ابحث في شبكة الإمام الآجري ابحث في المواقع السلفية

شكر شكر:  0
النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    596

    افتراضي حكم الصف بين السواري في الصلاة ؟

    أنشأ شخص صف بفرش سجاد في المسجد ويفصل الصف عمود واحد ماحكم هذا العمل وهل يزال ؟ وجزاكم الله خير الجزاء

  2. #2

    افتراضي

    الصف بين السواري عند السعة وغلبة الظن أن الصف يُقطع عمل مُحرَّم .
    وذلك الصف غير شرعي .
    فحكمه الإزالة لمن كان قادرًا .
    ويجذب من صلى بينها ويطرد عنها .
    ويتقي الإنسان الصف بينها .

    وفي ذلك أحاديث، فيها نهي لا صارف له عن التحريم عند أهل الحديث، منها حديث قرة بن إياس، وحديث أنس بن مالك عن عبدالحميد بن محمود .

    أما إن كان الصف لا يغلب على الظن توارد المصلين عليه حتى يقطع الصف، فحكمه ليس التحريم، ذلك أن علة النهي عن الصف بين السواري كما بين ذلك الجمهور قطع الصفوف، والحكم يدور مع علته ثبوتًا وعدمًا .

    والأولى ألا يُنشأ هذا الصف بين السواري مع ذلك .

    ولا فرق بين أن يكون مقطوعًا بسارية واحدة أو أكثر، فالعلة القطع فمتى حصلت تحقق الحكم .

    ولكن إذا كان المسجد يمتلئ بالمصلين حتى أنهم يصلون خارجه، فإن الصف بينها جائز حينها، لأن الصلاة داخل المسجد ولو بين السواري عند الضيق أفضل من الصلاة خارجه، فالقطع يكون عندها بالجدار، وهو أشد من السواري .

    ولكننا نبقى على الأصل ولو عند الضيق، فلا نصلي نحن بينها إلا إذا اضطررنا، ولكننا حين الضيق لا نمنع غيرنا .

    هذا ما لدي ملخصًا من رسالة النجم الساري في حكم الصلاة بين الأعمدة والسواري يسر الله نشرها .

    وهذه الأحكام هي خلاصة العديد من المراجع، وهي ما يفتي به الإمام الألباني مجموعًا من المتفرق .

    وفقك الله .
    التعديل الأخير تم بواسطة ; 14-Sep-2006 الساعة 01:50 AM
    قال يحيى بن معاذ الرازي: " اختلاف الناس كلهم يرجع الى ثلاثة أصول، لكل واحد منها ضد، فمن سقط عنه وقع في ضده: التوحيد ضده الشرك، والسنة ضدها البدعة، والطاعة ضدها المعصية" (الاعتصام للشاطبي 1/91)

  3. #3

    افتراضي

    بارك الله فيكم

  4. #4

    افتراضي

    هذا وتنشر هذه الرسالة حاليًا في المنبر الإسلامي . .
    قال يحيى بن معاذ الرازي: " اختلاف الناس كلهم يرجع الى ثلاثة أصول، لكل واحد منها ضد، فمن سقط عنه وقع في ضده: التوحيد ضده الشرك، والسنة ضدها البدعة، والطاعة ضدها المعصية" (الاعتصام للشاطبي 1/91)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •