إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

أثـــار وفَــوَائِدَ

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

    قال تعالى : { إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ}
    قال الشيخ السعدي رحمه الله :
    أي نخصك وحدك بالعبادة والاستعانة .
    فكأنه يقول : نعبدك ، ولا نعبد غيرك ، ونستعين بك ، ولا نستعين بغيرك .- و العبادة : اسم جامع لكل ما يحبه الله ويرضاه من الأعمال ، والأقوال الظاهرة والباطنة.
    - و الاستعانة : هي الاعتماد على الله تعالى في جلب المنافع ، ودفع المضار ، مع الثقة به في تحصيل ذلك .
    - والقيام بعبادة الله والاستعانة به هو الوسيلة للسعادة الأبدية ، والنجاة من جميع الشرور ، فلا سبيل إلى النجاة إلا بالقيام بهما .
    · متى تكون العبادة عبادة ؟
    وإنما تكون العبادة عبادة ، إذا كانت مأخوذة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم مقصودا بها وجه الله ، فبهذين الأمرين تكون عبادة .
    - وذكر الاستعانة بعد العبادة مع دخولها فيها، لاحتياج العبد في جميع عباداته إلى الاستعانة بالله تعالى.
    فإنه إن لم يعنه الله، لم يحصل له ما يريده من فعل الأوامر، واجتناب النواهي.
    تفسير السعدي

    تعليق


    • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

      قال العلامة السعدي
      رحمه الله تبارك و تعالى :
      قال تعالى :
      ‏{ مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى° وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً غ– وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ }
      ‏ ‏فأخبر تعالى ووعد من جمع بين الإيمان والعمل الصالح بالحياة الطيبة في هذه الدار ، وبالجزاء الحسن في هذه الدار ، وفي دار القرار.
      الوسائل المفيدة للحياة السعيدة 13

      تعليق


      • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

        ‏مما تفضل الله به على المسلمين في يوم عاشوراء من هلاك الظالمين والمفسدين انقراض دولة الباطنية في الديار المصرية سنة 567.
        قال ابن تغري بردي -رحمه الله- في النجوم الزاهرة 375/5
        "فمات العاضد بعد ذلك بثلاثة أيام فى يوم الاثنين يوم عاشوراء. وكان لموته بمصر يوم عظيم إلى الغاية"‏ ووجدوا عليه وجدا عظيما لا سيّما الرافضة؛ فإنّ نفوسهم كادت تزهق حزنا لانقضاء دولة الرافضة من ديار مصر وأعمالها".

        منقول
        قال أبو الدرداء -رضي الله عنه- :
        إنّي لآمركم بالأمر وما أفعله، ولكن لعلّ الله يأجرني فيه.
        سير أعلام النبلاء4/19.

        تعليق


        • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

          ‏قال الشيخ العثيمين رحمه الله:
          إرداف كلمة (المنتظر) بكلمة (المهدي) هذه مأخوذة عن الرافضة .
          وسئل رحمه الله :بعض المتقدمين يطلق المنتظر على المهدي فأجاب:لا يصح هذا ،نقول (المهدي) كما جاء في الحديث فقط ولا نقول (المنتظر).
          [لقاء الباب المفتوح(ظ¥ظ£)]
          منقول
          قال أبو الدرداء -رضي الله عنه- :
          إنّي لآمركم بالأمر وما أفعله، ولكن لعلّ الله يأجرني فيه.
          سير أعلام النبلاء4/19.

          تعليق


          • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

            قال معاذ رضي الله عنه:
            تعلموا العلم فإن تعلمه حسنة، وطلبه عبادة، ومذاكرته تسبيح، والبحث عنه جهاد، وبذله قربة، وتعليمه من لا يعلمه صدقة.
            (تذكرة السامع والمتكلم: ص 3

            تعليق


            • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ


              الواجب على العاقل:

              قال الامام الحافظ أبي حاتم محمد بن حبان البستي -رحمه الله-
              ألا يغتر بالدنيا وزهرتها، وحسنها وبهجتها، فيشتغل بها عن الآخرة الباقية، والنعم الدائمة، بل يُنزلها حيث أنزلها الله؛ لأن عاقبتها -لا محالة- تصير إلى فناء، يخرب عمرانها، ويموت سكانها، وتذهب بهجتها، وتَبيدُ خَضِرَتها،


              فلا يبقى رئيس متكبر مؤمّر، ولا فقيرٌ مسكين محتقر، إلا ويجري عليهم كأس المنايا، ثم يصيرون إلى التراب فيبلون، حتى يرجعوا إلى ما كانوا عليه في البداية إلى الفناء، ثم يرث الأرض ومن عليها علام الغيوب.

              فالعاقل لا يركن إلى دار هذا نعتها، ولا يطمئن إلى دنيا هذه صفتها، وقد ادُّخر له ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر، فيضِنُّ بترك هذا القليل، ويرضى بفوت ذلك الكثير.

              روضة العقلاء

              تعليق


              • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                ‏قال ابن حزم رحمه الله تعالى:


                ‏"وسيُردُ الجميع إلى عالم الغيب والشهادة، فيحكم بيننا فيما فيه نختلف، وتالله لتطولن ندامـة من لم يجعل حظه من الدين والعلم إلا نصر قول فلان بعينه، ولا يبالي ما أفسد من الحقائق في تلك السبيل".


                ‏الإحكام في أصول الأحكام 34/4.


                ..

                تعليق


                • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                  قال ابن القيم رحمه الله :

                  إِنَّ كُلَّ آيَةٍ فِي الْقُرْآنِ فَهِيَ مُتَضَمِّنَةٌ لِلتَّوْحِيدِ، شَاهِدَةٌ بِهِ، دَاعِيَةٌ إِلَيْهِ، فَإِنَّ الْقُرْآنَ: إِمَّا خَبَرٌ عَنِ اللَّهِ، وَأَسْمَائِهِ وَصِفَاتِهِ وَأَفْعَالِهِ، فَهُوَ التَّوْحِيدُ الْعِلْمِيُّ الْخَبَرِيُّ، وَإِمَّا دَعْوَةٌ إِلَى عِبَادَتِهِ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، وَخَلْعُ كُلِّ مَا يُعْبَدُ مِنْ دُونِهِ، فَهُوَ التَّوْحِيدُ الْإِرَادِيُّ الطَّلَبِيُّ، وَإِمَّا أَمْرٌ وَنَهْيٌ، وَإِلْزَامٌ بِطَاعَتِهِ فِي نَهْيِهِ وَأَمْرِهِ، فَهِيَ حُقُ
                  وقُ التَّوْحِيدِ وَمُكَمِّلَاتُهُ، وَإِمَّا خَبَرٌ عَنْ كَرَامَةِ اللَّهِ لِأَهْلِ تَوْحِيدِهِ وَطَاعَتِهِ، وَمَا فَعَلَ بِهِمْ فِي الدُّنْيَا، وَمَا يُكْرِمُهُمْ بِهِ فِي الْآخِرَةِ، فَهُوَ جَزَاءُ تَوْحِيدِهِ وَإِمَّا خَبَرٌ عَنْ أَهْلِ الشِّرْكِ، وَمَا فَعَلَ بِهِمْ فِي الدُّنْيَا مِنَ النَّكَالِ، وَمَا يَحِلُّ بِهِمْ فِي الْعُقْبَى مِنَ الْعَذَابِ، فَهُوَ خَبَرٌ عَمَّنْ خَرَجَ عَنْ حُكْمِ التَّوْحِيدِ، فَالْقُرْآنُ كُلُّهُ فِي التَّوْحِيدِ وَحُقُوقِهِ وَجَزَائِهِ، وَفِي شَأْنِ الشِّرْكِ وَأَهْلِهِ وَجَزَائِهِمْ)
                  [مدارج السالكين 3/418].

                  تعليق


                  • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                    ‏�� قال قتادة رحمه الله تعالى :


                    خير الرزق .. ما لا يطغيك ولا يُلهيك


                    [تفسير القرطبي 1331]

                    تعليق


                    • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                      ‏قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
                      عمر الإنسان في الحقيقة هو ما أمضاه بطاعة الله عز وجل أما ما لم يمضه بطاعة الله فإنه خسران فإما أن يكون عليه وإما أن يكون لا له ولا عليه.

                      فتاوى نور على الدرب ج3 ص81 ‎

                      تعليق


                      • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                        « أثر وتعليق »


                        |[ القلوب كالقدور ]|


                        ✍🏻 قال يحيى بن معاذ رحمه الله :


                        « القلوب كالقدور في الصدور تغلي بما فيها ومغارفها ألسنتها فانتظر الرجل حتى يتكلم فإن لسانه يغترف لك ما في قلبه من بين حلو وحامض وعذب وأجاج، يخبرك عن طعم قلبه اغتراف لسانه»


                        📚حلية الأولياء لأبي نعيم(63/10).


                        ✍🏻 قال ابن القيم رحمه الله في كتابه "الداء والدواء":


                        أي كما تطعم بلسانك طعمَ ما في القدور من الطعام فتدرك العلم بحقيقته، كذلك تطعم ما في قلب الرجل من لسانه، فتذوق ما في قلبه من لسانه، كما تذوق ما في القدر بلسانك.






                        [https://www.al-badr.net/muqolat/5418]

                        تعليق


                        • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                          ‏وأنفع الأغذية : غذاء الإيمان


                          وأنفع الأدوية : دواء القرآن


                          وكلٌّ منهما فيه الغذاء والدواء


                          إغاثة اللهفان [143/1]

                          تعليق


                          • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                            ‏قال القاضي عبد الرحيم البيساني ـ رحمه الله ـ :

                            إني رأيتُ أنه لا يكتب أحد كتاباً في يومهِ إلا قال في غَدِهِ: "لو غُيِّر هذا لكان أحسن، ولو زيد هذا لكان يُستحَسن، ولو قُدَّم هذا لكان أفضل، ولو تُرِك هذا لكان أجمل.
                            وهذا أعظم العبر وهو دليل على استيلاء النقص على جملة البشر.
                            [كشف الظنون (17/1)]
                            قال أبو الدرداء -رضي الله عنه- :
                            إنّي لآمركم بالأمر وما أفعله، ولكن لعلّ الله يأجرني فيه.
                            سير أعلام النبلاء4/19.

                            تعليق


                            • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                              ��â‍* الغنــاء ومفاسده على الانســان




                              �� للشيـخ العلامــة
                              محمـــد ابـن القيــم الجـــوزية
                              - رحمــہ اللـہ تعالــﮯ -


                              â‌گ قال رحمـہ اللـہ : تَرَى الرَّجُلَ وعَلَيــہِ سِمَةُ الوَقَارِ ، وبَهَاءُ العَقلِ ، وبَهجــــَةُ الإيمَانِ ، ووَقَارُ الإســـلامِ ، وحَلاوَةُ القـــُرآنِ ، فَإذَا استَمَــطڈَ الغِنَاءَ ومَالَ إلَيــہ .


                              âکœ نَقَصَ عَقلُــہ ، وقَلَّ حَيَاؤُه ، وذَهَبَت مُرُوءَتُــہ ، وفَارَقَــہُ بَهَاؤُه ، وتَخَلَّى عَنــہُ وقَارُه ، وفَرِحَ بــہ شَيطَانُــہ ، وشَكَا إلى اللهِ تَعَالَى إيمَانُــہ ، وثَقُلَ عَلَيــہ قُرآنُــہ ، وقَالَ : يَا رَبُّ لا تَجمَــطڈ بَينِــﮯ وبَينَ قُرآنِ عَدُوِّكَ فِـﮯ صَدرٍ وَاحِدٍ.


                              â–ھï¸ڈ فَاستَحسَنَ مَا كَانَ قَبلَ السَّمَاطڈِ يَستَقبِحُــہ ، وأبدَى مِن سِرِّهِ مَا كَانَ يَكتُمُــہ ، وانتَقَلَ مِن الوَقَارِ والسَّكِينــَةِ إلى كَثرَةِ الكَلامِ والكَذِبِ ، والزَّهزَهَةِ والفَرقَعـــَةِ بالأصَابــطڈِ ،


                              âکœ فَيَمِيلُ برَأسِــہِ ، ويَهُزُّ مَنكِبَيــہِ ، ويَضرِبُ الأرضَ برِجلَيــہِ ، ويَدُقُّ عَلى أُمِّ رَأسِــہِ بيَدَيــہِ ، ويَثِبُ وَثَبَاتِ الدِّبَابِ ، ويَدُورُ دَوَرَانِ الحِمَارِ حَولَ الدُّولابِ ، ويُصَفِّقُ بيَدَيــہِ تَصفِيقِ النِّســـوَانِ ، ويَخُورُ مِن الوَجدِ كخُــوَارِ الثِّيرَانِ ، وتَارَةً يَتَأوَّهُ تَأوُّهِ الحـــَزِينِ ، وتَارَةً يَزعَقُ زَعَقَاتِ المَجَانِيــــنِ .




                              â–£ المصــدر :
                              ���� إغَاثـــَةُ اللَّهفــــَانِ م€گ ظ، / ظ¢ظ¤ظ© م€‘

                              تعليق


                              • رد: أثـــار وفَــوَائِدَ

                                �� قال ابن القيم : فلا نعلم أمةً من الأمم أشد اختلافاً في معبودها ونبيها ودينها منكم - معاشر النصارى - فلو سألتَ الرجلَ وامرأته وابنته وأمه وأباه عن دينهم لأجابك كل منهم بغير جواب الآخر .


                                ��ولو اجتمع عشرةٌ منهم يتذاكرون الدين ، لتفرقوا على أحد عشر مذهباً مع اتفاق فرقهم المشهورة اليوم على القول بالتثليث وعبادة الصليب .




                                |[ هداية الحيارى - صظ£ظ¨ظ* ]|


                                اللهم أرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه��

                                تعليق

                                يعمل...
                                X