إعـــــــلان

تقليص
1 من 3 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 3 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 3 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

مثل الذي ينصر قومه بالباطل كبعير تردى في بئر فهو يجر بذنبه.

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • [خواطر] مثل الذي ينصر قومه بالباطل كبعير تردى في بئر فهو يجر بذنبه.

    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: "وقد روى أبو داود في السنن، عن النبي صلى الله عليه وسلم: "أنه قيل له: أمن العصبية أن ينصر الرجل قومه في الحق؟ قال: "لا. قال:"ولكن من العصبية أن ينصر الرجل قومه في الباطل"(1)، وقال صلى الله عليه وسلم: "خيركم الدافع عن قومه ما لم يأثم"(2)، وقال صلى الله عليه وسلم: "مثل الذي ينصر قومه بالباطل كبعير تردى في بئر فهو يجر بذنبه"(3)، وقال صلى الله عليه وسلم: "من سمعتموه يتعزى بعزاء الجاهلية فأعضوه بهن أبيه ، ولا تكنوا"(4)، وكل ما خرج عن دعوة الإسلام والقرآن، من نسب، أو بلد، أو جنس، أو مذهب، أو طريقة؛ فهو من عزاء الجاهلية، بل لمَّا اختصم رجلان مِن المهاجرين والأنصار فقال المهاجريُّ: «يا للمهاجرين»، وقال الأنصاري: «يا للأنصار»، قال النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم: "أَبِدَعْوَى الجَاهِلِيَّةِ وَأَنَا بَيْنَ أَظْهُرِكُمْ"(5)، وغضب لذلك غضبًا شديدًا. المصدر: السياسة الشرعية في إصلاح الراعي والرعية، صفحة 84
    (1) أبو داود بنحوه مختصرا في الأدب، حديث 5119، وابن ماجه - كتاب الفتن حديث رقم 3949 ، وأحمد بن حنبل في المسند (4 - 104) بنحوه، وضعفه العلامة الألباني في ضعيف ابن ماجه رقم (3949)، وضعيف غاية المرام (305)، وضعيف سنن أبي داود (5119).
    (2) سنن أبو داود كتاب الأدب باب في العصبية، حديث رقم (5120) وفيه أيوب بن سويد وهو ضعيف، ذكره العلامة الألباني في ضعيف سنن أبي داود (5120)، والمشكاة (4906)، وسلسلة الأحاديث الضعيفة برقم (182) وقال: موضوع.
    (3) سنن أبو داود كتاب الأدب باب في العصبية، حديث رقم (5117)، صححه العلامة الألباني في صحيح الجامع الصغير برقم (6451)، والمشكاة برقم (4904 - التحقيق الثاني) وقال: صحيح موقوفا مرفوعا.
    (4) أحمد بن حنبل في المسند (5-136)، صححه العلامة الألباني في صحيح الجامع الصغير برقم (269).
    (5) هذا جزء من حديث طويل عند البخاري في المناقب - باب ما ينهى من دعوى الجاهلية، حديث رقم (351، ومسلم في البر والصلة والآداب، حديث رقم (2584)، من حديث جابر رضي الله عنه.
يعمل...
X