أهم المعاجم اللغوية التي يستعين بها المهتمون بالتراث وبخاصة المحققون:
1- معاجم الألفاظ، وأعلاها (لسان العرب) لابن منظور، و(تاج العروس) للزبيدي. ومنها معاجم المفردات الطبية، كـ(المفردات) لابن البيطار، و(تذكرة داود الأنطاكي)، ومن المعاجم الحديثة في ذلك (معجم الحيوان) للمعلوف، و(النبات لأحمد) عيسى. ومنها معاجم المصطلحات العلمية كـ(مفاتيح العلوم) للخوارزمي، و(الكليات) لأبي البقاء، وأوسعها جميعًا كتاب (كشاف اصطلاحات الفنون) للتهانوي.
وقد وضع بعض المستشرقين معاجم استدركوا بها على المعاجم القديمة، ومنها معجم دوزي المسمى:( supplemeut aux dictioonaires arabes ) ، ومنها معجمه الخاص بأسماء الملابس: ( dictionneire detaille nems des des vetements chex les arabes).
وهذه المعاجم تفيد في تحقيق النصوص الواردة في الكتب المتأخرة.
2- معاجم المعاني، وأعلاها (المخصص) لابن سيده، و(فقه اللغة) للثعالبي.
3- معاجم الأسلوب، وأعلاها (جواهر الألفاظ) لقدامة بن جعفر، و(الألفاظ الكتابية) للهمذاني.
4- كتب المعربات، ومن أعلاها في القديم (المعرب) للجواليقي، و(شفاء الغليل) للخفاجي، وفي الحديث كتاب (الألفاظ الفارسية المعربة) لأدى شير.
5- معاجم اللغات التي تمت بصلة وثيقة إلى العربية كالفارسية والعبرية والسريانية.

ينظر: (تحقيق النصوص ونشرها) للأستاذ عبد السلام هارون رحمه الله (57-58 )