ابحث في شبكة الإمام الآجري ابحث في المواقع السلفية

شكر شكر:  0
النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. [فائدة] في (اللهم لك الحمد وإليك المشتكى ) من شرح الشيخ عبد العزيز الراجحي لكتاب العبودية

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

    اللهم إليك المشتكى



    ومن دعاء موسى -عليه السلام-: اللهم لك الحمد وإليك المشتكى وأنت المستعان وبك المستغاث.
    الشاهد: "وإليك المشتكى" فالشكوى إلى الله لا تنافي الصبر نعم.>>


    من كتاب العبودية .
    شرح الشيخ عبد العزيز الراجحي حفظه الله.
    التعديل الأخير تم بواسطة ; 21-Apr-2009 الساعة 08:56 PM سبب آخر: تم تعديل العنوان (أرجو في المرة القادمة أن يكون العنوان على هذا النحو ـ معبر عن محتوى الموضوع ـ

  2. #2

    افتراضي

    يعقوب عليه السلام لما أصابه الحزن على ابنه يوسف قال " إنما أشكو بثى وحزنى إلى الله وأعلم من الله ملا تعلمون"
    فالشكوى إلى الله هى من العقيدة ؛ أما الشكوى إلى المخلوقين تنافى العقيدة وتنقص الصبر او تنافيه أما اللشكوى إلى الله لا تنافى الصبر.
    والهجر الجميل : أن تترك من آذاك وأخطأ فى حقك ولا تؤذه " إعراض عنه بلا أذى"
    والصفح الجميل : حينما يخطئ أحد فى حقك إصفح عنه واتركه ولا تعاتبه واعف عنه .
    والصبر الجميل : صبر بغير شكوى إلى المخلوقين أما الشكوى إلى الله فلا تمنع الصبر.
    طاووس اليمانى أحد الأئمة كان يكره الأنين للمرض ؛ فلما بلغ ذلك الإمام أحمد ترك الأنين إلى ان مات تجنبا للشكوى للمخلوقين.
    ويعقوب عليه السلام مع قوله فصبر جميل قال إنما أشكو بثى وحزنى إلى الله فدل على أن الشكوى إلى الله لا تنافى الصبر الجميل .
    لما مر عمر على آية " فصبر جميل عسى الله أن يأتينى بهم جميعا " إشتد بكاؤه من خشية الله تعالى حتى سمع نشيجه من آخر الصف
    وكذلك دعاء النبى والذى يطلق عليه دعاء الطائف والذى قاله لما أهل مكة ضايقوه وأهل الطائف ردوه وقابلوه مقابلة سيئة فدل على أن الصبر لا تنافيه الشكوى.

    رسالة العبودية
    شرح فضيله الشيخ / صالح بن فوزان الفوزان
    نقلته من شرح الشيخ بتصرف
    بارك الله فيك اختى أم العبدين و جعله فى ميزان حسناتك .



  3. افتراضي متابعة

    حياك الله أختي أم مالك وجزاك خيرا على الإضافة الطيبة.

    وهذا نص جواب الشيخ العثيمين على سؤال طُرح عليه بخصوص الشكوى فإليكموه :


    مكتبة الفتاوى : فتاوى نور على الدرب (نصية) : الجنائز
    السؤال: بارك الله فيكم هل هذا الكلام صحيح تقول هذه المستمعة من دولة الكويت أنين المريض تسبيح وصياحه تكبير وتقلبه من جنبٍ أو من جانبٍ إلى جانب جهادٌ في سبيل الله هل هذا الكلام صحيح.
    الجواب :
    الشيخ: هذا ليس بصحيح بل أنين المريض إذا كان يعبر عن الشكوى فهو حرام ولهذا دخل رجلٌ على الإمام أحمد رحمه الله وهو في مرضه فوجده يئن فقال له إن فلاناً من التابعين وأظنه طاؤوساً يقول إن أنين المريض يكتب عليه لقوله تعالى (ما يلفظ من قولٍ إلا لديه رقيبٌ عتيد) فأمسك رضي الله عنه أعني الإمام أحمد أمسك عن الأنين فإذا كان الأنين يعبر عن الشكوى فهو حرام وإذا كان بمقتضى الطبيعة وشدة المرض فإنه لا يؤاخذ عليه الإنسان لكنه لا يؤجر عليه وكذلك تقلبه من جنبٍ إلى جنب فإنه ليس فيه أجر نعم إذا كان فيه راحةٌ لبدنه فإن الإنسان يؤجر عليه من أجل طلب الراحة لبدنه لأن طلب الإنسان الراحة لبدنه أمرٌ يثاب عليه حتى جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم أن الرجل إذا أكل من ماله يبتغي بذلك وجه الله فإنه يؤجر ويكون أكله هو من ماله صدقة.

    وأرجو من كـــــــل من لديه إضافة أو فائدة يطرحها ليستفيد الجميع وبارك الله فيكم.
    التعديل الأخير تم بواسطة ; 22-Apr-2009 الساعة 02:04 AM

  4. #4

    افتراضي

    شكر الله لك أختى أم العبدين على هذا التوضيح وجزاك الله خير الجزاء .

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •