هل يحفظ طالب العلم القرآن وحده حتى يكمله أو يجمع بينه وبين المتون؟

الجواب: المستحسن أن حفظ القرآن يكون في الصغر، أن الطفل إذا ميز يبدأ معه حفظ القرآن، فيحفظ القرآن أول شيء، ثم بعد ذلك يطلب العلم، يطلب العلم بعد حفظ القرآن، فطالب العلم كونه يحفظ القرآن أولا يكون أحسن إذا أمكن، وإذا لم يكن حفظ القرآن ليس ضروريا يكفي قراءة القرآن، يكفي أنه يحسن قراءة القرآن ولو نظر من المصحف لا بأس؛ لكن إذا حصل حفظ فهو لاشك أنه أحسن، ويمكن أن يجمع بين الحفظ وبين تعلم العلم، يمكن هذا يجعل لحفظ القرآن وقت، ويجعل لتعلم العلم وقتاً آخر.
إجابة الشيخ صالح الفوزان ..
رابط الصوتية مباشر في الاسفل
https://www.alfawzan.af.org.sa/sites...files/02_0.mp3