فرق كبيرٌ جداً


□ بين من يكتب الحروف ليتابعه الألوف ! وبين من يكتب الحروف لينشر المعروف :
فالأول أسيرٌ لمراد الناس حريص على ما يعجبهم ، ولا يريد غضب الجمهور ؟
والثاني أميرٌ وإن لم يعرفه الناس ؛ لأنه يريد لهم الخير ولا يريد رضاهم وإعجابهم !!

-- منقول --
_______

قال المكي :

هذه الفائدة أفادني بها بعض الفضلاء وراقت لي جداً جداً ، وقد تكون موجعة لكنها نافعة بإذن الله ..


❒ قال إبراهيم بن أدهم - رحمه الله تعالى -

" أشد الجهاد جهاد الهوى من منع نفسه هواها فقد استراح من الدنيا وبلائها وكان محفوظاً ومعافى من أذاها " اﻫـ .
• انظر : (الحلية) (٤٨٤/٢ )

------------------

❒ وقال أبو بكر الواسطي - رحمه الله تعالى -

" ابتلينا بزمان ليس فيه آداب الإسلام ، ولا أخلاق الجاهلية ولا أحلام ذوي المروءة " اﻫـ .

• انظر : (الحلية) (١٠/ ٣٧٢) .

------------------

❒ وقال البيهقي - رحمه الله تعالى -

" ‏من أحب الله : استقلَّ كل عمل يعمله ... " اﻫـ .

• انظر : (‏الزهد له) (ص - ٧٨) .

--------------------

❒ ‏وكان من دعاء أمير المؤمنين الخليفة الراشد الفاروق عمر - رضي الله عنه -

" اللهم اجعل عملي صالحاً ، واجعله لك خالصاً ، ولا تجعل لأحد فيه شيئاً " اﻫـ .

• انظر : (‏الزهد للإمام أحمد) (ص - ٩٧) .

--------------------

❒ وقال الحافظ ابن القيّم - رحمه الله تعالى -

" ‏سلامة القلب من إرادةٍ (تعارض الإخلاص) ، (وهوى يعارض الاتباع) ، ‏هذه حقيقة (سلامة القلب) الذي ضُمنت له النجاة والسعادة ... " اﻫـ .

‏• انظر : (إغاثة اللهفان) (٨/١) .

❒ وقال بعضهم :

- ‏لا خيرَ في وُدّ امرىء متملق ✵ حلو اللسان وقلبه يتلهب ..
- ‏يلقاكَ يحلف أنه بكَ واثق ✵ وإذا توارى عنك فهو العقرَب ..

○ ليلة الجمعة :

○ التاريخ : ٢٤ - رجب - ١٤٣٨ﻫـ