ابحث في شبكة الإمام الآجري ابحث في المواقع السلفية

شكر شكر:  5
صفحة 70 من 123 الأولىالأولى ... 2060686970717280120 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 691 إلى 700 من 1226
  1. #691

    افتراضي رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

    ❍ قال الحافظ بن رجب الحنبلي - رحمه الله تعالى -
    " إنّ المؤمن لابد أن يفتن بشي من الفتن - المؤلمة الشاقة عليه ليمتحن إيمانه، كما قال الله تعالى : ﴿أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ ✵ وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ﴾ ،
    ولكن الله يلطف بعباده المؤمنين في هذه الفتن ويصبرهم عليها ، ويثيبهم فيها ، ولا يلقيهم في فتنة مهلكة مضلة تذهب بدينهم ، بل تمر عليهم الفتن وهم منها في عافية "
    (تفسير ابن رجب) (٢١٢/٢)

    الاســـم:	1979.jpg
المشاهدات: 92
الحجـــم:	282.2 كيلوبايت


  2. #692

    افتراضي رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

    قال الشيخ ابن عثيمين-رحمه الله تعالى-:
    "ﻓﺎﺣﺮﺹ ﻳﺎ ﺃﺧﻲ ﻋﻠﻰ ﻃﻬﺎﺭﺓ ﻗﻠﺒﻚ ﻗﺒﻞ ﻃﻬﺎﺭﺓ ﺟﻮﺍﺭﺣﻚ ، ﻛﻢ ﻣﻦ ﺇﻧﺴﺎﻥ ﻳﺼﻠﻲ ﻭﻳﺼﻮﻡ ﻭﻳﺘﺼﺪﻕ ﻭﻳﺤﺞ ؛ ﻟﻜﻦ ﻗﻠﺒﻪ ﻓﺎﺳﺪ ، ﻭﻫﺎﻫﻢ ﺍﻟﺨﻮﺍﺭﺝ ﺣﺪّﺙ ﻋﻨﻬﻢ ﺍﻟﻨﺒﻲ - ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﺍﻟﺴﻼﻡ - ؛ ﺃﻧﻬﻢ ﻳﺼﻠﻮﻥ ، ﻭﻳﺼﻮﻣﻮﻥ ، ﻭﻳﺘﺼﺪﻗﻮﻥ ، ﻭﻳﻘﺮﺅﻭﻥ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ، ﻭﻳﻘﻮﻣﻮﻥ ﺍﻟﻠﻴﻞ، ﻭﻳﺒﻜﻮﻥ ، ﻭﻳﺘﻬﺠﺪﻭﻥ ، ﻭﻳﺤﻘﺮ ﺍﻟﺼﺤﺎﺑﻲ ﺻﻼﺗﻪ ﻋﻨﺪ ﺻﻼﺗﻬﻢ ؛ ﻟﻜﻦ ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻨﺒﻲ - ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﺍﻟﺴﻼﻡ - (ﻻ ﻳﺠﺎﻭﺯ ﺇﻳﻤﺎﻧﻬﻢ ﺣﻨﺎﺟﺮﻫﻢ) ، ﻻ ﻳﺪﺧﻞ ﺍﻹﻳﻤﺎﻥ ﻗﻠﻮﺑﻬﻢ ، ﻣﻊ ﺃﻧﻬﻢ ﺻﺎﻟﺤﻮا ﺍﻟﻈﻮﺍﻫﺮ ، ﻟﻜﻦ ﻣﺎ ﻧﻔﻌﻬﻢ ، ﻓﻼ ﺗﻐﺘﺮ ﺑﺼﻼﺡ ﺟﻮﺍﺭﺣﻚ ، ﻭﺍﻧﻈﺮ ﻗﺒﻞ ﻛﻞ ﺷﻲﺀ ﺇﻟﻰ ﻗﻠﺒﻚ ، ﺃﺳﺄﻝ ﺍﻟﻠّٰﻪ ﺃﻥ ﻳﺼﻠﺢ ﻗﻠﺒﻲ ﻭقلبك ، ﺃﻫﻢ ﺷﻲﺀ ﻫﻮ ﺍﻟﻘﻠﺐ "
    (ﺷﺮحه لرﻳﺎﺽ ﺍﻟﺼﺎﻟﺤﻴﻦ) (٣٢٧/٢)
    الاســـم:	1980.jpg
المشاهدات: 95
الحجـــم:	308.3 كيلوبايت



  3. #693

    افتراضي رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

    ‏❍ ‏قال أبو تميمة - رحمه الله تعالى -
    ❞ أصبحت بين نعمتين : ذنوب سترها الله فلا يستطيع أن يعيرني بها أحد ، ومودة قذفها في قلوب العباد لايبلغها عملي ❝ اهـ .
    • انظر : (عدة الصابرين لابن القيم) (ص - ١٢٦) .

