📮أحـكام فـي الـمصـافـحـة


❍ لـفضيلةِ الـشيـخ /
سليـمان بن سلـيم الله الرحيـلي
-حـفظه الله تـعالى -




▣ الــسُّــــ☟ـــؤاَل :


« مـاحــكم وضــع اليـد عـلى القـلب بــعد المــصافــحة ؟»




▣ الـجَـــ☟ـــوَاب ُ:


《 عـادة لا تُنْــكر، لـكنـها لا تُنــْسب إلى الــشـرع، المـشـروع المــصافحـة،


❖ يـا اخـوة : الـتحــية فـيهـا عـبادة وفيــها عـادة، فــلا يُخــلط الأمــران،


⇚ فـالمـصافــحة : عــبادة، وأمـا ما يفــعلـه بعــض النـاس من أمـور التـحيـة، مـثل العــناق، المــعانقـة لـغير القـادم من الســفر :


❐ هــذه من عـادات الـناس، كيـف يـعانــقـون؟ هــذه مـن عـادات الــناس،


❖ بعـض الـناس إذا ســلّم علـيك وضـع يـدهُ على قلـبه إشــارة إلى المحــبة، فــهو يجــمع لك بيـن الســلام بالمـصافــحة والمحــبة بالإشـارة


⇚ عـادة مـن عـادات الـناس لا تُــنكـر ولا تُــقـرّر، يعـني إذا كـان هـذا موجـوده في عـادات الـناس فـانا لا ننـكـره


❐ لــكـن لا ننـسبـه إلـى الـشــرع أو نســتحـسـنه أو نــقول إنـه أفــضـل.》




🔊 لـلإستـمـاع للـصوتيـة مـن هنـ↶ــا:


[https://c.top4top.net/m_824s07su1.mp3]