السلام عليكم ورحمة الله...
هذه الفائدة استفدتها من أخ طالب علم ثم مباشرة من النووي في شرح مسلم والآن مع الحديث وكلام النووي:
الحديث هوأن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم استيقظ من نومه وهو يقول: (( لا إله إلا الله ويل للعرب من شر قد اقترب فتح اليوم من ردم يأجوج ومأجوج مثل هذه وعقد سفيان بيده عشرة)) قلت: يا رسول الله أنهلك وفينا الصالحون ؟ قال : ((نعم إذا كثر الخبث))ا.هـ

(( قال النووي في شرحه للحديث:
"قوله في رواية بن أبى شيبة وسعيد بن عمرو وزهير وبن أبى عمر ( عن سفيان عن الزهري عن عروة عن زينب بنت أبى سلمة عن حبيبة عن أم حبيبة عن زينب بنت جحش) هذا الاسناد اجتمع فيه أربع صحابيات زوجتان لرسول الله صلى الله عليه وسلم وربيبتان له بعضهن عن بعض ولايعلم حديث اجتمع فيه أربع صحابيات بعضهن عن بعض غيره وأما اجتماع أربعة صحابة أو أربعة تابعيين بعضهم عن بعض فوجدت منه أحاديث قد جمعتها فى جزء ونبهت فى هذا الشرح على ما مر منها فى صحيح مسلم"

وكما هو ظاهر أن اجتماع الصحابيات الأربع رضي الله عنهن كان في سند ابن أبي شيبة لا في سند مسلم رحم الله الجميع....