    الاســـم:	1981.jpg
المشاهدات: 100
الحجـــم:	217.6 كيلوبايت


  4. #694

    افتراضي رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

    ❍ ‏قال ابن الأثير - رحمه الله تعالى -
    ❞ الصديق : إن رأىٰ من أخيه سيئةً وطِئها بالقدم ، وإن رأىٰ حسنةً رفعها على علَم ❝ اهـ .
    • انظر : (المثل السائر) (١٢٥/١) .

    الاســـم:	1982.jpg
المشاهدات: 97
الحجـــم:	193.4 كيلوبايت


  5. #695

    افتراضي رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

    ❍ قال ابن داود - رحمه الله تعالى -
    ❞ إذا صحَّت المودَّة سقطت المعاذير ❝ اهـ .
    (تاريخ قضاة الأندلس) (ص - ٣٤) .
    الاســـم:	1983.jpg
المشاهدات: 98
الحجـــم:	181.0 كيلوبايت



  6. #696

    افتراضي رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

    ✍️‏قال ابن القيم رحمه الله :
    "لما عرف الموفقون قدر الحياة الدنيا وقلة المقام فيها؛ أماتوا فيها الهوى طلباً لحياة الأبد".
    📃[الفوائد ص62].
    الاســـم:	1984.jpg
المشاهدات: 104
الحجـــم:	211.7 كيلوبايت



  7. #697

    افتراضي رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

    ❍ قال العلاَّمة ابن حزم - رحمه الله تعالى -
    ❞ ‏لا يخلو مخلوق من عيب ، ‏فالسعيد من قلت عيوبه ودقت ❝ اهـ .
    ‏• انظر : ‏(الأخلاق والسير) (ص - ١١٤) .

    الاســـم:	1985.jpg
المشاهدات: 102
الحجـــم:	194.8 كيلوبايت


  8. #698

    افتراضي رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

    🔘 قال الحافظ ابن القيم - رحمه الله تعالى -
    " الصادق هو الذي لا يبالي لو خرج كل قدر له في قلوب الخلق من أجل صلاح قلبه ولا يحب إطلاع الناس على مثاقيل الذر من حسن عمله ولا يكره أن يطلع الناس على السئ من عمله ، فإن كراهته لذلك دليل على أنه يحب الزيادة عندهم وليس هذا من علامات الصادقين " اهـ .
    • انظر : (مدارج السالكين) (٢٨٩/٢) .
    الاســـم:	1986.jpg
المشاهدات: 94
الحجـــم:	255.0 كيلوبايت



  9. #699

    افتراضي رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

    ✍ ️‏قــال ابـن القيــم -رحمه الله تعالى-:
    "الصادق مطلوبه رضى ربه ، وتنفيذ أوامره وتتبع محابه فهو متقلب فيها يسير معها أينما توجهت ركائبها ، ويستقل معها أينما استقلت مضاربها فبينا هو في صلاة إذ رأيته في ذكر ثم في غزو ثم في حج ثم في إحسان للخلق بالتعليم وغيره من أنواع المنافع"
    (مدارج السالكين) (٢٨٦/٢)

    الاســـم:	1987.jpg
المشاهدات: 94
الحجـــم:	255.6 كيلوبايت



  10. #700

    افتراضي رد: فوائد و درر سلفية (مكتوبة - بطاقات دعوية)

    ✍️ ‏قــال ابـن القيــم-رحمه الله تعالى-:
    "فلا إله إلا الله كم في النفوس من علل وأغراض وحظوظ تمنع الأعمال أن تكون خالصة لله وأن تصل إليه ، وإن العبد ليعمل العمل حيث لا يراه بشر ألبته وهو غير خالص ، ويعمل العمل والعيون قد استدارت عليه نطاقا ًوهو خالص لله ، ولا يميز هذا إلا أهل البصائر وأطباء القلوب العالمون بأدوائها وعللها "
    (مدارج السالكين) (٤٢٢/٣)
    الاســـم:	1988.jpg
المشاهدات: 94
الحجـــم:	265.6 كيلوبايت



الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •