَ هِيَ التِي لَم يَقُم مِنَ الشَّارِعِ دَلِيلٌ علَى اعتِبَارِهَا وَلَا علَى إِلغَائها)).


    إِذَنْ يَدُورُ أَمرُ السِّياسَة علَى الإِصلاحِ وَالتَّدبِيرِ وَالرِّعَايَةِ, وَالاجتِهَادِ وَالعَمَل, وَإِدارَةِ الشُّؤون وَالأُمور العَظِيمَة, وَأَماكِنِ الدَّولَةِ الثَّقِيلَة؛ كَالوزارَاتِ وَالجُيوش وَالمُعاهَداتِ الدَّولِيَّةِ وَالدُّوَلِ المُجاوِرَة.


    فَهَل يَتكَلَّمُ فِي هَذا مَن هَبَّ وَدَبَّ وَطَارَ وَدَرَج وَيَعتَرِض مَنْ لَايَدرِي شيئًا؟!
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة

    قال عمر بن الخطاب -رضى الله عنه-:
    إنما تنقض عرى الإسلام عروة عروة إذا نشأ فى الإسلام من لا يعرف الجاهلية.
    مجموع الفتاوى ومنهاج السنة.
    قال طلحة بن عبيد الله البغدادي:
    «وافق ركوبي ركوب أحمد بن حنبل في السفينة، فكان يطيل السكوت، فإذا تكلم قال: اللهم أمتنا على الإسلام والسنة».

    أخرجه الخطيب في تاريخ بغداد(9/354)،ومن طريقه ابن عساكر في تاريخ دمشق(5/323) .

    معنى لا إله إلا الله، نوادر الصوتيات ، بوابة طالب العلم، مصورات الآجري، مكتبة الإمام الآجري، شبهات والرد عليها، تحميل كتب إسلامية سلفية.

  2. شكر أبو صهيب الكوني السلفي يشكركم "جزاك الله خيرًا "

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •