إعـــــــلان

تقليص
1 من 4 < >

تحميل التطبيق الرسمي لموسوعة الآجري

الصفحة الرسمية للتطبيق:
https://www.ajurry.com/apptips/home.html
تحميل التطبيق من متجر قوقل بلاي
https://play.google.com/store/apps/d...ry&pageId=none
2 من 4 < >

الإبلاغ عن مشكلة في المنتدى

تساعدنا البلاغات الواردة من الأعضاء على منتدى الآجري في تحديد المشكلات وإصلاحها في حالة توقف شيء ما عن العمل بشكل صحيح.
ونحن نقدّر الوقت الذي تستغرقه لتزويدنا بالمعلومات عبر مراسلتنا على بريد الموقع ajurryadmin@gmail.com
3 من 4 < >

فهرسة جميع الشروح المتوفرة على شبكة الإمام الآجري [مبوبة على حسب الفنون] أدخل يا طالب العلم وانهل من مكتبتك العلمية

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه - وعلى آله ومن ولاه وبعد :

فرغبة منا في تيسير العلم واشاعته بين طلابه سعينا لتوفير جميع المتون وشروحها المهمة لتكوين طلبة العلم ، وقد قطعنا شوطا لابأس به في ذلك ولله الحمد والمنة وحده ، إلا أنه إلى الآن يعاني بعض الأعضاء والزوار من بعض الصعوبات في الوصول للشروح والمتون المرادة لتداخل الشروح أو لقلة الخبرة التقنية .

من أجل هذا وذاك جاء هذا الموضوع ليكون موضوعا مرجعا جامعا مرتبا بإذن الله لكل المواد العلمية الموضوعة حاليا في شبكتنا ومرتبا على حسب أبواب الفنون العلمية (العقيدة، الفقه، الحديث،...)وسنحاول أيضا ترتيبها على مستويات الطلب (المبتدئ ، المتوسط ، المنتهي) سيتم تحديثه تبعا بعد إضافة أي شرح جديد .

من هـــــــــــنا
4 من 4 < >

تم مراقبة منبر المسائل المنهجية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله -صلى الله عليه وسلم-

تعلم إدارة شبكة الإمام الآجري جميع الأعضاء الكرام أنه قد تمت مراقبة منبر المسائل المنهجية - أي أن المواضيع الخاصة بهذا المنبر لن تظهر إلا بعد موافقة الإدارة عليها - بخلاف بقية المنابر ، وهذا حتى إشعار آخر .

وفق الله الجميع لما يحبه ويرضاه .

عن إدارة شبكة الإمام الآجري
15 رمضان 1432 هـ
شاهد أكثر
شاهد أقل

الرد على المدعو وجدي غنيم المصري في تكفيره لمحمد حسني مبارك :: الشيخ ماهر القحطاني - حفظه الله -

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الرد على المدعو وجدي غنيم المصري في تكفيره لمحمد حسني مبارك :: الشيخ ماهر القحطاني - حفظه الله -

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ، أما بعد:
    فهذا رد الشيخ
    ماهر بن ظافر القحطاني حفظه الله
    على المدعو وجدي غنيم المصري
    في تكفيره للرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك


    [التحميل]

  • #2
    التفريغ لهذه المحاضرة:
    فقال: هبوا إن أبي يقول ذلك ورسول الله يقول ذلك، فأمر رسول الله تتبعون وإلا أمر أبي؟! الله أكبر، بل أمر رسول الله لقوله تعالى: {فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول}.
    نقول لهم: ألحسين خرج، وابن الزبير خرج، أفأمر رسول الله القائل: ((فليصبر على أميره)) تتبعون أو هذا وهذا؟ أجيبوا بعلم إن كنتم صادقين؟ أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم نتبع صلى الله عليه وسلم، لقوله تعالى: {اتبعوا ما أنزل إليكم من ربكم ولا تتبعوا من دونه أولياء}.
    وبعد هذا الجهد الجهيد في مكافحة أهل التشغيب يخرج لنا وجدي غنيم يقول: كلامكم هذا في ولي الأمر إذا كان عاصياً فاجراً لا كافراً، وحسني مبارك كافر فحينئذ يكون تبديده لجهودنا في الرد من جنس تبديد ما وقع من ابن جبريل لما قال: جماعة التبليغ الذين تنكرون عليها في الهند وليس في السعودية.
    كل هذه الأقاويل ليست صحيحة، أما جماعة التبليغ فالمبدأ واحد وهو: "إقرار الشرك وترك الإنكار عليه وترك التعلم سواء في الهند أو هنا".
    وأما القول بأن حسني مبارك كافر فمن الذي كفره من العلماء؟ وجدي غنيم ليس من العلماء، ثم حتى لما نسمع تكفير عالم وسكوت علماء آخرين نطلب من العالم الدليل لسكوت الآخرين، فوجدي غنيم إن كان عالم والعلماء الآخرون ساكتون لم يكفروه، فما بينتك على تكفير حسني مبارك؟! نحن نقول: الرجل ظالم الرجل فيه، لكن لا تكفره لأن التكفير أمره خطير، فقد خرج مسلم في صحيحه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((من قال لأخيه يا كافر فقد باء بها أحدهما)).
    فعندك رجل أظنه أشد عندكم من حسني مبارك وهو الحجاج يعني يقتل العلماء ويستبد برأيه حتى قيل: هو المبير الذي حذر منه النبي صلى الله عليه وسلم! إذاً يحكم بما أنزل الله أو بغير ما أنزل الله؟ بغير ما أنزل الله، هل كفره أحد من الصحابة وهو يحكم بغير ما أنزل الله ويقتل العلماء ويفعل الظلم؟ حتى كان بعض العلماء يصلي إيماءً في مجلسه، اليوم لا تجدون هذا يفعله حاكمكم أنه جهاراً نهاراً يقتل العلماء، ولا يستطيع أحد أن يتكلم عليه إلا طار رأسه ... إلى آخره، ما تجدون هذا في حاكمكم، ومع ذلك ماذا كانوا يصنعون كأنس وابن عمر وهم معاصرون للحجاج يحجون معه ولا يثيرون عليه، ولا يخرجون في الشوارع، بل يأتي أناس طائفة من الناس يعبرون عن رأي الناس كما يقول الشارع لغة اليوم الصحفيين (الشارع المصري) (الشارع السعودي) لغة الشارع عندهم أنهم كارهون للحجاج، فجاءت طائفة من أهل الشارع هذا أو ممن يعبر عن لغة الشارع، -الشارع ليس الرسول أو الله من شرع-، الشارع يعني: الطريق يقولون: الشارع فجاءوا أناس يعبرون عن لغة القوم من أهل الشوارع ممن يكره الحجاج فجاءوا يشتكون لأنس وإذا بأنس يقول لهم: ((اصبروا سمعت الرسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: لا يأتي عام إلا والذي بعده شر منه حتى تلقوا ربكم)).
    فإذا استبد برأيه وقال: كافر ولا أطيعكم قلنا: كافر كفار قريش كفار، هل النبي صلى الله عليه وسلم كان يأمر من معه من الصحابة أن يخرجوا ويضربوا ويفعلوا؟! ما كان يفعل ذلك، فإذا قال: كانوا قليل والآن مليون؟ قلنا لهم: وكانوا في غزوة الحديبية كثير، فلماذا لم يأمرهم أن يواجهوهم وهم كثير؟ لأن المصلحة عند النبي صلى الله عليه وسلم كانت مرجوحة في مواجهتهم فرأى صلحهم صلى الله عليه وسلم.
    إذاً: هؤلاء في الواقع لما لم يطلبوا العلم، ولم يستنيروا بفتاوى العلماء وقعوا في هذا الهيجان البدعي الذي لا أصل له، والآن الفرح أن حاكم تغير فلنستمر على هذا فإننا نقول: إن لم تغيروا ما بأنفسكم لا يغير الله واقعكم لأن الذل والهوان على من أخطأ شريعة الرحمن واتبع الشيطان، وليس الذل والهوان في تغيير الحكام.
    (وجدي غنيم) لا نعرفه في مرتبة يؤخذ فيها بقوله ويتبع، ثم إذا تكلم بشيء وكان من مرتبة أهل العلم فما برهانه؟ لا برهان سبحان الله! وإذا أردت أن تعرف شبه هؤلاء مثل غنيم وغيره فاقرأ كتابنا: "فقه الجهاد" فإننا ذكرنا نحو ثلاثين أو خمس وعشرين شبهة لجماعة التكفير.
    أقول: ليس الذل والهوان في تغيير الحكام مع البقاء في العصيان هو الذل والهوان هو قصدنا وهذا كلامنا.
    طيب، فحينئذٍ وجدي) هذا وغيره لو كانوا من أهل العلم لوجب عليهم البرهان على تكفير الحكام، فمن أراد الرجوع إلى شبه القوم ومعرفة ذلك فليقرأ كتابنا: حوار مع أهل التكفير قبل التفجير ليعرف أن هؤلاء يستدلون بشبه وليست بأدلة صحيحة في تكفير حكامهم.

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة أبو زرعة علي محمد السريحي مشاهدة المشاركة
      التفريغ لهذه المحاضرة:
      وإذا أردت أن تعرف شبه هؤلاء مثل غنيم وغيره فاقرأ كتابنا: "فقه الجهاد" فإننا ذكرنا نحو ثلاثين أو خمس وعشرين شبهة لجماعة التكفير.
      ، فمن أراد الرجوع إلى شبه القوم ومعرفة ذلك فليقرأ كتابنا: حوار مع أهل التكفير قبل التفجير ليعرف أن هؤلاء يستدلون بشبه وليست بأدلة صحيحة في تكفير حكامهم.
      بارك الله فيكم
      أين أجد هاذين الكتابين ؟
      ولو كانوا موجودين الكترونيا لو يتفضل أحد ويحملهم لي وأجره على الله
      وبارك الله فيكم

      تعليق


      • #4
        وهذا كتاب حوار مع أهل التكفير قبل التفجير
        الملفات المرفقة

        تعليق

        يعمل...
        X