|[ أجر المرأة عند سماعها الخطبة من البيت ]|

❍ فضيلة الشيخ العلامة/
محمد بن صالح بن عثيمين رحمه الله تعالى :

❪✵❫ السُّـــ↶ــؤَال ُ:

تقول هل سماع الخطبة بالنسبة للنساء من المذياع يعادل أجر الحاضرات إلى المسجد؟ وهل النهي بالنسبة لمن حضر إلى المسجد، تنطبق على السامع في المنزل بأن لا يمس الحصى مثلا، ولا يتكلم مع الذي بجانبه، ولا يحدث شوشره؟

❪✵❫ الجَــ↶ـــوَاب ُ:

استماع المرأة إلى خطبة الصلاة وهي في بيتها أفضل من حضور المسجد؛ لأن صلاتها في بيتها أفضل؛ ففي الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم لا تمنعوا إماء الله مساجد الله، وبيوتهن خير لهن.

وإذا كانت في البيت تستمع إلى الخطبة، والظاهر أنه لا يجب عليها الاستماع، إن سمعت وانتفعت فهذا خير، وإن لم تستمع فلا حرج عليها،

فيجوز لها أن تغلق المذياع، ويجوز لها أن تتكلم، ويجوز لها أن تقوم من مكانها، وتأكل وتشرب ولا حرج.

◉ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

▣ الـمقطـع الصوتي مِـنْ هُنــ↶ـا :

[http://binothaimeen.net/upload/ftawamp3/Lw_303_12.mp3]